يومًا بعد يوم يزداد عدد المستقلين في الوطن العربي، ويسعى معظم الشباب في الوقت الحالي للدخول في عالم العمل الحر، وربح بعض الأموال عن طريق العمل عبر الإنترنت. هذا الأمر يساهم بالتأكيد في وجود العديد من المميزات التي يحصل عليها كل من المستقل وصاحب العمل على وجهٍ سواء. أيضًا كثرة أعداد المستقلين، وزيادة الإقبال ناحية العمل الحر من المستقلين وأصحاب العمل، ساهمت في تشكيل بعض المبادئ والآداب العامة التي تحكم العلاقة بين المستقل وصاحب العمل، لذا في هذا التقرير نستعرض بعض الآداب العامة للعمل الحر من خلال ذكر الأسئلة التي لا يجب أن يتم طرحها على المستقلين بأي حالٍ من الأحوال.

 

قبل الحديث عن الأسئلة التي لا يجب أن يتم طرحها عن المستقلين، يجب الإشارة الى أن العمل الحر عبر الإنترنت هو ثورة الوظائف في العصر الحديث، حيث يقصد به القيام بنفس مهام الوظائف الثابتة، لكن من خلال الإنترنت عن طريق إنجاز المشروعات المختلفة، ثم الحصول على عائد مادي مقابل إنجاز تلك المشاريع. في الوطن العربي هناك العديد من المنصات التي يتم من خلالها تيسير وتسهيل عملية العمل الحر عن طريق سهولة الاتصال بين أصحاب المشاريع والمستقلين. على سبيل المثال هناك منصة مستقل التي تُعد منصة العمل الحر للمستقلين العرب، والتي تحتوي على الآلاف من أصحاب المشاريع الذين يقومون بالبحث عن المستقلين، أو الإعلان عن مشاريعٍ حتى يقوم المستقلون بالالتحاق بها. كذلك يوجد موقع خمسات الذي يمثل سوقًا عربيًا لبيع وشراء الخدمات المصغرة، حيث يمكن للمستقلين عرض كافة خدماتهم، والأعمال، والمهارات التي يستطيعون تقديمها، حتى يقوم المهتمون والباحثون عن تلك الخدمات بشرائها عن طريق الموقع.

 

الآن وبعد الحديث بإيجاز عن العمل الحر، والمنصات التي تساهم في تعزيز تلك الحركة، هذه بعض الأسئلة التي يجب ألا تسألها للمستقل في حالة كنت تختار المستقلين للعمل على مشروعك، أو في حالة كان لديك مجموعة من الأصدقاء الذين يعملون كمستقلين من خلال الإنترنت.

 

 

 

1- متى ستحصل على وظيفة حقيقية؟

 

 

صدّق أو لا تصدق، يعد العمل الحر الآن البديل الأحدث، والمنافس الأقوى للوظائف التقليدية، مما يعني أن المستقلين بوجهٍ عام يقومون بأداء الوظائف الحقيقية التي تسأل عنها. يقوم المستقلون باستخدام كافة مهاراتهم وخبراتهم في العمل الحر عبر الإنترنت عن طريق العديد من المنصات المختلفة مثل منصة مستقل التي تمثل منصة العمل الحر للمستقلين العرب، أو من خلال موقع خمسات الذي يعد سوقًا عربيًا لبيع وشراء الخدمات الصغيرة.

 

لذا كل ما في الأمر، أنه بدلًا من القيام بوظيفة ثابتة بمقر العمل، يقوم المستقلون بالوظائف والمهام المختلفة عن طريق الإنترنت دون الحاجة الى الالتزام بمكان عمل واحد، أو إضاعة الوقت والمال في الذهاب يوميًا الى مقرٍ للعمل. كذلك عن طريق العمل الحر يربح المستقلون الأموال التي تجعلهم في غنى عن الوظائف الثابتة أو وظائف الدوام الكامل، لذا في المرة القادمة قبل أن تقوم بطرح هذا السؤال على المستقل، فكّر جيدًا في كل تلك الأمور، بدلًا من أن تصبح في موقف حرج، أو تسمع ردًا لم يكن في حسبانك.

 

 

2- كيف تربح الأموال الكافية عن طريق فعل هذا الأمر؟

 

 

 

حسنًا، ما هو المقصود بكلمة “الأموال الكافية” للإجابة على هذا السؤال؟ هذا السؤال يعد غير لائق فهو لا يعنيك وليس لك دخل به. لا أحد يعلم كم الأموال التي يجنيها المستقلون والتي تختلف من شخصٍ لآخر حسب الوقت الذي يقوم بتخصصيه، والمهام التي يقوم بتنفيذها. وحتى تستريح من هذا السؤال، الإجابة هي عن طريق “العمل الجاد”.

 

 

3- كم تربح من الأموال؟

 

 

 

يعد السؤال عن الأموال التي يجنيها أي شخص بوجهٍ عام، سؤالًا غير لائق، حيث أنه تدخلٌ في خصوصيات الغير. لا أحد يودّ الإفصاح عن قيمة الدخل، وكم الأموال التي يجنيها شهريًا، حيث يعد هذا الأمر من أشد خصوصيات الأفراد. يمكنك بالتأكيد السؤال عن المعلومات العامة الخاصة بأجور العمل الحر، لكن في نهاية الأمر حينما تقوم بتوجيه سؤال خاص مثل هذا إلى صديقك المستقل، فإنه ليس مضطرًا للإجابة عليه.

 

 

4- هذا العمل يبدو صعبًا، كيف تستطيع تحمله؟

 

 

 

بشكلٍ عام، الأسئلة التي توجه رسائل سلبية إلى المستقلين، مثل الأسئلة التي تتناول الصعوبة، الضِيق، قلة الأموال والفرص، وغيرها من الأسئلة، هي أسئلة سيئة لا يجب طرحها أبدًا. على عكس الوظائف التقليدية، يتميز العمل الحر بأن المستقلين يقومون بالمهام التي يبرعون في أدائها، والتي يرغبون في فعلها، فالأمر أولًا وأخيرًا يتعلق بالشغف، وليس بالروتين كما يقتضي الدوام الكامل.

حينما يقوم المستقلون بالعمل، فإنهم لا يقومون بتحمله، بل يقومون بالاستمتاع بأدائه. لذا بدلًا من طرح أمثال هذه الأسئلة على المستقل، دع المستقل يعمل فقط، وفي حالة اشتكى من أحد المشاكل أو العقبات، يمكنك حينها سؤاله عن التفاصيل.

 

 

5- هل يمكن أن تقوم بهذا العمل مجانًا؟

 

 

 

هناك فرق بين التطوع والعمل الحر. حينما يقوم المستقلون بالانضمام إلى مجال العمل الحر، فهذا يعني حاجتهم للأموال، مما يستدعي قيامهم بعرض خدماتهم على العملاء وأصحاب المشاريع مقابل بعض الأموال التي يتم الحصول عليها نظير خدماتهم. حينما يود المستقل القيام بأعمال مجانية، فإنه بطبيعة الحال سينضم لبعض المؤسسات والمواقع التطوعية، وليس لمنصات العمل الحر التي يستطيع تحقيق الدخل من خلالها.

 

هذا الأمر لا يعني بالطبع أن المستقلين لا يشاركون في أية أعمال تطوعية، بل بالعكس يشارك العديد من المستقلين في أنشطة تطوعية، كل ما في الأمر أن طرح هذا السؤال على المستقل يجعل كلًا منكما في موقف حرج. لذا في حالة كنت تود معرفة اهتمام المستقل بالتطوع، أو القيام ببعض الأعمال دون مقابل، يمكنك بكل بساطة إرسال ايميل خاص إلى المستقل يحتوي على كافة تفاصيل المشروع الذي تقوم به مع شرح الموقف من ناحية احتياجك للمتطوعين، ثم السؤال عما إذا كانت هناك رغبة عامة لدى المستقل في التطوع لهذا المشروع أم لا. وفي حالة كان لدى المستقل بعض الوقت الذي يستطيع المشاركة به فإنه بالتأكيد لن يتأخر في القيام بهذا الأمر.

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد