انشغل المؤرخون والمحلّلون العسكريون لعشرات السنين بعد حرب أكتوبر/تشرين بتحليل مجريات الحرب وماسبقها وتبعها من تأثيراتٍ على السياسات الإسرائيلية الدّاخلية والخارجية، فعشرات الكتب تمّ تأليفها لهذا الغرض كان بعضها عربيّ وبعضها الآخر إسرائيليّ وبعضها الآخر لكتّابٍ من جنسياتٍ أخرى أبرزها الأمريكية. بالنّسبة للتأليفات الإسرائيلية، كان أغلبها يتمحور حول تحليل وتحديد أسباب الفشل الاستخباراتي الإسرائيلي الّذي لم يستطع حينها أن يتوقّع اندلاع الحرب. بالنّسبة للكتب الإسرائيلية الّتي ناقشت حرب أكتوبر/تشرين أو مايعرف إسرائيليًّا بـ «حرب الغفران» فإليكم بعض هذه الكتب:

The War of Atonement -1

 ( The Inside Story of the Yom Kippur War)

” حرب التعويض: قصة حرب يوم الغفران من الدّاخل” هو كتاب من تأليف الرئيس الإسرائيلي السابق حاييم هرتصوغ الذي كان جنرالًا قبل اندلاع الحرب، تم نشره في 1975، وهو يعتمد على مقابلاتٍ أجريت مع قادة وضبّاط وعساكر إسرائيليين شاركوا في الحرب، بالإضافة إلى دراسات متعدّدة منها دراسات عربيّة، ممّا زاد من شعبية الكتاب باعتابره لم يعتمد فقط على النّظرة الإسرائيلية للحرب وإن كانت أكثر بروزًا من نظيرتها العربية. يمتاز الكتاب بتحليله العميق للحرب، حيث أنّ خبرة هرتصوغ العسكرية والسياسية جعلته يقرأ الأحداث بطريقة أكثر عمليّة وواقعيّة.

يتحدّث هرتصوغ عن الفشل الاستخباراتي الإسرائيلي في تنبؤ الحرب مع أن السّادات كان قد هدّد بها قبل عام ونصف بعد رفض الإدارة الإسرائيلية سعيه في 1971 لإقامة اتفاقية سلام معها بشرط أن تُعيد الأراضي التي اكتسبتها في حرب 1967 بحسب الكاتب. برأي هرتصوغ والكثير غيره من المحللين أنّ السّبب الذي كان وراء هذا الفشل الاستخباراتي كان الاستخفاف الإسرائيلي بالقوّات العربيّة بعد الهزيمة التي ألحقها بها في 1967. ومن ثمّ يكمل الكاتب بالحديث عن التّدخلات التي حدثت من الاتحاد السوفييتي والولايات المتحدة في الحرب و”إنقاذ مصر وسوريا من الهزيمة” بتدخل الأمم المتحدة.

صفحة الكتاب على موقع Goodreeds من  هنا.

 

2- 21973 الطريق إلى الحرب

نشرت الطبعة الأولى من الكتاب في 2012 وهو من تأليف المؤرخ الإسرائيلي يجئال كيبنيس، يستند الكتاب إلى أرشيفات أمريكية وإسرائيلية كانت سرية. يختلف هذا الكتاب عن غيره من الكتب إذ أنّه ينفي الرواية الشائعة التي تتهم الاستخبارات الإسرائيلية بالتّهاون والتّراخي وإنّما يتّهم القيادة السياسية بالتّقصير. بحسب الكتاب، لم تبلغ الحكومة الإسرائيلية حينها الاستخبارات أنّها تلقّت ورفضت مبادرة السادات لعقد اتفاقية سلام معها مقابل انسحاب القوات الإسرائيلية من سيناء.

 

يتهم الكاتب القيادة السياسية بفشلها في تحليل واقع عدوهم بسبب غرقهم بنشوة انتصارٍ واعتقادهم أنّهم يستطيعون هزيمة أعدائهم العرب بسهولة ممّا أدّى إلى اندلاع الحرب الّتي وصلت في نهاية المطاف، وبعد فقدان قوة الردع والثقة بالقيادة وموت 2650 جندي إسرائيلي، إلى توقيع اتفاقية سلام شبيهة بالتي كان قد طالب بها السادات منذ أعوام. كما أنّ كينيس يبدي إعجابه بالرئيس المصري الذي وفقًا للكاتب استطاع أن يعمل عبر الشقين الدبلوماسي والعسكري لكي يصل إلى مراده، كما أنّه يعتبر أنّ إسرائيل هي التي دفعت السادات لخوض حربٍ هي لم تكن مستعدّةً لها أصلًا.

صفحة الكتابة على موقع Goodreeds من  هنا.

 

3- انتصار منخفض الاحتمالات

الكتاب من تأليف مجموعة من الخبراء العسكريين والباحثين الإسرائيليين الذين سعوا للوقوف وراء وإيجاد الحلول للمشاكل الموجودة لدى المنظومة العسكرية الإسرائيلية فقاموا بدراسة الحروب الذي خاضها جيشهم ومن ضمنها حرب أكتوبر/تشرين. أوّل فصل من الكتاب معني بشخص السادات بالدرجة الأولى فهو يتناول أدق تفاصيل حياة السادات باعتبار أنّ نشأته أثّرت على فكره السياسي وبالتالي قراراته، ويعتبر أن إسرائيل أخطأت في فهم السادات ممّا أدّى إلى مفاجأتها بالهجوم المصري في 1973.

بشكلٍ عام، يركّز هذا الفصل من الكتاب على شخصية السادات ومدى تأثيرها على مجريات الأحداث قبل الحرب وفي غضونها وبعدها ويعتبره هو المحرك الأبرز لها، كما أنّه يرى أنّ فشل القيادة الإسرائيلية كان سببه الفشل في فهم شخصية وفكر  السادات والاستخفاف به وعدم استيعاب مدى ذكائه وقدرته على إتقان اللّعبة السياسية.

 

 Syrians at the Border -4

 Strategies- Tactics- Battles, Israel’s Northern Command

كتاب للجنرال والباحث الإسرائيلي دانيال اشر بالتّعاون مع مجموعة من الباحثين والعسكريين الذين شاركوا في الحرب، وهو أهم عمل تناول الجبهة الشمالية لحرب أكتوبر/تشرين. يتحدث الكتاب عن النقاش الذي سبق الحرب والذي دار بين الاستخبارات الإسرائيلية التي حسب الكتاب كانت تؤمن خاطئةً بأن سوريا لا تريد فتح جبهة حرب، كما أنّه يسلط الضوء على أهم النقاط المفصلية على أرض المعركة بالإضافة إلى تأثيرات مابعد الحرب على ضباط الاستخبارات الذين خسروا مناصبهم جرّاء الحرب.

صفحة الكتابة على موقع Goodreeds من  هنا .

روايات

تفتقد الروايات الإسرائيلية الّتي تتحدّث عن حرب أكتوبر/تشرين أي إيحاءٍ بالفخر أو النّصر، بل إنّ أغلبها يتّسم بالسّوداويّة والحزن، كما أنّه يهاجم المؤسّسة العسكرية الإسرائيلية ويتّهمها بطريقةٍ غير مباشرة وعبر قصص شخصيّاتٍ عاشت الحرب أو شاركت فيها بأنّها السّبب لما آلت إليه الحرب.

 

1- العاشق

هي رواية للكاتب إبراهيم يهوشواع، نشرت في عام و1977 وتحكي عن رجل إسرائيلي يدعى “آدم” يبحث عن عشيق زوجته “جبريئيل” الذي اختفى بعدما سلّم نفسه كجندي احتياط للجيش في حرب أكتوبر/تشرين من دون أن يُستدعى. ورسم الكتاب صورةً غير جيدة عن الجيش الإسرائيلي عندا يحكي جبريئيل لآدم بعد أن وجده عن معاملة الضابط المسؤول عنه السيئة له، والّذي بدا لجبريئيل أنّه يحاول التّخلص منه وإهلاكه عبر إرساله إلى الميدان من دون أن يكون لديه أي خبرة مسبقة عن القتال.

 

2- حرب جميلة

يتخيّل الروائي دان بن آموتس في هذه الرّواية أن العرب وصلوا إلى تل أبيب بعدما حقّقوا انتصاراتٍ عسكرية كبيرة، ويقومون بممارساتٍ عنيفة بوجه الإسرائيليين، وتُعد هذه الرّواية هجومًا كبيرًا من قبل الكاتب على النّظام السياسي الإسرائيلي الّذي اعتبره السّبب في حرب أكتوبر. وتثير الرّواية أسئلةً وأفكارًا عميقة بخصوص معنى الحياة ومعناها في إسرائيل تحديدًا.

3- الصّحوة الكبرى

مرّةً أخرى رواية تحكي عن أخطاء المؤسّسة العسكرية في الحرب وهذه المرّة عن طريق قصّة العقيد “إيلي هانجبي”. يحكي الرّوائي “بيني برباش” قصّة العقيد من خلال شهادته أمام لجنة التّحقيق العسكريّة الّتي تحقّق بخطأ ارتكبه خلال الحرب والّذي قد يدمّر مستقبله ويجمّده في منصب إداري في أحد مراكز التّدريب. وينتظر العقيد إفاقة “أساف” ضابط عمليّات كتيبته بعدما فقد وعيه جرّاء إصابته في الحرب، والّذي يعتبر هانجبي أنّه باستطاعته إنقاذه من العقاب.

4- ريش

رواية للكاتب حاييم بئير، مستوحاة من ذكرياته عندما شارك في الأيّام الأخيرة للحرب كجندي وعمل بعدها في البحث عن جثث القتلى، وكانت المنطقة التي كان يعمل بها لانتشال الجثث تأتي إليه في كوابيسه وكان يصحو منها عندما يكتشف أنّ إحدى الجثث التي انتشلها هي جثّة ابن صديق عائلته. للرواية بعدٌ إنساني حيث أنّ الكاتب يركّز على أنّ قتلى الحرب هم أشخاص كانت لديهم حياة وأهل وأصدقاء، وليسوا مجرّد أرقام وإحصائيّات تعدّها وزارة الدّفاع.

صفحة الكتابة على موقع Goodreeds من  هنا.

المصادر

تحميل المزيد