مقدمة للدكتور مصطفى محمود

ولا شك أن النحلة المهندسة كيميائية عظيمة.. لأنها استطاعت أن تصنع السم والعسل، واستطاعت أن تجهز الشمع والرحيق، إن لها يدين تستحقان التقبيل، ويالها من يدين! إن كلًا منهما ملعقة وفرشاة ومكنسة وكماشة وخرقة ممتازة للتنظيف والمسح، إنهما لتقومان بعشرات الوظائف في وقت واحد. والجناحان، إنهما مزودان بعضلات مذهلة تنقبض لتضرب النحلة الهواء 500 مرة في الثانية، أي مخلوق رائع! وأي مجتمع! وأي نظام! إنهم ليأخذون من كل حسب طاقته ويعطون لكل حسب حاجته، وكأنما نحن في كوميون خيالي من الكوميونات التي يحلم بها ماوتسي تونج، ولسنا في خلية نحل.

النحل والطبيعة

عندما تفهم الطرق العديدة التي يفيد بها النحل البيئة، لا يسعك إلا أن تدرك مدى أهميتها لبقاء الحياة على كوكب الأرض. النحل ليس هو الملقح الوحيد في الطبيعة، ولكنه إلى حد بعيد هو الأكثر أهمية، وبدونه فإن معظم النباتات التي يعتمد عليها البشر والحيوانات الأخرى في الغذاء لن تكون قادرة على التكاثر.

أمريكا الشمالية مثلًا هي موطن لحوالي 4 آلاف نوع مختلف من النحل، وهم مسؤولون عن نشر قائمة طويلة من المحاصيل الرئيسة التي تشمل العديد من أنواع المكسرات والتوت والخضروات والحبوب والبقوليات. يعتمد ثلث المحاصيل الصالحة للأكل التي يستهلكها البشر على تلقيح النحل من أجل البقاء.

النحل في خطر

انخفض عدد نحل العسل في الولايات المتحدة بنسبة 40٪ منذ عام 2006، وفي المملكة المتحدة، فإن الوضع أصبح أسوأ. حيث أن التهديدات التي تسببها المبيدات الحشرية – بشكل رئيس neonicotinoids – والطفيليات مثل Varroaestructo مسؤولة جزئيًا عن انخفاض تلك الأعداد.. ومع ذلك فإن أحد أهم أسباب وفاة مستعمرات النحل هو انخفاض التنوع النباتي الناجم عن ممارسات الزراعة أحادية الثقافة. هذا اتجاه يمكن لوجود البستانيين والحدائق في المنزل المساعدة في عكسه.

يتغذى النحل على الرحيق وحبوب اللقاح وينجذب إلى النباتات المزهرة التي توفرها. للحفاظ على عودة النحل طوال العام، لذلك يجب أن تحتوي حديقتك على نباتات تزهر في مواسم مختلفة.

وعلى الرغم من وجود قائمة طويلة من الإحتمالات، إلا أن أفضل الخيارات لحديقتك تعتمد على منطقتك المناخية. فيما يلي بعض النصائح لزراعة حديقة صديقة للنحل:

ركز على الزهور ذات الرائحة الحلوة وبصف واحد من البتلات. حيث يجد النحل صعوبة في استخراج حبوب اللقاح من الزهور المزدوجة أو الثلاثية التي تحتوي على بتلات ذات طبقات.

قم بإنشاء حديقة من الزهور الصفراء والأرجوانية والزرقاء. سيزور النحل أزهار أخرى كثيرة، ولكنهم يفضلون هذه الألوان أكثر.

ازرع مزيجًا من الأنواع الأخرى، مثل البرسيم، والطائر الذهبي والمريمية، لجذب النحل الطنان، والنحل الانفرادي.

أضف الخزامى والأرجواني لجذب نحل العسل.

قم بإنشاء مجموعات من الزهور من نوع واحد لزيادة كمية حبوب اللقاح المتاحة مع تقليل وقت الطيران اللازم لجمعها.

قم بتضمين عدد قليل من الزهور الأنبوبية ذات الفتحات الواسعة للنحل الطنان، والتي هي في الواقع ملقحات أفضل من نحل العسل وتفضل الزهور الكبيرة.

يحتاج النحل إلى الماء، والطريقة البسيطة لتوفيره هي وضع حمام مائي في الحديقة وإبقائه ممتلئًًا. قم بوضع قطعة من الخشب في الماء لتطفو عليه، وذلك لتوفير مكان للنحل يستطيع الوقوف عليه.

لدغة النحل

لدغات النحل عادة ما تكون مزعجة وهي شائعة الحدوث خارج المنزل في معظم الحالات، وتكون لدغات النحل مزعجة فقط لا تتسبب في ضرر كبير والعلاج المنزلي البسيط مثل وضع العسل على مكان اللدغة، أو خليط محوق صودا الخبز مع الماء، وذلك مهم لتخفيف الألم الناتج عنها وحده الأعراض.

ولكن إذا كانت لديك حساسية من لسعات النحل أو كنت تتعرض للسعات النحل في الكثير من الأحيان، حينها يكون الأمر خطير ويحتاج إلى العلاج.

أعراض لدغة النحل

قد تسبب لسعات النحل ردود أفعال مختلفة، بداية من ألم مؤقت وعدم ارتياح إلى تفاعلات تحسُّسية شديدة من احمرار الجلد والتورم. والإصابة بأحد أنواع رد الفعل لا يعني أنك ستصاب بنفس رد الفعل في كل مرة يتم لسعك فيها، أو أن رد الفعل القادم سيكون بالضرورة أكثر شدة الأمر قد يختلف في كل مرة.

أعراض لسعات النحل لا تمثل خطورة، ومن هذه الأعراض:

ألم حارق حاد في مكان اللدغة، وحدوث كدمة حمراء، وتورم بسيط حول موضع اللدغة، وحكة شديدة، وشحوب بالبشرة، وقد تسبب دوارًا، وغثيانًا، وحدوث إسهال.

وأغلب الأشخاص يختفي لديهم الألم والتورم في غضون ساعات قليلة، أما إن كان الأمر خطيرًا يجب التوجه لطبيب الطوارئ على الفور منعًا من حدوث تسمم أو مضاعفات خطيرة.

كيفية الوقاية من لدغة النحل

يمكن للنصائح التالية أن تساعدك في تقليل خطورة تعرضك للسعات النحل:

كن حذرًا عند تناول المشروبات المحلاة في الخارج. إن الأكواب الواسعة المفتوحة هي أفضل اختيار لأنها تمكنك من رؤية إذا ما كان هناك نحلة أم لا.

قم بفحص المعلبات وشفاطات المشروبات قبل البدء في الشرب.

قم بتغطية عبوات الأطعمة وصناديق القمامة بأغطية محكمة الغلق لمنع النحل من الاقتراب منها.

تخلّص أيضًا من القمامة المتراكمة، والفاكهة الفاسدة المتساقطة على الأرض، ومن براز الكلاب، أو الحيوانات الأخرى (حيث يمكن للذباب أن يجذب الدبابير).

ارتدِ أحذية غير مفتوحة عند المشي بالخارج تغطي قدميك وتحميهما من اللسعات.

إذا كنت من محبي ارتداء الألوان الزاهية أو المطبوعات الزهرية فتوقع أنك من الممكن أن تجذب النحل.

لا ترتد ملابس فضفاضة، والتي يمكن أن تحتجز النحل بين القماش وجلدك.

أغلق النوافذ أثناء قيادة سيارتك أو ارتد خوذة رأس عند ركوب الدراجات البخارية.

توخى الحذر عند تحريك العشب أوتقليم النباتات، تجنب أي الأعمال التي قد تثير ذعر الحشرات في خلية النحل أوعش الدبابير.

استعن بمتخصصين لإزالة الخلايا والأعشاش القريبة من منزلك.

لسعة النحلة تعمل على تنشيط الخلايا العصبية الموجوده في الدماغ وذلك من خلال إرسال إشارات حسية تنتقل من مكان القرصة إلى الخلايا الحسية الموجودة في المنطقة السفلى من الدماغ.

كما تؤدي هذه اللدغة إلى تنشيط الدوره الدموية والزيادة من عدد كرات الدم الحمراء؛ مما يعطي أثرًا جيدًا لزيادة نشاط الجسم وحيويته.

وتعد لدغة النحل أحد أفضل الوسائل للتخلص من الوزن الزائد في مكان اللدغة نفسها؛ فعندما تقوم النحلة بتوجيه قرصتها للهدف المقصود، فإنها تقوم بإفراز كمية من اللعاب الأيوني، ويقوم هذا اللعاب بدوره بحرق كل الدهون الموجوده في الجزء المعرض للقرص، فمثلًا لو كان الجزء الذي تعرض للقرصة هو الذراع فإن اللعاب الموجود في مكان القرصة سينتشر بشكل تدريجي في كافة أجزاء الذراع، وبالتالي تحرق نسبة كبيرة من الدهون الموجوده في هذه المنطقة.

وإذا تعرض الجسم إلى أكثر من لدغة في الوقت نفسه فإنه يحدث ما يسمى بتليف الجلد والمقصود هنا أن الجلد يصبح أكثر قدرة على مقاومة البكتريا وأكثر تحملًا لدرجات الحرارة المرتفعة، ويحدث ذلك إذا كان اللدغات كلها في مكان واحد فقط.. أما اذا تعددت أماكن اللسعات فيؤدي ذلك إلى حدوث تخثر الدم أي تكوين طبقة من الدم لتصبح أقسى من الدم العادي؛ مما يعطي الأوعية الدموية قدرة أكبر على مقاومة السموم ومكافحتها، وبالتالي يمكنها مساعدة الكبد وتخفيف العبء عنه.

معلومات مذهلة عن النحل

تبدأ النحلة الشغالة صباحها بتنظيف غرفتها بلسانها، و تستخدم في ذلك أيضًا مادة تسمى «بالبروبليس أو العكر».

تعتبر النحلة النظافة شيئًا مهمًا جدًا.

تستخدم واحدة من النحل أجنحتها كمراوح لتلطيف الجو أي تقوم بدور مكيف الهواء، بينما تكون أخرى بجانبها تملأ بطنها بالماء و تقوم برشه في المكان، ويعمل هذا الإجراء المزدوج على تحسين الجو وتخفيف درجة الحرارة.

شمع العسل تستخدمه النحلة لتصنيع الخلية ولتخزين العسل بداخله وحب اللقاح أيضًا.

ستة أسابيع هي أكثر مدة قد تعيشها النحلة، أما النحلة الوحيدة التي يمكنها أن تعيش مدة أطول فهي الملكة.

داخل خلية النحل لا يمكن أن تكون هناك غير ملكة واحدة فقط.

هناك رائحة خاصة بالملكات فإذا تعرفت إحدى الملكات على أنه توجد بيضة تحمل ملكة أخرى تقوم بقتلها.

إذا لم تتمكن الملكة من ملاحظة وجود بيض به ملكة، وفقست تلك البيضة، يحدث صراع بين الملكتين، وفي النهاية النحلة المنتصرة منهما هي ما تتولى الحكم بعد هذا الصراع.

يفرز النحل حوالي 24 رائحة مختلفة ويقومون بالتعامل من خلالها بعضها مع بعض.

يوجد حُرّاس خارج الخلية، دورها عدم السماح بدخول أي نحلة غريبة للخلية، ويحدث ذلك عن طريق الرائحة التي تفرزها النحلة.

تبيض النحلة الملكة ألف بيضة في اليوم، وتبيض حوالي مليون بيضة في حياتها كاملة.

توجد أنواع أخرى مفترسة من النحل مثل النحل البرازيلي، حيث يقوم النحل بعملية التلقيح الهامة لوجود المحاصيل الزراعية المختلفة من الخضراوات الفاكهة الصالحة للأكل.

وأما ألد أعداء النحل فهما حشرة العنكبوت وحشرة السرعوف المعروفه بـ«فرس النبي».

عند عودة النحلة من الخارج ترقص رقصة معينة لتخبر من خلالها بقية النحل بما يجب أن يفعله بالخارج عندما يذهب لجمع حبوب اللقاح.

عسل النحل

فوائد عسل النحل الصحية

عسل النحل يعتبر سائلًا غليظ القوام، طعمة حلو، يقوم النحل صنعه عن طريق استخدام رحيق الورود، فماذا تعرف عن فوائد العسل؟

عسل النحل لا يخلو منه أي بيت تقريبًا، وتختلف درجات العسل ودرجات الصفاء، كما أن طعمه يعتمد أساسًا على نوع الورود الذي استخدم النحل رحيقها.

يمتاز عسل النحل باحتوائه على مستويات عالية من الفركتوز، والجلوكوز، وأحادي السكريد، بالإضافة إلى احتوائه على نسبة من 70 إلى 80% من السكر، وهو المسؤول عن ذلك الطعم الحلو الذي يختص به العسل.

ما هي إذًا فوائد عسل النحل

عسل النحل يتمتع بخصائص عديدة، فهو يعمل كمضاد للبكتيريا ومطهر قوي، إلى جانب احتوائه على المغذيات المهمة لصحة الإنسان. ومن فوائد عسل النحل الصحية ما يلي:

المساعدة في علاج الجروح والحروق

تم استخدم عسل النحل قديمًا كجزء من الطب البديل في العمل على التئام الجروح وعلاج الحروق.

وفي دراسة نشرت في المجلة العلمية (The Cochrane Library indicated) وجدت أن العسل قد يكون فعالًا حقًا في علاج الحروق والجروح، كما أنه يعمل على تطهيرها، وأفاد الباحث الرئيس في الدراسة، أنه تم اللجوء إلى العسل منذ القدم بسبب سعره الزهيد، رغم فوائده المذهلة.

يعمل على تقليل فترة الإصابة بالإسهال

لقد لوحظ أن عسل النحل يساعد في تخفيف حدة الإصابة بالإسهال والتقليل من فترة الإصابة به وسرعة التخلص منه. وذلك لأنه يزيد من كمية الماء والبوتاسيوم الهامه للجسم المصاب.

التخفيف من حدة مشكلة ارتجاع المريء

فائدة أخرى من أهم فوائد العسل، وهي أنه يساعد بشكل ملحوظ في التخفيف من مشكلة ارتجاع المريء، وذلك لأنه يتحكم في التقليل من تسرب العصارة الهضمية من المعدة باتجاه المريء. وهذا يعني أنه يحميك من الإصابة بالارتداد المعدي المريئي (GERD) والأعراض المزعجة المرافقة له.

علاج أعراض نزلة البرد والسعال

تنصح منظمة الصحة العالمية (WHO) باستخدام العسل كوصفات منزلية بسيطة من أجل علاج السعال ونزلة البرد.

كما وجد أن للعسل دور فعال في علاج السعال الليلي وبالتالي تحسين جودة النوم أثناء فترة الإصابة.

لكن من الضروري عدم إعطاء العسل إلى الأطفال الذين عمرهم أقل من عام، وذلك لما قد يشكل من خطر يهدد صحتهم لوجود نوع من البكتيريا التي لا تتحمله معدة الأطفال.

فوائد عسل النحل الأخرى المذهلة

إلى جانب كل هذه الفوائد فإن تناول عسل النحل يمدك بالفوائد الصحية التالية ويساعدك في الآتي:

أولًا محاربة الالتهابات.

ثانيًا يعتبر مصدر جيد للطاقة.

يخفض ممن ستويات الدهون المرتفعة في الجسم.

تعزيز صحة الجهاز الهضمي وحمايته من الإصابة بالمشاكل الهضمية المختلفة التي قد تصيبه.

الحفاظ على صحة الفم والأسنان.

مفيد للبشرة والشعر.

يحارب رائحة الفم الكريهة.

يساعد في التخلص من الحازوقة. «الحازوقة (Synchronous diaphragmatic flutter) هي عبارة عن حالة طبية تنشأ عندما ينقبض الحجاب الحاجز فجأة لا إراديًا، في ذات الوقت الذي تنقبض فيه الحنجرة؛ ما يؤدي بالمحصلة إلى منع مرور الهواء».

والآن نستعرض لك القيم الغذائية الموجودة في عسل النحل:

وفقًا لوزارة الزراعة الأمريكية، فإن الملعقة الكبيرة من العسل تحتوي على النسب التالية:

  • 64 سعر حراري.
  • 17.3 غرام من السكر.
  • 38.2% من الفركتوز.
  • 31.3% من الجلوكوز.
  • 17.2% ماء.

كما يحتوي العسل على مضادات الأكسدة ونسب مختلفة من الحديد، والكالسيوم، والفوسفات، والبوتاسيوم، والماغنسيوم.

هذا المقال يعبر عن رأي كاتبه ولا يعبر بالضرورة عن ساسة بوست

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد