تعد كتب اليوميات والحوارات أو الخطابات الشخصية من الكتب التي لا تستهوي الكثير من القراء؛ لأن القارئ يشعر باستعراض الكاتب و بسط نرجسيته حتى أقصى حد ممكن, كما يحدث مع يوميات العقاد في خلاصة اليومية والشذور وكتاب أنا, إذا يشعر كل من يقرأ هذه الكتب بالتكلف الكبير الذي بذله الكاتب، لكي يختار أصعب المفردات، و أكثرها تعقيدا في وصف مباسط الأمور، وأحيانا صغائر الأحداث, وحتى وإن كان الكاتب يجنح لشرح أو تفسير أمور صعبة المراس, فإنه ومن وجهة نظري الشخصية يجب أن يميل للتبسيط، وهذا الميل للتعقيد في اختيار الكلمات يمكن أن تلمسه في كتابات العقاد، وطه حسين ومي زيادة والقائمة تطول, ولكن على العكس من هذا الفريق, هناك فريق بعيد كل البعد عن التكلف والاستعراض, وهو فريق بسيط غزير المعرفة والفكر، ويستطيع أن يصل إليك بكلماته و يوميات و حواراته دون أي حواجز تذكر، ومن هذه اليوميات و الحوارات سوف أذكر لكم سبعا مليئة بالمعرفة والعلم و الفكر وأحيانا بعض الفكاهة:

الكتاب الأول : هكذا علمتني الحياة للكاتب مصطفى السباعي

في هذا الكتاب يجلس مصطفى السباعي فترة علاج في أحد المستشفيات, ولأنه لا يستطيع أن يبقى جالسا دون أن يكتب شيئا, ولأن فكره سينقطع كثيرا؛ بسبب تواجده في المشفى, قرر أن يكتب ومضات قصيرة حكيمة أسماها: هكذا علمتني الحياة, في هذا الكتاب سوف تقرأ الكثير من الحكم والدروس القصيرة التي صاغها الكاتب بأسلوب مميز جيدا وسوف يعجبك الكثير !

مقتطفات من الكتاب

الكتاب الثاني: الثقافة والمنهج للكاتب عبد الوهاب المسيري

في هذا الكتاب سوف تحاور الكاتب عبد الوهاب المسيري، وسوف تشعر وكأنك تجلس بقربه وتستمع لأجوبته الفذة على مختلف أنواع الأسئلة و صورة غلاف الكتاب سوف تراقبك من بعيد إن لم تنه الكتاب على نحو سريع, بل إن الصورة تتجسد أحيانا أمامك عندما تصل لبعض الأسئلة، وتعجبك أجوبة أخرى, هذا الكتاب سوف يبهرك بسرعة بديهة عبد الوهاب المسيري و كيفية ترتيبه للأفكار واستعراضها.
مقتطفات من الكتاب

 

الكتاب الثالث : طفولة قلب للكاتب سلمان العودة

في هذا الكتاب سوف يأخذك رجل الدين سلمان العودة في رحلة إلى الماضي، والمليئة بالمواقف الغنية و خفيفة الظل, وسوف يعلمك كيفية النمو من الداخل عن: طريق اكتساب المعرفة والعلم والاجتهاد الشخصي, في هذا الكتاب الدسم سوف تشعر ببرد الصحراء التي قضى فيها الكاتب بعض الوقت, وشوف تستطعم رائحة الوجبات التي دعي إليها، وسوف تبهر بمدى إخلاصه، وحرصه على التعلم والتقدم في العلوم الدينية و الدنيوية, وفوق كل هذا, سوف تقدر المعلم وآلية التعليم مع صبغة الاحترام التي تحيط بكل المواقف, بسيطة كانت أو معقدة !

مقتطفات من الكتاب

 

الكتاب الرابع : رسائل جورج لوكاتش

هذا الكتاب يحوي كنزا كتب بيد الوزير والفيلسوف الماركسي جورج لوكاتش, هذا الكتاب ينقلك إلى حقبة نيتشه، ماكس فيبر، إلى حقبة الفلسفة الاجتماعية والأفكار الاقتصادية المعقدة, ولكن دون أن نغض البصر عن المشكلات الاجتماعية والمصائب التي حلت في بداية القرن التاسع عشر, وهذا ليس كل شيء: ففي هذه الرسائل شيء من الحب والعاطفة والأمل, شيء من الرغبة وحب التملك, في هذه الرسائل التي معظمها متوسط الحجم، وبعض منها قصير جدا وآخر مطول, سوف تستمتع بقراءة تطور أحداث جورج لوكاتش، وسوف تتأسف كثيراً لآن الرسائل تتوقف عند عام 1917، وتقول في نفسك هل سيظهر المزيد منها يا ترى لاحقا !

مقتطفات من الكتاب 

 

الكتاب الخامس : أفكار للكاتب ليوباردي

هذا الكتاب يشبه كتاب هكذا علمتني الحياة، ولكنه بقلم ليوباردي, في هذا الكتاب يتحدث الكاتب عن مختلف جوانب الحياة ويسرد آراءه عنها, فهو يتحدث عن التربية والمرأة والصحة والحياة الاجتماعية, في هذا الكتاب الكثيرة من زبدة أفكار ليوباردي، والعديد من تلك الأفكار بسيط، وسلس على الفهم، و هو كتاب خفيف يمكن قراءته على مراحل, والعودة إليه في أي وقت؛ لأنه مجموعة أفكار مبعثرة! و هذا أجمل ما فيه !

مقتطفات من الكتاب 

 

الكتاب السادس : يوميات القراءة للكاتب ألبرتو مانغويل

في هذا الكتاب, يضع الكاتب البرتو مانغويل بعض الكتب أمامه، ويشرع في حوارها، كما لو أنه يحاور أشخاصاً من حوله, ويحول هوامش صفحات تلك الكتب إلى ملعب خاص يجول فيه مع شخصيات الكتب و أفكاره, في هذا الكتاب تتعرف على العديد من الكتب والأفكار و الآراء حول الشخصيات والكتاب والمفكرين، وكل ذلك في مساحة هامش صفحات الكتب التي تعرض !

مقتطفات من الكتاب 

 

 

الكتاب السابع : الكاتب و الآخر للكاتب كارلوس ليسكانو

في هذا الكتاب يقوم كارلوس ليسكانو بمحاورة نفسه, ويستعرض المعضلة التي يقع فيها الكاتب في نهاية مسيرته الأدبية, وتلك المعضلة، إن أمعنت التفكير فيها, تشبه معضلة الإنسان في نهاية مسيرته الحياتية, وفي هذا الكتاب تتجرع شعور الغربة والوحدة واليأس، ولكنك تتعلم الكثير؛ فالكاتب يحاور نفسه, ويحاورك أنت كقارئ, ويستفز أفكارك وآراءك حيال الكثير من الأمور، مثل: المواقف السياسية والاجتماعية, هذا الكتاب مثالي جدا لمن يهون من فكرة الكتابة، ولكنه سييء جدا لمن يمتهنون الكتابة حرفة !

مقتطفات من الكتاب

عزيزي القارئ , إن شعرت أن هذه اليوميات يجب أن يكتمل تدفقها نحو صفحات أخرى
يمكنك عمل

share

بكل بساطة ! دون الإشادة أو ذكر صاحب هذا المنشور – إن أحببت – فهذا الفضاء بلا حواجز وكل شيء يتدفق فيه بلا استئذان !

هذا المقال يعبر عن رأي كاتبه ولا يعبر بالضرورة عن ساسة بوست

علامات

القراءة, الكتب
عرض التعليقات
تحميل المزيد