من منا لم تمر بلحظات تفقد فيها الرغبة في فعل أي شيء من الأمور المعتادة؟ تنظرين حولك فلا تجدين إلا أمورًا اعتيادية قمت بها مئات المرات من قبل، لا شيء جديد، حسنًا إذا وقع نظرك على عنوان هذا المقال وقمت بالضغط عليه لقراءته، فربما يكون هذا من حُسنِ حظك؛ لأنه يمكن أن يوجهك لهواية أو شيء تجدين فيه نفسك مجددًا، فلنبدأ:

 

1- الكروشيه، هواية وربح:

طالعنا جميعًا الأفلام القديمة التي  فيها جدة مسنة تمسك بيديها عصا أو عصاتين وتقوم بحياكة مفرش ما أو بلوفر.

كان ذلك فيما مضى؛ الآن أصبح الكروشيه فنًا يمكن حتى لصغيرات السن القيام به، وهو من الفنون الراقية التي احتلت مكانًا مميزًا على الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي في الآونة الأخيرة.

و هناك أكثر من موقع يمكنك الاستفادة منه لتعليمك جميع فنونه من البداية حتى الاحتراف، ومنها:

(قناة كروشيه كافيه) على اليوتيوب؛ وهي قناة حافلة بالفيديوهات التي تعلمك الكروشيه بداية من طريقة مسك الإبرة وحتى حياكة بلوزة صيفية لكِ أو لكلوك يحفظ  قدميك من برد الشتاء. فلماذا لا تبدأي الآن؟ يمكنك صنع أشياء رائعة!

 

2- الطيور، أكثر من مجرد أجنحة:

 
ربما اقتنيتِ في صغرك زوجًا من العصافير الملونة، وهي بالمناسبة من النوع الأسترالي الشائع عند الباعة، فالعصافير أكثر من مجرد أجنحة ملونة وصوت جميل، إنها كائنات ذكية جدًا يمكنها أن تتواصل معكِ كأصدقَائكِ تمامًا؛ فقط إن أوليتها اهتمامك.

نعم، لا تندهشي، فيمكنها أن تأكل من يديك، ويمكنك أن تُدربيها على ألعاب معينة معك، فقط ببعض المحاولة والصبر، وهذا عن تجربة شخصية امتدت لعدة سنوات. وهناك فيديوهات كثيرة على اليوتيوب يمكنك من خلالها معرفة كيف تستطيعين أن تحولي هذه الكائنات الصغيرة الجميلة إلى أصدقاء مقربين.

 

 

 

3- كراسات التلوين للكبار:

 

 
لا تجيدين الرسم؟ لا تجيدين إخراج مشاعرك على الورق؟ لا مشكلة، دعي ألوانك تعبر عنك، فهي كفيلة بإخراج كافة مشاعرك من الحنين أو السعادة.

وهي ليست باهظة الثمن أو في مكان بعيد عنك، فالإنترنت مليء بمثل هذه الرسومات المفرغة الجاهزة للتلوين، فقط قومي بكتابة colour for adults‬‏ في محرك البحث “جوجل”، واختاري ما تشاءين من الرسومات، وقومي بطباعتها، واحفظي أي نوع من الألوان باحتياجاتك، ألوان خشبية أو فلوماستر أو حتى قلم رصاص فقط، لتصنعي ألواحك الرائعة والتي يمكنك أن تضعيها على موقع التواصل خاصتك لتعبر عنك.

ماذا تنتظرين؟ حضِّري ألوانك وأوراقك، فالعالم ما زال به مكان للمبدعين.

 

 

4- العودة للطبيعة:

 

 

أثقلتنا المستحضرات التجميلية الصناعية، والأكل السريع، وجميع ما قُدِّمَ إلينا في السنوات الأخيرة من أمور زادت من العبء على أجسادنا وجيوبنا، لكي تحصلي على الأفضل عليك دفع الأكثر.

ولكن لم يعد عليكِ ذلك بعد الآن، كل ما عليك فعله هو اتخاذ القرار، والقيام بالخطوة الأولى، واتركي نفسك لتشعر بالسعادة والراحة.

مدونة “حياتي وردي”  بها كل البدائل الطبيعية التي يحتاج إليها شعرك، بشرتك، فلماذا لا تقومي أنتِ بالبَحث عن مواقع لطعام صحي؟ مؤكد ستحصلين على ما تريدين.

 

 

5- القراءة:

 

 

القراءة؟! نعم القراءة. تعمدت ذكرها في آخر القائمة لأنني أعلم أن كثيرًا منا في الوقت الحالي الذي تزاحمت فيه مواقع التواصل الاجتماعي في حياتنا، أصبح يميل إلى القراءات السريعة المختصرة التى لا تزيد عن بضعة أسطر، ولكن من الجيد أنه ظهرت في الفترة الأخيرة كتابات على شاكلة الكتابات الخفيفة التي يمكنك مطالعتها دون أن تشعري بثقل اللغة عليكِ، أو حتى ترتبطِ بعدد صَفَحَات كبير.

وأخيرًا؛ لا تدعي عقلك يقف عند آخر كلمات هذا المقال، لماذا لا تبدئين الآن بالتجربة؟ مؤكد أنها ستكون تجربة ممتعة.

هذا المقال يعبر عن رأي كاتبه ولا يعبر بالضرورة عن ساسة بوست

عرض التعليقات
تحميل المزيد