أيامٌ قلائل وينتهي عام 2015، بالنسبة للأنمي الياباني فقد استمر القائمون على الصناعة في نهجهم بتقديم كل جديد، على التوازي مع استمرار كبرى السلاسل (ون-بيس وكونان وناروتو ) والتي أصبحت واجهة فنية مهمة لهم.

نستعرض هنا ملخصًا لأهم ما قدمته صناعة الأنمي هذا العام.

الاستديوهات

شهد العام تقدّمًا ملحوظًا في أعمال وإيرادات شركات الإنتاج أمثالAniplex وFunimation مع تطور في أداء استديوهات مثلMad house، وA1-pictures، بينما كانت أهم ملامح هذا المجال نشأة عدة استديوهات صاعدة لفِرق مستقلة أو منبثقة من استديوهات أقدم، والتنافس بينهم على أحدث تقنيات الأنيميشن والـ 3DCG.

رغم ذلك، فوجئ المتابعون نهاية سبتمبر باستديو “مانجلوب” وقد أعلن إفلاسه – نتيجة تراكم الديون والعجز – وتم إغلاق موقعه الرسمي، رغم انتهائه لتوّه من آخر أعماله وتخطيطه لعملين مستقبليّين.

الأفلام

شهدت بداية العام عرض فيلم Psycho pass استكمالًا لأحداث الأنمي، كما عُرضت أفلام المحقق كونان رقم 19، وفيلم ناروتو -Boruto (في أبريل وأغسطس على الترتيب)، أيضًا جاءت عروض شباب “مستقبل الأنمي”.
Anime Mirai 2015 بشكل جيد لاقى قبول المتابعين، بينما غاب استديو “جيبلي” عن الساحة هذا العام بانتظار تقديم جديده العام القادم.

عودة بعد غياب

لعل أهم ما ميز هذا العام عودة عدة أنيميات للعرض من جديد، ففي الحادي والعشرين من نوفمبر بدأ عرض السلسلة الجديدة لـDigimon المعروف “بأبطال الديجيتال”، بعد عدة تأجيلات من إعلان استديوهات toei لبدء إنتاجها تزامنًا مع الذكرى الـ 15 له.

كما عادت سلسلة جينتاما بالموسم الجديد Gintamaº من إنتاج BN Pictures- المنبثق عن استديوهاتSunrise –
في أبريل الماضي.

وعادت سلسلة Durarara لعرض تشابكات الحياة وصراع تكتلات الشباب في منطقة إيكِبوكورو في طوكيو، في ثلاثة أجزاء بدأت في يناير ثم يوليو، ويُنتظر الجزء الثالث في يناير القادم.

أيضًا استُكملت السلسلة الشهيرة دراجون بول في الجزء الجديد “دراجون – بول سوبر” الذي بدأ عرضه أبريل الماضي، بالإضافة إلى Tekketsu no Orphans في أكتوبر استكمالًا لأنمي
Mobile Suit Gundam.

المسلسلات

بشكل عام تنوعت كالعادة من مختلف التصنيفات والإنتاج، سواء بقصص مستقلة أو مقتبسة عن مانغا أو ألعاب فيديو، فقد نال أنمي One-Punch man – عن المانغا الشهيرة بنفس الاسم – اهتمامًا كبيرًا مع تولي استديو ماد هاوس إنتاجه وبدأ عرضه في أكتوبر.

ومدرسيًا: تنوعت العروض التي عكست جوانب حياة الشباب الياباني في المدارس سواء بشكل درامي أو كوميدي مثلYahare Ore ، Charlotte ،Non-Non biyori ، إضافةً للموسم الثالث لأنمي Working! وكانت المفاجأة في أنمي “فصل الاغتيال” الذي جاء بعرض جديد من نوعه، ويُنتظر موسمه الثاني يناير القادم.

رياضيًا: فقد استمر أنميDiamond no Ace بمزيد من أحداث وتشويق مباريات البيسبول.

كما بدأ عرض الجزء الثاني لأنمي الكرة الطائرة Haikyuu! – للمانغا الرياضية الأعلى مبيعًا خلال آخر عامين – في أكتوبر، وعُرض الجزء الثاني لأنمي التنسBaby steps في أبريل.

بينما شهد العام ختام أنمي السلةKuroko no basket بعرض الجزء الثالث بداية العام، ليسدل الستار على أحداثه ومبارياته.

ومن ناحية المسلسلات التاريخية: فكان أهم ما عُرض هو أنمي بطولات أرسلان Arslan senki المقتبس عن الحقبة التاريخية لممالك فارس ووسط آسيا، العمل تولاه استديو Liden films الجديد في الساحة، لكن بفريق من خبراء الإنتاج والرسم على رأسهم “هيرومو أراكاوا” رسامة FullMetal Alchemist، وقادهم المخرج “نوريوكي آبي” مخرج كلٍ من بليتش وناروتو شيبوودن.

كما أبدع استديو Ufotable في استكماله السلسلة الجديدة لأنمي Fate/Stay Night: Unlimited blade works.

وبعيدًا عن المانغا، فقد حظي أنمي Death parade بنجاحٍ وجدل كبيرين، والذي تولاه استديو ماد هاوس أول العام استكمالًا لأوفا عُرضت في “مستقبل الأنمي 2013″، والذي عرض فلسفةً وتحليلًا لجوانب وطباع أنفس البشر.

المُلفت أيضًا، كان قيام عدة أنيميات بتقديم وشرح نظريات علمية وطبية وهندسية، بشكل مدروس وشيّق للشباب كما حدث في Aldnoah Zero 2 ،Young black jack ، Sakurako-san وSubete ga F.

على صعيدٍ آخر، فقد كان عشاق One piece على موعد مع حدثٍ مهم في منتصف يونيو، بدخول السلسلة موسوعة جينيس للأرقام القياسية بكسرها الرقم القياسي كأكثر القصص المصوّرة لمؤلفٍ واحد طباعةً ونشرًا.

كما لقيت أول زيارة لرئيس الوزراء “شينزو آبي” للولايات المتحدة – أواخر أبريل – لفتةً طريفة – هي الأولى من نوعها – من الرئيس الأمريكي بالحديث عن فنون الأنمي والمانغا، وتشجيعه الشباب الأمريكي للإقبال على تلك الفنون اليابانية الهادفة.

 

 

وختامًا، فقد حظيت عدة دولٍ عربية بالظهور في أكثر من أنمي.

فعلاوةً على أنمي JJBA: Stardust crusaders 2 والذي دارت أحداثه بشكلٍ أساسي في مصر فترة الثمانينات، ظهرت مصر أيضًا -إضافةً إلى السعودية وتركيا – في آخر حلقات أنمي Charlotte.

كما ظهرت اليمن بحلقتين في الموسم الثاني لأنمي Aldnoah Zero.

 

هذا المقال يعبر عن رأي كاتبه ولا يعبر بالضرورة عن ساسة بوست

عرض التعليقات
تحميل المزيد