يَقول آرثر شوبنهاور : ” كَم يَكون رائِعاً لو أمكننا أن نُقيِّضَ لكُل خُدْعةٍ جدليَّة اسْماً مُخْتَصَراً و بَيِّنَ المُلاءمة ، بحيث يَتَسنَّى كُلَّما اِرْتَكَب أحد هذه الخُدْعة المُعيَّنة أو تلك أن نُوبِّخَه عليها للتَّو و اللَّحظة. ”

 

  1. Appeal To Pity ( مُناشَدَة الشَّفَقة )
  • مِثال : فلتأخُذكم الشَّفَقة بهَذه المُتَّهَمة يا حَضَرات القُضاة.
  1. Appeal To Popularity ( الاِحْتِكام إلى عامَّة النَّاس )
  • مِثال : ثمانية مليون فرنسي لا يُمكن أن يكونوا على خَطَأ. ( عَرَبة الفِرقَة Bandwagon )
  • مِثال : صفوة المُثقَّفين يعتنقون الماركسيَّة ، فهي إذاً فلسفة صَحيحة. ( الاِقْتِداء بالنُّخْبَة Snob Appeal )
  • في مُغالَطة التَّذرُّع بالوطنيَّة Appeal To Patriotism يلجأ المُتحدِّث إلى المَشاعِر القوميَّة أو الوطنيَّة ليدعم بها حُجَّته أو موقفه.
  • الحَقيقة ليست ديمُقراطيَّة.
  1. Appeal To Force ( الاِحْتِكام إلى القُوَّة )
  • مِثال : ينبغي أن تُوافِق على السِّياسة الجَديدة للشَّركة ؛ هذا إذا كُنت تُريد أن تحتفظ بوظيفتك.
  • إذا كان التَّهديد أو التَّذكير بالخَطَر ذا صِلَة مُباشرة بنَتيجة الحُجَّة لا تكون مُغالَطة.
  1. Appeal to Consequences ( الاِحْتِكام إلى النَّتائج )
  • مِثال : اِعْتِقاد الطِّفْل في وُجود بابا نويل يجعله سَعيداً ، إذن بابا نويل مَوْجود.
  • الاِحْتِكام إلى النَّتائج يكون بين شَيئين يصعُب تَفضيل أحدهما على الآخر.
  1. Loaded Words ( الألفاظ المَشحونة )
  • تنطوي دائماً على مُصادرة على المَطْلوب.
  • مِثل : عَنيد بَدلاً مِن صارِم ، و مُتعجْرِف بَدلاً مِن واثِق ، و ساذِج بَدلاً مِن بَسيط ، و يدَّعي بَدلاً مِن يَقول ، و مُوسْوِس بَدلاً مِن مُدقِّق ، و مُتعصِّب ( مُتشدِّد ) بَدلاً مِن مُؤْمن.
  • مِثال : ” سَرَقت ” غانا هَدفاً في الشَّوط الأوَّل ، و لكن في الشَّوط الثَّاني اِسْتفاقت مِصْر و أحرزت هدف التَّعادُل.
  1. Slippery Slope ( المُنحدَر الزَّلْق )
  • إذا كان ( أ ) كان ( ب ) ، و إذا كان ( ب ) كان ( ج ) ، و هَكذا حَتَّى ( ن ) الَّتي هي نَتيجة كارثيَّة.
  1. False Dilemma ( الإحراج الزَّائِف ) ( Black & White )
  • مِثال : إمَّا أنَّك معنا و إمَّا أنَّك خائِن.
  • تكون مُغالَطة إذا كانت ( أ ) و ( ب ) لا تستغرقان جَميع الاِحْتِمالات القائِمة.
  1. False Cause ( السَّبب الزَّائِف )
  • تكون مُغالَطة عندما يخلط العَقْل بين المَعيَّة Togetherness و السَّببيَّة Causality.
  • مِثال : بزيادة مُعدَّلات التَّسليح تزداد الحُروب. إذاً زيادة التَّسليح تُسبب الحُروب ( الصَّواب أن أسباباً أُخرى تقف وراء التَّسليح و الحُروب ).
  1. Posteriori Fallacy ( المُغالطة البَعْديَّة )
  • مِثال : عَطَس مَنْصور في منزله ، و بعد ذلك بقليل وقع تسونامي. إذاً عَطْسة مَنْصور تسبَّبت في تسونامي.
  1. Loaded Question ( السُّؤال المَشحون ) ( Complex Question )
  • تنطوي دائماً على مُصادرة على المَطْلوب.
  • مِثال : هل توقَّفت عن ضرب زوجتك ؟ ( سواء كان الجَواب بنَعَم أو لا ، فإن المُجيب يَعترف بالفرض المُسْبَق ، و هو أنَّه كان في وقتٍ ما يضرب زَوجته ، و هذا الفرض قد لا يكون صَحيحاً مِن الأساس )
  • يلجأ المُحقِّقون إلى اِسْتِخدام هذا التَّكْتيك لإيقاع المُتَّهم في الاِعْتِراف.
  • قد يشتمل السُّؤال الواحِد على عبارتين – إحداهما مَقْبولة و الأُخرى مَرْفوضة – لإجبار المُجيب أن يقبلهما معاً أو يرفُضهما معاً.
  1. False Analogy ( التَّفكير التَّشبيهي )
  • ( أ ) يشبه ( ب ). ( ب ) هو ( ج ). إذن ( أ ) هو ( ج ).
  1. Straw Man ( مُهاجمة رجُل مِن القَش )
  • يميل المَرء إلى التَّنميط Stereotyping فيدمغ الخصم بصِفات الجماعة الَّتي ينتمي إليها ، بينما الخصم يرى رأياً يحيد كثيراً عن تلك الجماعة.
  • مِن السَّهل تَفْنيد ” كُل ( أ ) هو ( ب ) ” أو ” كُل ( أ ) ليس ( ب ) ” ، بينما يصعُب تَفْنيد ” بعض ( أ ) هو ( ب ) ” أو ” بعض ( أ ) ليس ( ب ) “.
  • مَبْدأ الإحسان Principle of Charity : عندما تتشعَّب التَّأويلات المُمكِنة لقول الخصم ، فإن مِن الحِكْمَة تفسير الشَّك لمَصْلَحة الخصم ، و تناوُل التَّأويل الأوْجه و الأقوى بالنَّقد و التَّفْنيد.

و لمَزيد مِن المُغالَطات المَنْطِقيَّة ، يُمكِن الرُّجوع إلى المَقال الأوَّل : رابِط المَقال

هذا المقال يعبر عن رأي كاتبه ولا يعبر بالضرورة عن ساسة بوست

عرض التعليقات
تحميل المزيد