في ظل هذه الأوضاع والأزمات، خاصة في أوطاننا العربية، أصبح الجميع يطمح للثراء، وتحقيق الاستقلال المالي، وخاصة الشباب منهم، في هذا المقال سألخص لك ما أعرفه، وما تعلمته عن جمع المال، وتحقيق الثروة.

أولًا: غير نظرتك إلى المال وطريقة جمعه:

لا أخفي عليكم أن أهم فرق بين الغني والفقير هي نظرتهم إلى المال وإلى الثراء؛ فغالبًا ما نجد مثلًا ابن الفقير يكون ـ غالبًا ـ فقيرًا؛ وذلك ناتج عن البرمجة العقلية للفقراء: فالفقير ينظر إلى المال على أنه شيء صعب المنال. وأن المال سبب كل البلاء، وأن قدره أن يعيش ويموت فقيرًا. وغير ذلك من القناعات الخاطئة.

ثانيًا: لا تنظر إلى المال كقيمة وهدف، بل كنتيجة:

الكثير ممن يطمحون إلى الثراء إن سألتهم عما يطمحون إليه كأول هدف، فستكون إجابتهم حتما «تحقيق الثراء المادي»،  لكن الأغنياء لا يفكرون هكذا، لا يفكر الغني في المال كهدف، بل كنتيجة لأعمالهم، فتجدهم يطمحون إلى إضافات ومنتجات تفيد المجتمع، وتعطي له خدمة، وإضافة مفيدة، وفي المقابل يجنون ثروتهم، فركز على ما ستقدم في الأساس.

ثالثًا: لا تستثمر كل ميزانيتك في مشروع واحد:

كما يقول الملياردير «وارن بافت»: لا تختبر عمق الوادي بكلتى القدمين. فحتما كل مشروع معرض للربح والخسارة، وفي حالة وضعت كل ما تملك في هذا المشروع وفشل؛ فالنهوض مجددًا قد يكون صعبًا، وربما مستحيلًا.

رابعًا: الشعور بالاستحقاق بأن تصبح ثريًا:

نعم عزيزي لا تستغرب، فالعامل النفسي في مسيرتنا هذه أهم عامل علينا الارتكاز عليه. أن تشعر بالاستحقاق يعني أن تبعث رسالة لنفسك، وعقلك الباطن، بأنك تستحق أن تصبح ثريًا، وأن تبتعد عن الأقوال السلبية، مثل: «لا يمكن أن أصبح ثريًا». «المال صعب». «الثراء للمحظوظين»، وغيره ذلك من العبارات المعيقة. وبهذا تبرمج عقلك الباطن على جذب المال والثراء.

خامسا: ابتعد عن التفكير التقليدي لجمع المال:

في آخر وأهم نقطة أنصحك بالابتعاد عن التفكير التقليدي في جمع المال وهذا أكبر خطأ قد تقع فيه، طريقة تفكير والديك في جمع المال لن تجدي نفعا الآن في عصرنا هذا؛ فلكل زمان طريقة، وأبعاد أخرى لجمع المال، ومن حسن حظنا في هذا العصر أن طرق جمع المال أصبحت وفيرة وسهلة للغاية. وأنصحك أن تتعلم العديد من المهارات؛ لتستغلها وتفيدك في جمع المال وتقديم الخدمات لغيرك.

في الأخير: أقول لك: انهض من فراشك، واسع لتقديم الإضافة، وجمع المال؛ فالمال سهل الحصول عليه، وأسهل مما قد تتصور. فقط ركز تفكيرك على تقديم الإضافة، وبذلك الحصول على الثروة؛ فأنت تستحق أن تصبح ثريًا.

هذا المقال يعبر عن رأي كاتبه ولا يعبر بالضرورة عن ساسة بوست

عرض التعليقات
تحميل المزيد