تعد شركة تسلا هي الشركة الأكثر شهرةً عالميًّا من حيث صناعة السيارات الكهربائية. ويقع المقر الرئيسي للشركة في كاليفورنيا.

في 1 يوليو (تموز) لعام 2020 أصبحت القيمة السوقية لتسلا 206.5 بليونات دولار فأصبحت بذلك تتجاوز قيمتها قيمة تويوتا، وأصبحت منذ ذلك الوقت الشركة الأكثر قيمة على مستوى العالم، وفي هذا المقال سوف نتحدث عن تسلا والسيارات الكهربائية الحديثة التي تصدرها.

تسلا الأكثر قيمةً خلال عام 2021

طبقًا لإحصائيات مجلة فوربس، فإن مجموع القيم السوقية لأكبر خمس علامات تجارية في صناعة السيارات الكهربائية بلغت ما يقرب من 923 مليار دولار، وذلك في عام 17 سبتمبر (أيلول) لعام 2021 .

وفقًا لإحصائيات تصدرت أسعار تداول أسهم تسلا هذه القائمة إذ إنها حققت أعلى قيمة سوقية والتي تبلغ 760.8 مليارات دولار، إذ حققت نسبة مبيعات في الشطر الأول لعام 2021 ما يقرب من 386.181 مركبة كهربائية.

ولم تتوقف تسلا عند هذا الحد بينما تواصل السير والصعود والهيمنة على السوق الخاص بصناعة السيارات الكهربائية العالمية بحصة سوقية قدرها 15% .

ويعد المصنع الرئيس الخاص بشركة تسلا لتصدير المركبات الكهربائية في الصين في شانغهاي.

وبالرغم من أن مصانع تسلا التي توجد في برلين تواجه الكثير من اللوائح الصارمة من ألمانيا، إلا أنه تسلا أعلنت أنها ملتزمة بالقواعد وأنها متبعة المسار الصحيح، وذلك من أجل البدء في تصنيع السيارات الخاصة بها من طراز ( Model Y)، وهو الموديل الأكثر مبيعًا على مستوي العالم في عام 2021 .

بعد ذلك تأتي في الترتيب الثاني شركة NIo الصينية، والتي تبلغ قيمتها السوقية 61.5 مليار دولار، وتعد هذه الشركة أحد الشركات الصينية التي تهتم بصناعة المركبات الكهربائية، وفي الآونة الأخيرة بدأت Nio تصدر منتجاتها خارج بلادها وتتوسع في الأسواق.

واحتلت المركز الثالث شركة لوسيد موتورز الأمريكية، حيث بلغت قيمتها السوقية 37.2 مليارات دولار.

ويعد صندوق الاستثمارات العامة السعودي أهم وأول المستثمرين في شركة لوسيد والتي تقع في ولاية كالفورنيا، وتقدر قيمة ما يمتلكه صندوق الاستثمارات في السعودية بثلثي قيمة الشركة، ويرجع السبب في ذلك أن الصندوق السعودي قد مد الشركة في عام 2018 بمليار دولار.

ثم تأتي بعد ذلك شركة XPeng لتحتل الترتيب الرابع، إذ تبلغ قيمتها السوقية 33.4 مليار دولار وحققت مبيعات في الشطر الأول من عام 2021 ما يقدر ببيع 30.738 مركبة وهو عدد يفوق ما تم تحقيقه في 2020، إذ إن الشركة قامت ببيع 27.041 مركبة.

وتأتي في المرتبة الأخيرة شركة(LI Auto) والتي بلغت قيمتها السوقية 30 مليار دولار، وهي شركة صينيه أسسها الملياردير (لي شيانغ) وذلك في عام 2015 في بكين.

ميزة القيادة الآلية في سيارات تسلا

وهو عبارة عن برنامج جديد سيتوفر في سيارات تسلا يعمل على مراقبة السائق من خلال كاميرات داخلية توجد بالسيارة، وهو ما يجعل السائق منتبهًا طول فترة القيادة، ولكن من جانب آخر تم انتقاد هذه التقنية، إذ يمكن للسائق أن يستخدم برامج المساعدة في القيادة ويترك مقعد السائق .

وهذا الأمر جعل تسلا تطور من الميزة، إذ إنها قامت بتطويرها بحيث تستطيع قياس مدى تركيز السائق أثناء القيادة، وذلك من خلال أجهزة استشعار تم توصيلها بعجلة القيادة الموجودة بالسيارة، وذلك للتأكد من أن السائق مازال يقود بنفسه.

هذا وبالإضافة إلى أنه تم الحديث في بعض وسائل الإعلام عن ميزة جديدة سوف توفرها تسلا في سيارتها، وهي تتمثل في تركيب أجهزة استشعار داخل السيارة، هذه الأجهزة تعمل على إيقاف القيادة الآلية في حالة نظر السواق إلى اتجاه غير اتجاه السيارة، فعلى سبيل المثال في حالة أن السائق كان ينظر إلى هاتفه أثناء القيادة فسوف يتم إيقاف ميزة القيادة الآلية.

خلاف بخصوص تصنيفات السلامة في سيارات تسلا

وجاء هذا الخلاف بسبب حدوث حادث رهيب ومميت في تكساس، والذي كشفت الشرطة عن سبب حدوثه، وهو أنه كان لا يوجد سائق في السيارة، وجاء هذا الحادث في الوقت الذي كانت تفقد فيه تسلا سبل السلامة في سياراتها، وهو الأمر الذي كشفت عنه صحيفة «كونسيومر ريبورتس»، وهذه المجلة نفسها هي التي كشفت عن خاصية نظام القيادة الذاتية.

بالإضافة إلى أنه قبل وقوع الحادث بعدة أيام أعلنت تسلا عن أن سيارتها التي من طراز (y)، و(3 ) والتي تم بيعها في الولايات المتحدة الأمريكية لا يتوفر بها أجهزة استشعار.

هذا بالإضافة إلى أن شركة تسلا لا توفر في سيارتها ميزة الرادار، وليس هذا فقط؛ بل لا يوجد بعض الميزات الأساسية؛ إذ إنها متوقفة لفترة معينة، وسوف يتم تشغيلها في وقتٍ لاحقٍ وذلك عند الانتهاء من تحديثات البرامج.

لذلك أعلن معهد التأمين للسلامه في الولايات المتحدة الإمريكية عن إزالة هذا النوع من السيارات من قائمة السيارات الأكثر أمانًا، إذ إنها لم تكن أول مرة لتسلا تقوم بتعطيل بعض خصائص الأمان من السيارة.

إطلاق تسلا لأحدث سياراتها

قامت شركة تسلا الخاصة بصناعة السيارات الكهربائية بالإعلان عن إطلاق موديل جديد من السيارات. وهي سيارت من الموديل Y والذي ينتمي إلى الفئة المتوسطة SUV .

وصرَّحت تسلا بأن الموديل الجديد للسيارة يتوفر بنسختين، الأولى بقوة 345 حصان، إذ يبلغ مدى السير بهذا النوع إلى 505 كم، إذ تبلغ سرعة السيارة في هذه النسخة إلى 100 كم في الساعة تقريبًا، وتبلغ أقصي سرعة لها 217 كم في الساعة.

بينما النسخة الثانية من هذا الموديل تتوفر بقوة 450 حصان، ويصل مدى ثباتها في السير إلى 480 كلم، بينما تبلغ سرعتها في حالة تحولها من الثبات إلى السرعة إلى 100 كم في الساعة خلال 3.7 ثوانٍ، بينما تبلغ سرعتها القصوي إلى ما يصل إلى 241 كلم في الساعة .

مواصفات الموديل y من سيارات تسلا

وتتميز السيارة الجديدة بطولها الذي يبلغ 4775 ملم، بينما يصل عرضها إلى 1850 ملم، ويبلغ ارتفاعها إلى ما يساوي 1600 ملم، وتصل سعتها إلى سبعة مقاعد.

كما يتوفر بالسيارة العديد من الأنظمة المساعدة والتي تتمثل في مساعد الزاوية الميتة، ومساعد الكبح الاضطراري، وكذلك محذر التصادم، وشاشة مركزية يتم استخدامها عن طريق اللمس، يبلغ قياس هذه الشاشة 15 بوصة تقريبًا.

في حالة فراغ بطارية السيارة فإنه يمكن شحنها لمدة خمسة عشر دقيقة وذلك من خلال شاحن ذو قدرة فائقة والتي تمد السيارة للسير لمسافة 270 كلم.

إستراتيجية العمل في تسلا

تقوم إستراتيجية العمل في شركة تسلا على جذب العملاء الأثرياء وذلك في بداية الأمر، عند بداية إطلاق المنتج، ثم بعد ذلك تعمل على توسيع أسواقها وذلك عند عرض سعر أقل.

قامت تسلا بعد ذلك بتطوير العديد من بطارياتها، وكذلك نظام الدفع الكهربائي الخاص بكل موديل. وقامت بتسديد المبالغ الخاصة بهذه التطويرات من خلال المبيعات التي حققتها من الموديلات السابقة.

هذا المقال يعبر عن رأي كاتبه ولا يعبر بالضرورة عن ساسة بوست

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد