حقيقة لا ينكرها أحد أن الانتخابات الأمريكية هي مثار جدل في العالم أجمع، وليس أمريكا فقط فبما أن سياسة أمريكا تتحكم في مقدرات بعض الشعوب، وبالنسبة لنا نحن العرب فإن الصراع العربي الإسرائيلي المحرك الرئيسي له هو السياسة الأمريكية، لذا ومن هذا المنطلق لِمَ لا نتطلع ومنذ البداية إلى الانتخابات الأمريكية كما يفعل الإسرائيليون؟ لم نحن كعرب لا نسعى لخلق لوبي عربي قادر على الضغط على الحزبين الديمقراطي والجمهوري لاختيار مرشحين يتبنون أفكار تساعد على حل الصراع العربي الإسرائيلي لصالح أصحاب الحق، والعرب معهم من المال ما يمكنهم من ذلك، ونحن هنا نؤكد على أن يكون الضغط في اختيار المرشحين قبل السباق الرئاسي لما في ذلك من الأهمية، تعالوا معنا نستعرض سباق الترشح داخل أروقه الحزبيين الجمهوري والديمقراطي.

 


 

أولًا الجمهوري (ليس حبًا له وإنما لأن الصراع الداخلي لم يحسم حتى الآن)

 

يكاد ينحصر الصراع في الحزب الجمهوري بين:

 

راندال هاوارد بو

يُلقب بـ”راند” مواليد (7 يناير 1963): عضو مجلس الشيوخ الأمريكي لولاية كنتاكي، ينتمي راند بول إلى الحزب الجمهوري وهو ابن نائب مجلس النواب السابق ومرشح للرئاسة الأمريكية السابق رون بول التكسيّ. برز لأول مرة أمام الجمهور الأمريكي سنة 2008 إذ خاطب خطابات سياسية باسم أبيه الذي كان يترشح للرئاسة الأمريكية.

تخرج من جامعة دوك كلية الطب وبدأ يمارس طبّ العيون سنة 1993، ثم أسس عيادة له في ديسمبر 2007 ثم انتُخب للكونغرس سنة 2011.

حيث أعلن راند بول خوضه لسباق الرئاسة الأمريكية في العام 2016، وذلك أمام جمع من مؤيديه في لويسفيل في كنتاكي.

وقال السيناتور في إعلان الترشح: “أحمل رسالة واضحة: جئنا لنسترجع بلادنا من المصالح الخاصة التي تستخدم واشنطن كبنكها الخاص، المصالح الخاصة التي تهتم بنفسها أكثر من المصلحة العامة.”

وتابع قائلًا: “يجب إيقاف الآلة في واشنطن التي تلف حرياتنا وتحتل كل شيء في حياتنا، قبل أقل من خمس سنوات وقفت خارج منزلي وقلت الكلمات ذاتها، لدي رؤية لأمريكا أود أن أكون جزءًا من العودة للازدهار والثورة الاقتصادية الحقيقة التي ترفع كل الأمريكيين إلى جانب العودة إلى حكومة يقيدها الدستور.”

وفي مقابلة تلفزيونية، قال إن صقور الحزب الجمهوري مسئولون عن قيام «داعش» ونشاط الجماعات المتطرفة في ليبيا.


جون إليس “جيب” بوش:

(ولد في 11 فبراير 1953) سياسي أمريكي شغل منصب حاكم ولاية فلوريدا، وهو شخصية بارزة في عائلة بوش، فهو الابن الثاني للرئيس السابق جورج بوش الأب والسيدة الأولى السابقة باربرا بوش، والأخ الأصغر للرئيس السابق جورج دبليو بوش.

جيب بوش لم يبلور بعد رؤية متكاملة للسياسة الخارجية، ولكنه اتهم إدارة أوباما بإضعاف دور الولايات المتحدة فى العالم وعدم الوقوف مع حلفائها وتقوية أعدائها، جيب بوش تحدث عن تبني دور أمريكى أكبر، وزيادة الإنفاق العسكري، ودعم التواجد الأمريكي بالعراق، ومعارضة الاتفاق النووي مع إيران، كما دعا لجهد أكبر لمواجهة تنظيم داعش.

ويبقى جيب بوش المنافس المتقدم بين الجمهوريين في الترشيح للرئاسة، وقد تحدث عن مواجهة روسيا من منطلق القوة، إلا أنه لم يدع إلى مواجهة عسكرية.

 

ثانيًا الحزب الديمقراطي:

يبدو أن هيلاري كلينتون فازت بالترشيح قبل تصويت أعضاء الحزب في ولايات مختلفة لاختيار مرشح، وتشير الإحصائيات أن 57 في المئة من الناخبين الديموقراطيين يؤيدونها مقابل 16 في المئة مع بيرتي ساندر و2 في المئة مع مارتن أومالي.

 

هيلاري كلينتون مواليد (26 أكتوبر1947وزيرة خارجية الولايات المتحدة من 20 يناير 2009 حتى 1 فبراير 2013 كانت أبرز المرشحين الديمقراطيين
لانتخابات الرئاسة الأمريكية لعام 2008، لكنها أعلنت انسحابها أمام منافسها باراك أوباما بعد منافسات حامية أدت إلى بعث الخوف في القائمين على الحزب الديموقراطي بسبب الانشقاق الواضح الذي خلفته هذه المنافسة بين مؤيدي الحزب، وكانت قبلها سيناتور عن ولاية نيويورك قبل ذلك كانت السيدة الأولى للولايات المتحدة بعد أن أصبح زوجها بيل كلينتون الرئيس الثاني والأربعين للولايات المتحدة الأمريكية.

 

رفضت حرب العراق، وصرحت أنها إذا فازت بمنصب الرئيس فستسحب كل الجنود الأمريكيين من العراق وأفغانستان، كما أنها مؤيدة لإسرائيل، وقالت في مؤتمر انتخابي أثناء الحملة الانتخابية بأنها ستمحى إيران من الخارطة إذا فكرت في مهاجمة إسرائيل، كما إنها ترى أن إيران دولة سيئة وتنشر الإرهاب، وأكدت أنها إذا ربحت بالانتخابات ستمنع كل محاولات إيران النووية.


أخيرًا من أشد المستغربين من تفضيل بعض المحللين العرب لفوز جيب بوش، ويذكرني بالترحيب العربي السابق بانتخاب أخيه جورج بوش، الذي قام بعد ذلك بغزو العراق، ويعد أحد المسئولين عن الحالة التي وصل إليها العالم العربي اليوم، جيب بوش أعلن أن مستشاره الأول بالنسبة للشرق الأوسط سيكون أخاه جورج!!

 

هذا المقال يعبر عن رأي كاتبه ولا يعبر بالضرورة عن ساسة بوست

عرض التعليقات
تحميل المزيد