إذا ما كنت تبحث عن فرصة عمل أو تعمل بالفعل، وتريد أن تبدأ في مشروع صغير بجانب العمل، أو ربما مللت من العمل الروتيني وتريد استكشاف آفاق جديدة. أو تحلم أن تغدو رجل أعمال وتبحث عن فرص لتطوير مهاراتك كرجل أعمال ناشئ دون أن تتكبد عناء توفير مبلغ كبير من المال، أو تخاطر في بداية مشروعك بخسارة رأس مال كبير لا سيما عند الخوض في مجالات تعوزك فيها الخبرة والمهارة. أو أنتِ ربة منزل أو فتاة تبحث عن فرص للعمل ودرّ ربح جيد من البيت.

ملياردير والبداية أربعون قرشًا

بدأ محمود العربي صاحب شركات توشيبا العربي مشواره في التجارة في سن صغيرة للغاية؛ إذ كان يوفر كل عام مبلغ 30 أو 40 قرشًا سنويًا يعطيها لأخيه كي يأتيه ببضاعة من القاهرة قبل عيد الفطر، والتي كان يبيع خلالها البالونات والألعاب النارية في العيد أمام منزله لأقرانه.

 

ويعطي مبلغ الربح البالغ قدره 15 قرشًا وكل ما جمعه لأخيه ليأتيه ببضاعة أخرى في عيد الأضحى واستمر كذلك حتى سن العاشرة. لينطلق بعدها إلى القاهرة ويتنقل ما بين العمل في مصنع للعطور ومحلات الجملة، ثم سعيه للاستقلال بتجارته القائمة على الأدوات المكتبية والمدرسية، ثم تأسيسه لشركته.

وبعد قرار الحكومة في الستينيات صرف المستلزمات المدرسية مجانًا تحول إلى تجارة الأجهزة الكهربائية، وسعى مع الانفتاح الاقتصادي في السبعينيات إلى أن يحصل على توكيل إحدى الشركات العالمية. فأصبح ممثل توشيبا في مصر ليصبح فيما بعد مليارديرًا، والبداية أربعون قرشًا.

 

والآن إليك بعض الأفكار التي قد تساعدك في البدء..

· التسويق الإلكتروني

 

هو أن تقوم بالدعاية للخدمات والمنتجات المختلفة وكذلك الأفكار والأفراد باستخدام الوسائط المختلفة كالإنترنت والهاتف المحمول ومختلف الأجهزة الرقمية.

وتتيح هذه الطريقة الوصول لأكبر عدد ممكن من العملاء المحتملين في وقت أسرع وبتكاليف أقل. وتعد وسيلة مناسبة للعاملين من الجنسين، حيث لا تتطلب مجهودًا بدنيًا بالمقارنة بطرق التسويق التقليدي من التنقل والزيارات المباشرة وغيرها.

يمكنك أن تبدأ بعرض خدماتك على الشركات وفقًا لما يمكنك تقديمه كتصميم وتنفيذ موقع إلكتروني لهم وصياغة محتواه، أو إنشاء كتالوج إلكتروني يضم منتجات وخدمات المؤسسة، والتسويق للمؤسسة ومنتجاتها وخدماتها عبر كتابة المقالات وتصميم مقاطع فيديو وإنشاء قنوات اتصال عبر مواقع التواصل الاجتماعي. والتواصل مع المهتمين بنشاط المؤسسة عبر البريد الإلكتروني وغيره.

إذا لم تكن على خبرة بالتسويق الإلكتروني وتود تعلم خباياه، فبالطبع عليك أن تلتحق بإحدى الدورات التي لن تكلفك الكثير أو تلتحق بإحدى الدورات للتعلم عن بعد. فكل ما أنت بحاجة إليه هو وصلة إنترنت جيدة وجهاز حاسب آلي وتصبح جاهزًا للانطلاق.

 

· العمل بدوام جزئي أو كامل عن بعد

 

مع اتجاه الشركات الكبيرة لتقليص أعداد الموظفين وتوفير المكاتب في أماكن العمل، إلى جانب احتياج الكثيرين للعمل من المنزل أو عن بعد ولعدد ساعات محدد من العمل. تعمل بعض الشركات كوسيط بين عدد من الشركات الأخرى وخاصة تلك التي تعمل عن بعد، ولا تمتلك مكانَ عملٍ محددًا عبر تقديم بعض الخدمات لها كتفريغ البيانات، وملء استبيانات أو استمارات، ومعالجة ومراجعة المعلومات وغيرها.

توفر لك مثل هذه المواقع ربحًا يتراوح من 6 وحتى 20 دولارًا في الساعة. لا يتطلب للقبول في مثل هذه الأعمال سوى توافر وصلة جيدة بشبكة الإنترنت ومعرفة ببعض تطبيقات برامج Office وقارئ ملفات PDF، ومعرفة ببعض أساسيات اللغة الإنجليزية ويمكن الاستعانة بمواقع الترجمة الشهيرة والمتنوعة.

ويمكنك البحث بعنوان  online data input jobs لتجد الكثير من المواقع التي توفر هذه الخدمة. ويتم التسجيل في هذه المواقع عبر تعبئة البيانات المطلوبة كالاسم الرباعي والعنوان وعنوان البريد الإلكتروني. وتقوم باختيار الطريقة التي يتم بها إرسال النقود إليك فإما أن تصلك عبر Visa أو Master Card أو عبر حسابك البنكي، وإن لم يتوفر لديك أي من هؤلاء فعبر شيك يصل لعنوان منزلك مباشرة.

 

· البيع الإلكتروني

 

يمكنك أن تبدأ بشراء بعض الأشياء وبيعها إلكترونيًا. فمن الممكن أن تبتاع التحف القديمة أو تستغل وجود الصناعات النوعية والحرفية التي تشتهر بها بلدك وتنتقل بها إلى السوق العالمي، أو تقوم بشراء التحف والكتب النادرة والمقتنيات المختلفة وتعيد بيعها فيما بعد بفارق ربح يعود إليك.

يمكنك أن تستخدم منصات البيع الإلكتروني مثل  Amazon  وeBay للوصول للمشترين في بلدك ومختلف أنحاء العالم. فتلك المواقع تتمتع بزيارات ملايين المستخدمين.

قبل البدء قم بزيارة المواقع والتعرف على المعلومات الخاصة بشروط وأحكام البيع، وتعرف على طرق البحث وتفحص القوائم والبضائع المسجلة على الموقع.

كي تبدأ في عمل حساب لك على المواقع عليك أن تختار اسمًا جيدًا لحسابك وتعبئة البيانات المطلوبة وتحديد طريقة الدفع، وأكثر هذه الوسائل شهرة هو عبر موقع Paypal حيث تقوم بإنشاء حساب لك بالموقع.

يُفضل أن تبدأ عبر شراء بعض السلع البسيطة وتقييمها لتشجيع الآخرين لإضافة تقييمات إيجابية بشأنك وتكتسب سمعة جيدة بين الآخرين، فإذا لم يجد المشتري تقييمات ومراجعات بشأنك قد يعتبرك شخصًا غير جدير بالثقة، وغير آمن للتعامل المادي معه، وبالتالي قد يمتنع عن الشراء.

وتقوم بعدها باختيار ما تريد بيعه على أن تملك ما يكفي من المعلومات عنه، وتحدد ما لا يمكنك بيعه، والمصادر التي ستحصل منها على السلع التي تبيعها. ومن المفيد أن تتعرف على السلع الرائجة، وضع في اعتبارك تكلفة الشحن والتخزين والرسوم التي يقتطعها الموقع.

 

· الاستيراد

 

ليس عليك أن تسافر وتتكبد الكثير من النفقات كي تبدأ مشروعك التجاري؛ فالآن صار يمكنك أن تبدأ بالاستيراد من الخارج عبر مواقع الشركات كموقع  ahappydeal  لتعمل موزعًا وتبيع في السوق المحلي وتدر ربحًا ماليًّا جيدًا.

 

“ماذا تحتاج لبدء عمل تجاري؟ ثلاثة أشياء بسيطة؛ التعرف على المنتج أفضل من أي شخص، والتعرف على العملية، والأهم الرغبة الشديدة في النجاح”. دايف توماس

فأيًّا كان رأس المال الذي تملكه يمكنك أن تسجل كموزع في مثل هذه المواقع والتي يكون التسجيل فيها مجانيًّا عادة، وتطلع على المنتجات الموجودة والتي تُعرض على هذه المواقع بسعر الجملة.

وتقوم بطلب المنتجات المرغوبة بعد إضافة سعر الشحن عليها لتأتيك على العنوان الذي تحدده. ويمكنك بعدها عرض وتسويق تلك المنتجات على أصدقاك أو عبر المنتديات والمواقع وعن طريق الإعلانات في الصحف وغيرها، وذلك بعد إضافة نسبة الربح التي تحددها.

كي يتسنى لك البدء عليك أن تقوم بالتسجيل في هذه المواقع، والتعرف على كيفية عمل طلب لمنتج وطرق الدفع المختلفة التي تتيحها الشركة. ويجب أن تتعرف على شروط عملية البيع وما إن كان بإمكانك أن تلغي الطلب قبل أو بعد الدفع، وما إذا كان للمنتجات ضمان من عدمه، وهل الشركة مسجلة، وإجراءات الإرجاع والاستبدال في حالة استلام منتج غير مطابق أو به عطل أو كسر.

 

· الأعمال الحرة

 

يمكنك أن تستعين بمنصات العمل الحر كخمسات ومستقل وغيرها والتي توفر قوائم متنوعة من الوظائف والمجالات التي تعطيك فكرة عن الخدمات والأعمال الأكثر طلبًا على الإنترنت.

إذا كنت تمتلك جهاز حاسب آلي واتصالًا بشبكة الإنترنت فأنت جاهز للانطلاق. وما عليك سوى أن تبحث عن الخبرة والمهارة التي يمكنك أن تقدمها لتختار من بين العديد من الفرص من خلال أصحاب المشاريع الذين ينتظرون الخبرات والعروض التي يمكنك أن توفرها.

وتتيح هذه المواقع فرص عمل في مجالات عدة في البرمجة وتطوير النظم والتطبيقات وقواعد البيانات وتصميم وتطوير المواقع والتصميم بأنواعه كالمطويات والملصقات وبطاقات الأعمال والشعارات. بجانب الطباعة وتصميم الإعلانات والتصميم ثلاثي الأبعاد. فضلًا عن الكتابة والتدوين وتحرير المقالات والترجمة والتدقيق وإنشاء محتوى للمواقع.

كما توفر هذه المواقع فرصًا في مجالات الوسائط المتعددة ومعالجة الصور والتسجيل والتحرير والمونتاج. كذلك يمكنك العمل في مجالات تدقيق وتفريغ البيانات والتفريغ الصوتي والمرئي وإجراء الأبحاث، وغيرها من الأعمال المكتبية والإدارية.

وإذا ما كنت من هواة التسويق فيمكنك أن تعرض خدماتك في التسويق للدورات والخدمات وتطوير الخطط وإدارة الحملات ومتابعة الحسابات على وسائل التواصل الاجتماعي وغيرها.

 

· الوساطة الإلكترونية

 

يمكنك أن تبدأ في تقديم خدمات وساطة عبر إنشاء موقع إلكتروني تعلن فيه عن خدمات الوساطة التي تقدمها، فمن الممكن أن تنشئ موقعًا إلكترونيًّا لتبادل السلع والأغراض المستعملة وتستقطع نسبة من كل من البائع والمشتري عبر فرض رسوم بسيطة نظير الإعلان أو عند إتمام عميلة البيع.

يمكنك أن تستعين بالمواقع التي تتيح لك تصميم واستضافة موقعك الإكتروني مجانًا مثل موقعي اراباص وLivecity.

 

وأخيرًا، أيًّا كان ما تملكه فبالتأكيد لديك ما تقدمه، وليس عليك أن تنتظر رأس المال الكبير كي تبدأ. فلا تتوقف، ولا تنتظر الفرص. اخلق فرصتك الخاصة واسعَ للحصول عليها وانطلق نحو النجاح.

 

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد