قدرت الأمم المتحدة عدد الفارين والنازحين من مدينة الرمادي العراقية نتيجة هجوم تنظيم الدولة الإسلامية عليها وسيطرته عليها لاحقًا إلى حوالي 25 ألف شخص.

ويتعرض غالبية هؤلاء الفارين لظروف إنسانية سيئة نتيجة نفاذ الأموال المخصصة للمساعدات إلى جانب أن مساعدات الأمم المتحدة الإنسانية في طريقها للنفاذ.

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد