استخدمت روسيا حق الفيتو ثماني  مرات منذ بداية الثورة السورية في 2011 ، معرقلةً قرارات مجلس الأمن بشأن الملف السوري،  بهدف دعم نظام الرئيس السوري بشار الأسد.

 

ويتكون مجلس الأمن من 15 دولة ، بينهم عشر دول أعضاء غير دائمين، بالإضافة إلى خمس دول أعضاء دائمين، وهم: روسيا والصين والولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا وبريطانيا، وتمتلك تلك الدول الخمسة  حق الفيتو (النقض) ، والذي يخولها حق رفض ووقف أي قرار للمجلس دون إبداء أسباب.

 

وخلال الثماني مرات التي استخدمت فيهم روسيا حق الفيتو في قرارات مجلس الأمن المتعلقة بالشأن السوري، استخدمت الصين نفس الحق مع روسيا  ست مرات، وامتنعت عن التصويت مرتين، فيما وقف بجانب روسيا من الدول غير الأعضاء الدائمين، كل من فنزويلا (مرتين) وبوليفيا (مرتين أيضًا)، فيما لم  تقف أي دولة عربية في مجلس الأمن بجانب روسيا في  رفض قرارات المجلس، وهذا خط زمني يرصد الفيتو الروسي لدعم  الأسد في مجلس الأمن.

 

 

المصادر

تحميل المزيد