طائرات الاباتشي المقاتلة

كشف الصحفي باراك رافيد في مقال له بصحيفة هارتز الإسرائيلية عن أن إسرائيل تحث الولايات المتحدة الأمريكية نحو بيع عشر طائرات أباتشي مقاتلة للجيش المصري بدعوى محاربة الجماعات الجهادية في سيناء وتحسين الوضع الأمني في المنطقة وفق ما صرح به مسئول إسرائيلي رفيع المستوى.

ويشير الكاتب إلي أنه بالرغم من أن المساعدات الأمريكية العسكرية لمصر والتي تبلغ قرابة المليار والنصف دولار سنوياً والمقررة منذ توقيع إتفاقية السلام مع إسرائيل قد تم تجميدها علي خلفية الانقلاب العسكري في مصر بقيادة المشير عبد الفتاح السيسي و الذي أفضي إلي عزل الرئيس محمد مرسي وحظر جماعة الإخوان المسلمين, فإن هناك معارضة قوية بداخل الكونجرس الأمريكي لإستئناف المساعدات العسكرية لمصر وإمدادها بالمروحيات المقاتلة شريطة أن يتعهد الجيش بتسليم السلطة لحكومة ديمقراطية منتخبة.

ويضيف الكاتب أن التعاون العسكري بين مصر وإسرائيل شهد تحسناً خاصة بعد الإطاحة بمرسي عكستة الزيارة التي قام بها وفد رفيع المستوى من ضباط الجيش المصري ومسئولين في وزارة الخارجية المصرية لإسرائيل وهو ما بدا واضحاً في سعي إسرائيل لإقناع الولايات المتحدة لإستئناف مساعداتها العسكرية لمصر ومن ثم إتمام صفقة الطائرات الأباتشي.

وينقل الكاتب عن تصريحات أحد المسئولين الأسرائيليين رفيعي المستوى التي أعلن من خلالها عن أن السفير الإسرائيلي في واشنطن رون ديرمر قد تحدث في هذا الشأن مع مسئولين أمريكيين ومع بعض أعضاء الكونجرس الأسبوع الماضي وهو ما كشفته صحيفة المونتور الأمريكية أيضاً من أن السفير الإسرائيلي إلتقي ببعض أعضاء الكونجرس من الحزب الجمهورى ممن يدعمون إسرائيل وسط إشادات من جانبهم بالقيادة الجديدة في مصر.

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد