إذا كنت مقبلًا على العقد السابع من عمرك وشبح الضعف الجنسي يهاجمك أينما كنت، أو لو كنتِ امرأة متزوجة من رجل يكبرك عمرًا، وقد وصل إلى سن الستين، وما زلت في مرحلة شبابك، فلا تظنوا أن تلك هي نهاية حياتكم الجنسية. إذا كنتم تصدقون العلم فيجب أن تطمئنوا؛ أثبتت العديد من الدراسات أن الحياة الجنسية بعد الستين يمكنها أن تكون مليئة بالمغامرات والمتعة، والأمر هنا لا يتعلق بتناول حبوب مقوية جنسية، مثل الفياجرا، أو أي عقار آخر، بل الأمر يتعلق بممارسة الجنس بشكل طبيعي وممتع، ولا يعرض قلبك وحياتك للخطر، ويمكن تحقيق هذا من خلال بعض النصائح التي ستغير شكل حياتك الجنسية بعد الستين من العمر.

بعد الستين.. لا تعتمد على الإثارة وتجنب التوقيت السيئ

في سن الشباب كنت تقبل على ممارسة الجنس عندما تجد نفسك مثارًا جنسيًا نظرًا لكمية الهرمونات الكبيرة التي تثور في جسدك، وتجعلك شبقًا جنسيًا طوال الوقت، وعلى استعداد لممارسة الجنس في أية لحظة. الأمر يختلف عند التقدم في العمر؛ حيث تقل نسبة الهرمونات التي تخص الإثارة الجنسية في الجسم، وتنضج المشاعر؛ ولذلك فالإثارة تأتي لكبار السن بعد البدء في المداعبة مع الشريك بالفعل، فلا تعتمد على الشعور بالإثارة لتبدأ مداعبة شريكتك، بل ابدأ بالمداعبة مباشرة وسيبدأ جسدك في الاستجابة.

بالطبع هناك توقيتات سيئة لممارسة الجنس، عندما تنوي ممارسة الجنس فأنت في حاجة لكل قطرة دم في جسدك لتضخ إلى قضيبك فينتصب، أو إلى مهبلك فتشعري بالإثارة، ولذلك – على سبيل المثال – فممارسة الجنس بعد تناول وجبة دسمة ليست التوقيت المثالي لممارسة الجنس في هذا السن؛ فالدماء في تلك اللحظة تتجه بأكملها إلى أمعائك لتساعدك على الهضم، وتمنعها من الوصول إلى الأعضاء التناسلية. ولذلك فقبل تناول الطعام هو الوقت الأنسب لممارسة الجنس مع شريكتك.

ويُنصح بأن يكون هناك نشاط بينك وبينها يتضمن حركة غير ممارسة الجنس، مثل الرقص سويًا، أو الركض، تلك النشاطات تجدد الحيوية في نفسيكما، وتضخ الحياة في دمائكما – حرفيًا – وليس مجازًا، فالنشاطات التي تتضمن حركة للجسد تساعد الجسم على تحسين أدائه فيما يخص الدورة الدموية، الأمر المسئول بشكل كبير عن الانتصاب والشعور بالإثارة الجنسية، فحرك جسدك أنت وشريكتك حتى لو كان عن طريق تنظيف منزلكما سويًا.

وفي هذه المرحلة من عمركما، تكون وشريكتك في أمس الحاجة إلى التواصل الجسدي والنفسي، وممارسة بعض النشاطات التي تساعد على زيادة الإثارة الجنسية في جسديكما، وتعتبر القبلة من أكثر الأشياء التي تساعد الإنسان في الإقبال على ممارسة الجنس، وتعزز الرومانسية بينك وبين شريكتك، وتشعركما بأنكما ما زلتما في بداية علاقتكما بمرحلة الشباب، حيث تتمحور العلاقة حول سرقة قبلة بين حين وآخر.

في لحظات ما خاصة وإن كنت شخصًا مهملًا في صحة جسدك فستتعرض كرجل لضعف في الانتصاب، أو سرعة القذف، ولذلك لا يجب أن تتمحور حياتكما الجنسية أو ممارسة الجنس حول إيلاج القضيب في المهبل، فهناك العديد من الأشياء الجميلة أثناء المداعبة يمكنها أن تصل بشريكتك إلى «الأورجازم»، وينبغي أن تكون رجلًا مرنًا لا يمانع من وجود بعض الألعاب الجنسية معكما في الفراش لتعويض شريكتك عن قضيبك.

إذا كانت شريكتك تعاني من جفاف المهبل بسبب نقص نسبة هرمون الأستروجين في جسدها، فلا تجعل من ممارسة الجنس معها أمرًا مؤلمًا لها، وفي هذه الحالة يفضل اللجوء للمزلقات الجنسية الحميمية، ويمكن أن تقوم ببحث عن جميع أنواعها، حيث تكتشف أنت وشريكتك عالمًا جديدًا من المتعة؛ إذ إن هناك العديد من اختيارات المتعة التي تقدمها المزلقات الجنسية الصناعية، والتي يمكنها أن تضيف طعمًا جديدًا مثيرًا على حياتكما الجنسية.

الجنس بعد السبعين.. هل هو ممنوع؟

الفكرة الخاطئة التي تعيش في أذهاننا عن الرجال والنساء الأكبر سنًا، خاصة الذين تعدوا السبعين من العمر منهم، أن حياتهم قد انتهت، وبحياتهم أقصد حياتهم الجنسية، وكأنهم أصبحوا غير صالحين لممارسة الحب والجنس بسبب الرقم المكتوب في شهادة ميلادهم، والتجاعيد التي ظهرت على وجوههم وأجسادهم، تلك الفكرة ظلت تتداول ويتم ترسيخها في الأعمال الفنية والأدبية حتى أصبحت حقيقة يتعامل معها جميع الناس.

بينما في إحدى الدراسات الإنجليزية جرى الإثبات وبشكل عملي أن الرجال والنساء فوق سن السبعين لديهم حياة جنسية نشطة. شارك في تلك الدراسة ما يقرب من 6 آلاف مشارك من الرجال والنساء تصل أعمارهم إلى السبعين عامًا أو أكثر، وحتى سن التسعين، وأثبتت الدراسة أن حوالي 30% من الرجال فوق السبعين لديهم حياة جنسية نشطة تمامًا، وحوالي 20% من الرجال فوق الثمانين لديهم حياة جنسية نشطة بمعدل ممارسة الجنس على الأقل مرتين في الشهر، إلى جانب أن السيدات من الخمسين إلى التسعين عامًا لديهم حياة جنسية نشطة وممتعة.

بالطبع يمكن للإنسان أن تكون له حياة جنسية في هذا العمر المتقدم، ولكن بحكم طبيعة الحياة ستكون تلك الحياة الجنسية مختلفة بعض الشيء، فقد أثبتت الدراسات أن الرجال والنساء في هذا السن على الرغم من قدرتهم على ممارسة حياة جنسية طبيعية، إلا أنهم يواجهون بعض المشاكل.

فنسبة تقترب من 50% من النساء بعد سن السبعين وحتى سن التسعين يعانين من مشكلة في قدرتها على الشعور بالإثارة بشكل طبيعي كما كانت تشعر في سن الشباب؛ وهذا بسبب نقص نسبة هرمون الأستروجين في الجسم، بينما تواجه نسبة كبيرة من الرجال في هذا السن مشاكل تخص القدرة على الانتصاب وسرعة القذف، ولكن أيضًا تلك المشاكل قد تحدث للشباب؛ فالأمر يعود إلى مدى قدرة الرجل والمرأة على الحفاظ على حياة صحية تسمح لهم بممارسة حياة جنسية رائعة.

في هذا السن قد تكون سرعة القذف من أكثر الأشياء التي تقلق راحة بالك، وتنغص حياتك الجنسية، ولا تجعلك تشعر بالفخر والاستمتاع مع شريكتك، ولكن لتلك المشكلة حلًا: فعليك ممارسة بعض التمارين التي تسمح بها لياقتك، ويظل المشي لمسافات طويلة بشكل معتدل من أفضل الرياضات التي لا تستهلك الكثير من الوقت والمال، مثل الصالات الرياضية، إلى جانب أن المشي من أكثر الرياضات التي تقوي عضلة القلب، وتعمل على تحسين أداء الدورة الدموية، وإذا كنت من المدخنين فيجب عليك الإقلاع عن التدخين فورًا، والامتناع عن تناول الكحول أيضًا، ولتحسين أدائك الجنسي يمكنك تحضير وجبات تقوم بتحفيز إفراز هرمون التستوستيرون (هرمون الذكورة) في جسدك.

منوعات

منذ سنة واحدة
الجنس أقوى الغرائز.. ماذا سيحدث إذا امتنع البشر عن ممارسته؟

عندما تصل إلى هذا السن فربما لم تزل قدرتك الجنسية وقدرتك على الانتصاب قوية وطبيعية، ولكن ما يمنعك عن ممارسة الجنس مع شريكتك شيء آخر، مثل: الأمراض القلبية، أو أمراض العظام، و«الروماتيزم»، إذ تجد أنه ليس هناك صعوبة في الانتصاب، ويكون القضيب مستعدًا لممارسة الجنس، ولكن جسدك وجسد شريكتك ليس لديه القدرة على التحرك بالشكل المرن الكافي لممارسة الجنس، فالجنس يعتبر مثل ممارسة الرياضة؛ يحتاج مجهودًا عضليًا وتنفسيًا، ولذلك ففي هذا السن ليس عليكم اختيار أوضاع صعبة كما كنتم تفعلون في مرحلة الشباب، وربما عليكم تجنب الجنس العنيف أيضًا حتى لا تعرضوا عظامكم لأي خطر، وإذا التزمت بأوضاع هادئة رومانسية في ممارسة الجنس مع شريكتك فربما لن تلاحظ السن الذي مر عليكما.

كيف تحمي نفسك من سرطان البروستاتا؟

البروستاتا هي غدة تابعة للعضو الذكري للرجل، وهي المسئولة عن إنتاج الحيوانات المنوية، وتقع أسفل البطن، وتحيط بالإحليل في مكان خروجه من المثانة؛ ولذلك تعتبر البروستاتا من أهم الأعضاء (الغدد) في جسد الرجل؛ لأنها مسئولة عن قدرته على التناسل، وعن صحة الحيوانات المنوية للرجل.

وقد يفعل الرجل العديد من الأشياء التي تضر البروستاتا دون أن يدري، خاصة وأن هناك خطرًا يحيط بالبروستاتا طوال الوقت، وهو إحتمالية إصابتها بمرض السرطان؛ الأمر الذي يهدد قدرة الرجل على الإنجاب، وقد يقضي على قدرته الجنسية، وربما يعرض حياته كاملة للخطر.

وفقًا للدراسات الأمريكية فإن مرض سرطان البروستاتا يحتل المركز الثاني في نسبة الإصابة لدى الرجال في الولايات المتحدة الأمريكية، والأمر ينطبق على باقي أنحاء العالم، إلى جانب أن خطر الإصابة بهذا المرض يتزايد كلما تقدم الرجل في العمر، حسب ما ذُكر في الدراسة. وبناءً على ما أثبتته هذه الدراسة فهناك 60 رجلًا من بين كل 100 رجل في عمر الستين يصابون بمرض سرطان البروستاتا قبل أن يصلوا لعمر السبعين. فكيف تحمي نفسك من هذا المرض؟

الطماطم والبطيخ والرمان وكل الأطعمة ذات اللون الأحمر البراق من أكثر الأطعمة المفيدة للبروستاتا وحمايتها من السرطان؛ حيث تمد تلك الأطعمة ذات اللون الأحمر بمادة الليكوبين المضادة للأكسدة، وقد أثبتت الدراسات أن الرجال الذين يتناولون تلك الفواكة والخضروات التي تتميز باللون الأحمر أقل عرضة للإصابة بمرض سرطان البروستاتا، ويرى بعض الخبراء أن طهي الطماطم يساعد الجسم بشكل أكبر على امتصاص مادة الليكوبين، وكلما كانت الطماطم حمراء اللون كلما زادت تلك المادة بها، وينصح الأطباء بعدم شراء الطماطم والأطعمة الحمراء التي تم قطفها مبكرًا، بل يجب أن تكون قطفت في وقتها المحدد والمثالي.

المواد الغذائية الطبيعية والفيتامينات الموجودة في الخضروات والنباتات قد تقلل من خطر الإصابة بمرض سرطان البروستاتا لدى الرجال، حيث إن الأطعمة الخضراء بالذات تحتوي على مركبات غذائية تعطي جسم الرجل القدرة على قهر الخلايا السرطانية، وإذا كان المرض موجودًا بالفعل، فتلك الوجبات تقلل من قدرته على الانتشار، وفي نفس الوقت عندما يتناول الرجل الكثير من الخضروات فسيقلل هذا من تناوله للطعام السريع المليء بالمخاطر على البروستاتا والصحة بشكل عام.

الكثير من الدراسات انشغلت بإثبات أن احتساء القهوة يقلل من خطر الإصابة بسرطان البروستاتا، وقد ذكر في إحدى الدراسات أن إحتساء خمسة فناجيل من القهوة يوميًا يقلل من خطر الإصابة بهذا المرض، ودراسة أخرى أثبتت أن مع كل ثلاثة فناجيل قهوة يحتسيها الرجل تقل فرص إصابته بالمرض بنسبة 11%، ولذلك فهذا التأثير الفعال في الحماية من سرطان البروستاتا، والذي تقدمه القهوة للرجال، لا يمكن أن يفيد الرجل الذي يتناول القهوة من حين لآخر وليس بانتظام، ولكن يجب على الرجل أن يكون حذرًا، فاحتساء كميات كبيرة من القهوة قد يؤثر بشكل سلبي على ضغط الدم ومعدل ضربات القلب، ولذلك ينصح الأطباء بأن الكمية المناسبة للبالغين من القهوة يوميًا هي 400 مليجرام.

كيف تحمي نفسك من تضخم البروستاتا؟

أثبتت الدراسات الأمريكية أن 50% من الرجال فوق سن الستين يعانون من تضخم البروستاتا الحميد، أو كبر في حجم البروستاتا بشكل ملحوظ، وبعد عمر 85 يصاب حوالي 90% من الرجال بتضخم البروستاتا الحميد، بمعنى أوضح، أن هذا الخطر يواجه جميع الرجال تقريبًا؛ لذلك عليك التعرف على المواد الغذائية التي تحتوي على فيتامينات ومعادن تحميك من تضخم البروستاتا الحميد، وعليك أن تبدأ منذ الصغر، حتى لا تتحول إلى نفس الرجل الذي نظرت إلى سرواله باندهاش بسبب هذا التضخم البارز منه ولم تكن تفهم أن سببه تضخم البروستاتا، وتلك هي الأطعمة التي عليك المواظبة عليها لتتجنبه: 

السمسم يعتبر من أكثر الحبوب التي تحتوي على معدن الزنك، وهو من المعادن المسئولة عن صحة البروستاتا، ووفقًا لإحدى الدراسات الطبية فالرجال الذين يعانون من تضخم البروستاتا الحميد لديهم نسبة أقل من معدن الزنك في أجسادهم من الرجل الذي يعيش ببروستاتا سليمة، فيحتوي جسمه على نسبة زنك أكثر بمعدل يصل إلى 75% أكثر من الرجل المصاب. وأكدت الدراسة أن معدن الزنك الذي يأتي من الطعام يسهل على الجسم امتصاصه أكثر من حبوب الزنك؛ ولذلك املأ وجباتك ببعض الأطعمة والحبوب التي تحتوي على الزنك.

أكثر الدول إهدارًا للطعام: السعودي يهدر 427 كيلو والأوروبي 22 مليون طن

يحتوي سمك السلمون على  الحامض الدهني «أوميجا 3»، وتعتبر  «الأوميجا 3» من الدهون التي تساعد على حماية القلب والأوعية الدموية، وإلتهاب المفاصيل الروماتويدي، والفلفل الرومي بألوانه المتعددة، يحتوي على نسبة كبيرة من «فيتامين سي»، وهذا الفيتامين لديه القدرة على محاربة تضخم البروستاتا الحميد، ولكن طبقًا للدراسات التي أجريت لإثبات هذا الأمر جرى اكتشاف أن «فيتامين سي» القادر على ذلك هو القادم من الخضروات فقط، فالفواكه التي تحتوي على «فيتامين سي» لا تستطيع أن تقدم لك الحماية الكفاية من تضخم البروستاتا الحميد، وقد أكد الأطباء أن كوبًا واحدًا من الفلفل الخام يوميًا يوفر لك ما يحتاجه جسدك وأكثر لحمايته من تضخم البروستاتا.

أثبتت الدراسات أن الأفوكادو يحتوي على مواد طبيعية تعمل على حماية الرجل من الإصابة بتضخم البروستاتا، إلى جانب أنها تضمن له تدفق البول وإخراجه بشكل أفضل، الأمر الذي يمنع احتجاز أي بول في جسده ليهدد صحة البروستاتا، وتقوى الأفوكادا جهاز المناعة لدى الرجل وتحميه من أي آلام تخص العضو الذكري.

الطرق الطبيعية هي الأفضل دائمًا لعلاج أي مرض أو الوقاية منه، ولكن عليك ألا تعتمد على المواد الدوائية التي يُكتب عليها طبيعية 100%، فقد لا تكون تلك الأدوية طبيعية فعلًا بنسبة كاملة، وقد أكدت إدارة الغذاء والأدوية للولايات المتحدة الأمريكية أن تلك العقاقير ليست تحت إشرافها، ولذلك عليك المتابعة مع طبيبك إذا قررت تناول واحد من هذا العقاقير. 

وينصح الأطباء الرجال الذين يعانون من بداية ظهور أعراض تضخم البروستاتا أن يتجنبوا تناول الكثير من المشروبات في وقت قليل، خاصة الكحولية منها، إلى جانب تجنب  احتساء أي مشروب قبل النوم بساعتين على الأقل، فإذا اتبع تلك النصيحة فستساعده على قلة ظهور تلك الأعراض، وقد تحميه من تضخم البروستاتا الحميد. ووفقًا لدراسة طبية موثقة ثبت أن الرجال الذين يتناولون البيض أو الأطعمة التي تعتمد على البيض في تصنيعها – كالخبز على سبيل المثال – أكثر عرضة لخطر الإصابة بتضخم البروستاتا الحميد من الرجال الذين يعتمد طعامهم بشكل أكبر على الخضروات، والفاكهة، والحبوب.

الكثير من الرجال والنساء يصابون بالصدمة عندما يتقدمون في العمر ويرون الترهلات والتجاعيد تغزو أجسادهم في المرآة، وربما يصيب الإحباط المرأة بشكل أكبر من الرجل؛ حيث يفقد جسدها إثارته المعتادة، ولم يعد الصدر مرتفعًا ومنتفخًا، فيبدأ كل منهم بإهمال جسده بشكل أكبر، وهذا غير صحيح بالمرة، فيجب عليكم أن تدللوا أجسادكم؛ لأنها بوابة عبوركم إلى الجنس الممتع، قوموا بتدليك بعضكم البعض بالزيوت ذات الروائح الرائعة، عليك أن تحب جسد شريكك في هذا السن كما كنت تحبه وهو شاب ومشدود، فإذا رأيت تلك التجاعيد عبارة عن سنوات من الحب والعشرة سيتحول شريكك أكثر إثارة من أي شاب في مرحلة عمرية أصغر.

في هذا التقرير اخترنا ذكر الطرق الطبيعية التي تساعد في الحفاظ على حياة جنسية صحية بعد الستين، ولكن يظل الحل الأسهل – وهو المنشطات الجنسية متوفرًا – ولكن لا يجب أبدًا تناول تلك المنشطات دون إشراف الطبيب خاصة في هذا السن المتقدم.

صحة

منذ 3 سنوات
ليسوا كما يتخيل الكثيرون.. 6 مفاهيم خاطئة عن المسنين

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد