تكاسل من الكتاب؟ قد يكون، فقر إبداع ؟ محتمل؛ أسباب عديدة قد تُدرج حين الحديث عن كم الأفلام العربية المقتبسة – أو المسروقة – قصتها من أفلام أجنبية، وبعض مصنعيها يردّ بكونها ليست سرقة وأنه مجرد توارد خواطر، وبعضهم يرى أن تشابه القصص – مع وجود عدد محدود من التيمات الأساسية للكتابة للسينما – أمر وارد، لكن غيرهم يرونها سرقة.

وهذا عرض لأشهر 10 أفلام عربية تتشابه قصتها مع أفلام اجنبية:-

1) شمس الزناتي / The Magnificent Seven

أشهر الأفلام العربية المسروقة قصتها، فكما يذهب المزارعون المكسيكيون لطلب المساعدة من رماة أمريكيين مهرة ليساعدوهم في صد زعيم العصابة “كالبيرا”، يذهب الشيخ عتمان في القصة المصرية المقلدة لطلب المساعدة من شمس الزناتي ورجاله لكي يساعدوه في صد المارشال برعي.

 

جدير بالذكر أن الفيلم الأمريكي السبعة الرائعون The Magnificent Seven نفسه مقتبس من فيلم ياباني آخر يدعى الساموراي السابعة Seven Samurai.

2) الإمبراطور / Scarface

سبع سنوات هي الفاصل بين إنتاج الفيلمين، الأصل Scarface بطولة النجم الأمريكي آل باتشينو وإنتاج عام 1983، ويحكي عن قصة طوني مونتاتا وكيف تحول من مهرب صغير للمخدرات لأحد أكبر تجار المخدرات في أمريكا.

أما تقليده المصري – فيلم الإمبراطور – فهو بطولة النجم أحمد زكي، وإنتاج عام 1990، ويحكي عن زينهم الذي يتدرج أيضًا من عامل عند تاجر مخدرات لإمبراطور السوق.

3) التوربيني / Rain Man

بين دستين هوفمان عام 1988 في “رجل المطر”، وأحمد رزق 2007 في “التوربيني” الكثير من التشابهات، فكلاهما مصابان بالتوحد، وكلاهما شديدي الذكاء، وكلاهما لديهما الأخ الكبير الذي يتعرف عليهما بعد وفاة والدهما ويترك الميراث بينهما، لكن يبقي الفارق الكبير بينهما بحصول Rain Man على 4 جوائز أوسكار.

4) 1000 مبروك / Groundhog Day

“الحصار داخل نفس اليوم”؛ هكذا يمكننا اختصار قصة الفيلمين بهذه الجملة؛ حيث يحكي الفيلمان عن البطل الذي يصبح رهينة يوم واحد في حياته، وكلما استيقظ وجد نفسه فيه مع اختلاف بعض التفاصيل فقط.

كان إنتاج جراوند هوج داي في 1993، وسنة 2006 تم اختياره ليضاف لقوائم السجل الوطني للأفلام الأمريكية، بينما كان إنتاج ألف مبروك في صيف 2009.

5) أمير الظلام / Scent of a Woman

الاثنان كانا عسكرييْن في يوم من الأيام وصارا متقاعديْن، والاثنان يؤمنان بالحياة ومحبان لها، والاثنان فقدا البصر ولم يقلل ذلك من حبهما للمغامرة وشغفهما بالحياة لدرجة أن يجرب أحدهما قيادة سيارة والآخر يجرب قيادة طائرة، الأول هو النجم الأمريكي آل باتشينو في Scent of a Woman والذي حصل عن دوره فيه عام 1992 أوسكار أفضل ممثل، أما الثاني فهو تقليد للأول وهو لعادل إمام في فيلمه أمير الظلام 2002.

6) جاءنا البيان التالي / I Love Trouble

“صحفي وصحفية يتوحدان رغم المنافسة في محاولة كشف تفاصيل مؤامرة ويحاولان خلال عملهما مقاومة انجذاب كل منها للآخر”، هي جملة تصلح لوصف أحداث وقصة الفيلميْن، الأول “أحب الوقوع في المشاكل” بطولة نيك نولت وجوليا روبرتس ومن إنتاج سنة 1994، والثاني “جاءنا البيان التالي” بطولة محمد هنيدي وحنان ترك عام 2001.

7) عريس من جهة أمنية / Father of the Bride

عن الأب الذي يفاجأ بأن ابنته اصبحت امرأة وأنها ستصبح متزوجة وتتركه، في الفيلمين الكثير من الكوميديا، وفي الاثنين تظهر عصبية الأبويْن ومحاولاتهما لتعطيل الزواج، إلا أن الأول بطولة ستيف مارتين وإنتاج عام 1991، والثاني بطولة عادل إمام وإنتاج 2004.

8) الحاسة السابعة / What Women Want

بينما يقوم يحيى في فيلم الحاسة السابعة باستغلال القدرة على معرفة ما يدور في العقول لكي يستطيع هزيمة خصومة في الكونغ فو، كان استغلال ميل جيبسون في الفيلم الأصلي لتلك القدرة لكي يفهم عقول النساء ويروج لمنتجات التجميل التي تبيعها شركته.

الفيلم المصري بطولة أحمد الفيشاوي وإنتاج سنة 2005، وفيلم What Women Want إنتاج سنة 2000.

9) طير أنت / Bedazzled

كيف سيستغل الرجل ذو القدرات الاجتماعية المحدودة السبع أمنيات التي يعرضها المارد عليه لكي يصل لفتاة أحلامه؟ هكذا القصة في الفيلمين مع اختلاف السبع أمنيات التي يطلبها البطلان، أحمد مكي في طير أنت سنة 2009، وبرندان فريزن في Bedazzled سنة 2000.

10) حلاوة روح / Malena

البوستر هو نفسه، القصة لم يجر فيها أكثر من التمصير، ونفس مشهد التريلر في الفيلمين، وعلى ذلك فهيفاء وهبي هي مونيكا بيلوتشي؛ حيث يكاد يصل الأمر يصل للتطابق التام بين فيلمي حلاوة روح لهيفاء وهبي من إنتاج هذا العام والذي قررت الحكومة المصرية وقفه في السينمات، وبين فيلم مالينا لمونيا بيلوتشي سنة 2000.

عرض التعليقات
تحميل المزيد