في الآونة الأخيرة زاد عدد العمليات الانتحارية التي تتم في مناطق مختلفة من العالم خصوصًا في منطقة الشرق الأوسط. نسبة لا بأس بها من هذه العمليات يكون ورائها نساء يقمن بتفجير أنفسهن لأهداف مختلفة.

الهجوم الأخير الذي تم مؤخرا في نيجيريا والذي نفذته فتاة تبلغ من العمر 12 عاما عبر تفجير نفسها في سوق بشمال شرق نيجيريا وتسببت في مقتل 10 أشخاص، أعاد للأذهان دور النساء والفتيات في العمليات الانتحارية التي تمت خلال الألفية الجديدة.

جدير بالذكر أن أول امرأة تقوم بعملية من هذا النوع في التاريخ كانت اللبنانية سناء محيدلي التي قامت بها ضد الجيش الإسرائيلي في جنوب لبنان يوم 9 أبريل 1985، وتطلق الفصائل المقاومة على هذه العمليات حين تستهدف قوات الاحتلال ومرافقه مصطلح «العمليات الاستشهادية»

يونيو 2015م

قامت امرأة بتفجير نفسها في هجوم بإقليم ماديجوري النيجيرية المحاصرة شمال شرق البلاد وذلك يوم 8 يونيو 2015م.
تسببت العملية في مقتل شخصين وإصابة 4 آخرين، وأعلنت جماعة بوكو حرام عن مسؤوليتها.

فبراير 2015م

قامت امرأة بتفجير نفسها يوم 15 فبراير 2015م في محطة حافلات مزدحمة بمدينة داماتورو في شمال شرق نيجيريا.
الانتحارية التابعة لجماعة بوكو حرام تسببت في مقتل 7 أشخاص وإصابة 30 آخرين.

أغسطس 2014م

شهد الأسبوع الأول من شهر أغسطس 2014م وقوع 4 عمليات انتحارية نفذتها فتيات صغيرات السن في مدينة كانو النيجيرية.

من بين هذه العمليات كانت عملية لانتحارية تبلغ من العمر 10 سنوات فقط.

ديسمبر 2013م

في يوم 29 ديسمبر 2013م قامت انتحارية شيشانية بتفجير نفسها في محطة فولغراد للسكك الحديدية.
هذه الحادثة تسببت في وفاة حوالي 17 شخصا.

ديسمبر 2010م

في يوم 25 ديسمبر 2010م قامت انتحارية باكستانية بتفجير نفسها في مركز لتوزيع المساعدات الإنسانية في شمال غرب باكستان.
الحادثة تسببت في مقتل 43 شخصا على الأقل.

هذه هي المرة الأولى في تاريخ العمليات الانتحارية التي تتم في باكستان التي تقوم فيها امرأة بتفجير نفسها.

مارس 2010م

في يوم 29 مارس 2010م قامت انتحاريتان شيشانيتيان بتفجير نفسيهما في محطة مترو بالعاصمة الروسية موسكو.
الحادثة تسببت في مقتل 38 شخصا وإصابة 60 آخرين.

مايو 2008م

قامت انتحارية – يعتقد بانتمائها لحركة طالبان – بتفجير نفسها بواسطة متفجرات تحملها تحت البرقع الخاص بها في سوق مزدحمة ببلدة فرح جنوب غرب أفغانستان يوم 15 مايو 2008م.

الحادثة تسببت في مقتل 15 شخصا بينهم 3 ضباط وجرح 22 آخرين.

سبتمبر 2005م

في يوم 28 سبتمبر 2005م نفذت امرأة عراقية هجوما انتحاريا في مركز لتجنيد الجيش العراقي بمدينة تلعفر قرب الحدود السورية.
الحادث تسبب في مقتل 7 أشخاص وإصابة 37 آخرين.

يناير 2004م

قامت ريم الرياشي بتفجير نفسها يوم 14 يناير 2004م في نقطة تفتيش معبر إيريز الإسرائيلي.
الحادث تسبب في مقتل 7 أشخاص.

ريم الرياشي إحدى المقاتلات في حركة حماس الفلسطينية وهي أول انتحارية امرأة تابعة لحركة حماس.

أغسطس 2003م

في يوم 5 أغسطس 2003م قامت امرأتان انتحاريتان بتفجير نفسيهما في مجموعة من القوات الأمريكية.
هذا الهجوم كان الأول من نوعه الذي يتم تنفيذه عبر نساء وكان بمثابة بداية مشاركة النساء العراقيات في الحرب ضد الولايات المتحدة.

مارس 2002م

في يوم 29 مارس 2002م قامت آيات الأخرس بتفجير نفسها في سوبرماركت إسرائيلي.
التفجير أسفر عن مقتل إسرائيليين وجذب انتباه الكثير من وسائل الإعلام العالمية خصوصًا وأن عمر آيات كان 18 عاما فقط.

فبراير 2002م

في يوم 27 فبراير 2002م قامت دارين أبو عيشة بتفجير نفسها في نقطة عبور ماكابيم الإسرائيلية بالقرب من القدس المحتلة.
في نفس هذا اليوم كان الشيخ أحمد ياسين قد طالب بإعطاء الحق للنساء في المشاركة في العمليات الاستشهادية.

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد