وظيفة البورصة الأساسية أو سوق الأوراق المالية هوتقديم خدمات وتوفير مكان بعينه حيث يمكن لحاملي الأسهم بيع أسهم شركاتهم إلى المشترين المهتمين وطرح أسهمهم للتداول. هناك العديد من البورصات المشهورة والضخمة التي تقدم تلك الخدمات في جميع أنحاء العالم وهناك آلاف الشركات التي تتكسب من خلال تلك التبادلات للأسهم والسندات. من خلال هذا التقرير سنستعرض معاً أكبر أسواق الأوراق المالية في العالم على أساس تعاملاتها اليومية والقيمة السوقية لها وكذلك عدد الشركات المشاركة فيها.

10 – سوق الأوراق المالية – أستراليا

القيمة السوقية: 1,386 تريليون دولار

سوق الأوراق المالية في أستراليا تم تأسيسها في عام 1861 في مدينة ملبورن الأسترالية وقد مرت بها العديد من التغييرات منذ إنشائها وحتى الآن. تم دمجها مع بورصة سيدني للأوراق المالية في عام 2006 وهو ما عزز موقفها لتصبح البورصة الأولى في أستراليا وتحتل المركز العاشر عالميا وهي معروفة اختصارًا باسم ASX .

يتم التداول فيها يومياً عن طريق بيع السندات والأسهم والسلع لعدد ضخم من الشركات المحلية والعالمية بمبلغ يدور في فلك 4,685 تريليون دولار وقيمتها السوقية بلغت 1,386 تريليون دولار.

9- البورصة الألمانية للأوراق المالية

القيمة السوقية: 1,486 تريليون دولار

تقع بورصة ألمانيا للأوراق المالية في فرانكفورت وتبلغ قيمتها السوقية 1,468 تريليون دولار مما يجعلها أكبر قليلا من صاحبة المركز العاشر: البورصة الأسترالية. تم إنشاؤها في عام 1994 وهي إضافة حديثة نسبيا إلى عالم المال خصوصا بعد توحيد ألمانيا عام 1990 وعلى الرغم من حداثتها إلا أنها تمتلك فروعًا متعددة تمثلها في العديد من البلدان الأوروبية مثل لوكسمبورج وإسبانيا وسويسرا.

تقع حوالي 765 شركة تحت قائمة تعاملاتها وذلك اعتبارا من عام 2010 وتعد تلك الشركات من الشركات الضخمة العالمية. وتوظف تلك البورصة أكثر من 3200 شخص في جميع أنحاء أوروبا وآسيا والولايات المتحدة.

8- سوق تورنتو للأوراق المالية

القيمة السوقية: 2,058 تريليون دولار

مع قيمة سوقية لتلك السوق التي تتخطى اثنين تريليون دولار تحتل سوق تورنتو للأوراق المالية – وهي أكبر سوق للأسهم في كندا – المركز الثالث كأكبر سوق للأوراق المالية في أمريكا الشمالية والمركز الثامن عالميًا. يقع مقرها في تورنتو في كندا وتدار من قبل مجموعة صغيرة من جمعية من رجال الأعمال تشكلت في عام 1852.

تشمل السوق الآن نشاطات أكثر من 1577 شركة مختلفة من أوروبا وكندا والولايات المتحدة مثل نكسن، وعددًا من شركات الطاقة في كندا ومعظم الإمبراطوريات النفطية، وكلها تقع ضمن الشركات الأعلى في رأس المال والنشاطات حول العالم.

7- سوق شانغهاي للأوراق المالية

القيمة السوقية: 2,547 تريليون دولار

بورصة شانغهاي هي ثاني أكبر سوق للأسهم في الصين وثالث أكبر سوق لتداول الأوراق المالية والأسهم والسندات في آسيا، مع قيمتها السوقية التي تتخطى 2.547 تريليون دولار تحتل المركز السابع عالميًا. تم تأسيسها في عام 1990 كمنظمة غير ربحية من قبل لجنة تنظيم الأوراق المالية الصينية والتي تدير الأسواق المالية الصينية بشكل مباشر.

بسبب الإدارة الحكومية المركزية وصرامة لجنة تنظيم الأوراق المالية الصينية فإن تلك السوق ليست مفتوحة بشكل مباشر للمستثمرين الأجانب، وعلى الرغم من تلك القيود الصريحة إلا أن هناك أكثر من 861 شركة أجنبية مختلفة الجنسيات مسجلة في تلك السوق.

6- سوق هونج كونج للأوراق المالية

القيمة السوقية: 2,831 تريليون دولار

بورصة هونج كونج لديها سياسات أكثر تساهلا للمستثمرين الأجانب بالمقارنة مع بورصة شنغهاي للأوراق المالية. تأسست بورصة هونج كونج لأول مرة باسم “رابطة وسطاء هونج كونج” في عام 1891 وأعيد تسميتها مرة أخرى عام 1914.

وعلى الرغم من المنافسة الشديدة بين أسواق المال المختلفة في هونج كونج وباقي البورصات في الصين وآسيا إلا أن تلك البورصة بقيت هي الرائدة في هونج كوند مع قيمة سوقية تقترب من التريليونات الثلاثة، وهي أكبر بورصة في الصين وسادس أكبر سوق مال في العالم. وتشمل في نشاطاتها اليومية أكثر من 1470 شركة عالمية مدرجة في قوائمها من جميع أنحاء العالم.

5- السوق الأوروبية للأوراق المالية

القيمة السوقية: 2,93 تريليون دولار

تم إنشاء بورصة أوروبية مقرها في أمستردام هولندا وهي يورونيكست في عام 2000 بعد توحيد الاتحاد الأوروبي، ولها عدة فروع في بلدان أوروبية أخرى مثل بلجيكا وفرنسا والبرتغال والمملكة المتحدة. اعتبارا من عام 2010 بلغت القيمة السوقية ليورونيكست ما يقرب من 2,93 تريليون دولار مما يجعلها خامس أكبر سوق أوراق مالية في العالم.

اندمجت في عام 2007 مع السوق الأوروبية الأمريكية لأوراق المال، الأمر الذي عزز صدارتها لأن تصبح في مقدمة أسواق الأوراق المالية في العالم. خدماتها الرئيسية في الأسهم والأوراق المالية وتقدم أيضا خدمات المقاصة وتقديم المعلومات والخدمات للغير.

4- سوق لندن للأوراق المالية

القيمة السوقية: 3,396 تريليون دولار

تم إنشاء بورصة لندن في عام 1801 وهي واحدة من أقدم أسواق الأوراق المالية في العالم. تضم حتى الآن 3000 شركة من 70 دولة مختلفة وهي تعتبر سوقًا دوليًا ضخمًا لبيع وشراء الأسهم ولا تقتصر خدماتها على إنجلترا وحدها. اندمجت مع مجموعة TMX في عام 2011 لتصبح أكبر بورصة في المملكة المتحدة كلها.

تبلغ قيمة بورصة لندن السوقية تقريبا ثلاثة تريليونات و396 بليون دولار مما يجعلها أكبر رابع سوق للأسهم في العالم، كما أنها أعلى قيمة سوقية لبورصة بين البورصات التي تقع في أوروبا كلها.

3- سوق طوكيو للأوراق المالية

القيمة السوقية: 3,478 تريليون دولار

بورصة طوكيو هي أكبر بورصة في آسيا، وثالث أكبر بورصة في العالم، بقيمتها السوقية التي تبلغ 3 تريليون و478 بليون دولار. أنشئت في عام 1878 ومقرها طوكيو، اليابان. تحتوي قوائمها على أكثر من 2200 شركة من أكبر الشركات في العالم اعتبارا من عام 2012.

اندمجت بورصة طوكيو مع أوساكا للأوراق المالية في منتصف عام 2012 لتعزز صدارتها كأكبر بورصة في آسيا وهي أيضا حليف مقرب من بورصة لندن للأوراق المالية، الأمر الذي يسهل التجارة بينهما بشكل خاص وبين قارتي آسيا وأوروبا بشكل عام.

2- سوق ناسداك للأوراق المالية

القيمة السوقية: 4,582 تريليون دولار

ناسداك أو: الرابطة الوطنية لتجار الأوراق المالية المؤتمتة. وهي مقرها في نيويورك. وقد تأسست في الولايات المتحدة الأمريكية في عام 1971 وهي ثاني أكبر بورصة في الولايات المتحدة الأمريكية وفي أمريكا الشمالية وفي العالم بأسره. وتعود مليكتها إلى مجموعة ناسداك أومكس التي تمتلك شبكة كاملة من أسواق الأوراق المالية في الولايات المتحدة وخارجها.

يتم التبادل في ناسداك بينها وبين ثماني دول أوروبية أخرى، وكانت ناسداك أول بورصة في أمريكا تتعامل مع التداول عبر الإنترنت. بقيمة سوقية هائلة تتخطى 4 تريليونات و582 بليون دولار تحتل ناسداك المركز الثاني خلف البورصة التي تحتل المركز الأول وهي بورصة نيويورك للأوراق المالية.

122614_1004_9.jpg

1- سوق نيويورك للأوراق المالية

القيمة السوقية: 16,613 تريليون دولار

الملك المطلق لسوق الأسهم والأوراق المالية في العالم كله. موقعها وول ستريت في نيويورك، الولايات المتحدة. تعتبر قبلة التجارة الدولية في العالم كله. وتعرف أيضا باسم المجلس الكبير. أصول بورصة نيويورك تعود إلى عام 1792 وهي أكبر وأقدم بورصة في العالم بأسره.

تخطت قيمتها السوقية اعتبارًا من مايو عام 2013 ما يقرب من 16 تريليون و613 بليون دولار أمريكي. متوسط الصفقة اليومية اقترب من 196 بليون دولار. نظرا لحجمها الهائل فإن بورصة نيويورك دوما موضع تهديدات إرهابية مستمرة، وتقدم كل الخدمات الممكنة والمتاحة والمعروفة في أسواق المال والأسهم والسندات في العالم كله.

122614_1004_10.jpg

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد