يتفق الجميع على وجود الأساطير، لكنهم يختلفون حول جديتها ومدى صدقها فيما يرى البعض أنها صنيعة الخيال والتراث الشعبي، يرى البعض الآخر أنَّ الأساطير تقع على حدود الخيال والواقع لكنهم لا يؤكدون هل حدثت بالفعل هذه الأساطير أم لا؟

وبغض النظر عن كل تلك المناوشات حول هذه الأساطير، فإن المؤكد أنها كانت مصدر إلهام لدى العديد من الثقافات والحضارات، وفي العصر الحديث كانت العديد من هذه الأساطير مصدرًا للعديد من الاعمال الأدبية، وحتى السينمائية.

في هذا التقرير بعض من نماذج للأساطير الشعبية.

جحا: صاحب النوادر الأشهر في التاريخ

ربما ليس من الصحيح أن نصف حكايتهُ بالأسطورة، ولكننا نستطيع بشكلٍ عام أن نورده في الحديث عن الأساطير لأنه يشبهها بالطبع. بالنسبة لجحا فإنه وليد الثقافة الإسلامية بالتحديد، لكنهُ كان يتنقل عبر الأزمان والمجتمعات المختلفة، فستجد جحا أثناء حكم الأمويين وجحا أيضًا أثناء حكم المغول في بلاد الأناضول وتركيا.

تمثال لجحا في أنقرة

تُحكى على لسان جحا العديد من القصص والحكايات، معارضة السلاطين، نقد اجتماعي وحتى سخرية لأجل الضحك، من حكايات جحا أنه كان راكبًا حماره وحينما مر ببعض الناس مازحه أحدهم وقال: يا جحا لقد عرفت حمارك ولم أعرفك، فقال جحا: الحمير تعرفُ بعضها بعضًا!

ستّ أخوات يتصارعنَ على الضابط الوسيم!

إنها أحد أشهر الأساطير الهندية حول الحبّ، وحولَ “مكائدِ” المرأة. ستّ أخوات ينتظرنَ عريسًا، ويأتي العريس صديق أخوهنّ الحكيم “مادهو” ليختار من بينهنّ ولكنَّ خمسًا منهنّ ينفرنهُ من الزواج إلا واحدة هي “نور الفجر” في السابعة عشر من عمرها شاعرة وحكيمة في الآن نفسه.

عبر العديد من الأحداث الدرامية التي يدخل من خلالها الضابط “شاندور” السجن وتطالبه الحكومة بضرائب كثيرة، في النهاية يفوز شاندور بنور الفجر الصغيرة التي فاقت أخواتها الخمس الكبيرات جمالًا وحكمةً وأنوثة.

شهرزاد: عندما تقبل الأنثى التحدي!

تقول الأسطورة التي يعود تاريخها إلى القرن الرابع عشر الميلادي أنَّ الملك شهريار خانته زوجته مما أعمى بصيرته عن رؤية أي شيء جميل في المرأة وقرر أن ينتقمَ من النساء على طريقته الخاصة: يتزوج كل ليلة فتاة جميلة، وفي الصباح يأمر بقتلها. استمر كذلك ثلاث سنوات حتى عجز الوزير عن تلبية طلب شهريار في نساء جديدات يتزوجهنّ لليلة ثمّ يقتلهنّ، وهنا تبدأ الملحمة الأسطورية.

صورة افتراضية لقصص ألف ليلة وليلة

لقد طلبت شهرزاد من أبيها الوزير أن يدخلها على الملك، ورغم عدم موافقته إلا أنه في النهاية أدخلها على الملك الذي لم يأمر في الصباح بقتلها لأنها كانت تحكي له قصص وحكايات جميلة، استمرت تحكي للملك أكثر من ألف ليلة وفي اللية الثانية بعد الألف طلبت شهرزاد من الملك أن يصفح عنها خاصةً أنها رزقت منه أطفالًا، فأخبرها أنَّه كان سيعفو عنها أصلًا.

من شخصيات الأسطورة المشهورة: علاء الدين، علي بابا والأربعين حرامي، علي زيبق المصري والسندباد البحري.

الأميرة زوجة الثعبان والفرس العجوز

بالطبع تعتبر هذه الأسطورة من أغرب الأساطير، في أفريقيا كان ملك الثعابين قد ضاق بحياة الغابة وقرر أن يتزوج من فتاة جميلة ووقع اختياره على ابنة ملك مملكة الغرب، الأميرة “فتيما” الجميلة. تلا ملك الثعابين تعويذة سحرية وهو يبتلع ورقة أحد الأشجار، وما إن تلا التعويذة حتى جعله الإله “ويندي” فتى وسيمًا بديعًا.

سرعان ما تكشف للأميرة فتيما أنَّ أميرها الذي وقعت في حبه ثعبان كبير، تحاول الأميرة أن تهرب منه من خلال الفرس العجوز الذي تنشأ بينه وبينها علاقة صداقة حميمة، وفي طريقهما إلى مملكة أبيها يحدث حادث يجعلهما مكبلتان في مملكةٍ أخرى تقع بين الواقع والخيال.

عبر العديد من المغامرات تستطيع الفرس أن تنقذ الأميرة فتيما من المصير البائس لتصبح فتيما في مملكة أبيها ابنة الملك التي رفعها الإله “ويندي” إلى السماء وتزوجها ثم أعادها بعد أيام إلى الأرض على ظهر فرس عجوز ليجعل منها زوجته على الأرض!

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد