قامت شركة (jetpac) المعروفة بتطبيقها الذكي عن السفر والرحلات، بتحليل أكثر من

150 مليون صورة في تطبيق إنستغرام والتي تم نشرها من 6000 مدينة حول العالم، لنقوم الشركة بعد ذلك بإصدار تقريرها عن أكثر دول العالم سعادة؛ حيث قامت الشركة بتكوين مقياس أسمته “رصيد السعادة”، ويقوم هذا المقياس المكون من 100 نقطة بإعطاء كل دولة نقاطًا حسب رصيد الابتسامات الظاهر في الصور الآتية من هذه الدولة.

الدول العربية

1- لبنان

احتلت المركز 25 عالميًّا بإحرازها 31 نقطة.

طبعًا لبنان هي الأولى عربيًّا؛ حيث الطبيعة الساحرة من جبال ووديان وأشجار وثلوج وشواطئ، وكل هذا بالإضافة للوجه الحسن والتعاملات الإنسانية ذات المستوى الراقي.

جبال وأشجار لبنان

 2- مصر

احتلت المركز 34 عالميًّا بإحرازها 29.6 نقطة.

رغم كل المشاكل التي تمر بها، لكن يبدو أن طبيعة الشعب المصري التي تميل للفكاهة وقدرته على التكيف حتى في أحلك الظروف هما العاملات الأساسيان في احتلاله هذا المركز.

في مصر ما يدفعك إلى الابتسام

في مصر ما يدفعك إلى الابتسام

3- تونس

احتلت المركز 70 عالميًّا بإحرازها 22.2 نقطة.

تونس الخضراء ذات المناظر الخلابة، بالإضافة للخطوات الجدية التي تخطوها الثورة التونسية للأمام يبدو أن لها الأثر في ذلك.

تونس الخضراء

4- العراق

احتلت المركز 76 عالميًّا بإحرازها 20.6 نقطة.

رغم كل الأحزان طوال أكثر من 10 سنوات من الاحتلال والعنف والتفجيرات، لكن لا يزال العراقيون يملكون مخزونًا من السعادة يتيح لهم الابتسام.

لا تزال هناك ابتسامات في العراق رغم المعاناة

5- المغرب

احتلت المركز 79 عالميًّا بإحرازها 20 نقطة.

هي إحدى الدول ذات الجمال الخلاب، وهي قبلة نجوم السينما في العالم، مع استقرار سياسي نسبي، كل هذا يحمل المغربي على الابتسامة.

الجمال الساحر في المغرب

6- الأردن

احتلت المركز 92 عالميًّا بإحرازها 17.9 نقطة.

بدأت الابتسامة في العالم العربي تتراجع بشكل ملحوظ، ويبدو أن الأوضاع في الأردن خصوصًا النواحي الاقتصادية لها تأثير نفسي كبير على الشعب الأردني.

الأردن في المركز 92 عالمياً من حيث الابتسامة

7- فلسطين

احتلت المركز 94 عالميًّا بإحرازها 17.4 نقطة.

يبدو أنه لا تزال هناك ابتسامات تنتزع انتزاعًا وسط القصف والقتل والتضييقات الاقتصادية، ويبدو الشعب الفلسطيني صامدًا متحليًا بالأمل.

لا زال الأطفال في فلسطين يبتسمون

8- قطر

احتلت المركز 108 عالميًّا بإحرازها 14.6 نقطة.

رغم التطور الكبير الذي شهدته قطر في الأعوام الأخيرة لكن لم ينعكس ذلك على الأفراد هناك من ناحية السعادة، ويبدو أن العمالة الأجنبية وراء قلة الابتسامات القادمة من هناك.

قطر.. زيادة في العمران ونقص في الابتسامة

9- عُمان

احتلت المركز 113 عالميًّا بإحرازها 13.3 نقطة.

يبدو أن ابتسامات الدول الخليجية أقل بشكل ملحوظ من باقي الدول العربية، ولعل ذلك مرجعه للطبيعة الصحراوية ووجود عمالة أجنبية كبيرة.

نقص الابتسامة مع الطبيعة الصحراوية

10- الإمارات

احتلت المركز 115 عالميًّا بإحرازها 12.9 نقطة.

تراجع ملحوظ رغم ارتفاع مستويات المعيشة وتوافر الخدمات والشواطئ الجميلة لكن يبدو أن النظام الرأسمالي الطاغي هناك قلّل من قدرة الناس على الابتسامة.

الإمارات في المركز العاشر عربيًّا

دول العالم

تسع من أصل الدول العشر الأوائل في هذه القائمة هي دول في أمريكا الجنوبية والوسطى، والدولة العاشرة هي الفلبين من آسيا.

فقد جاءت في المركز الأول البرازيل، الدولة الساحرة بشواطئها وغاباتها ومهرجاناتها وكرة القدم التي تجعل مستوى السعادة يرتفع بمجرد الوصول إليها.

وكانت أول دولة أوروبية تدخل القائمة هي مقدونيا في المرتبة الحادية عشرة.

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد