إننا غالبًا ما ننظر إلى عادات شائعة ضارة بعين التجاهل، لكنها قد تسبب لنا الأضرار نفسها التي يسببها التدخين.

نشرم موقع «إنديا دوت كوم» الهندي تقريرًا أعدَّه فريق عمل قسم «لايف ستايل» في الموقع، تناول فيه بعض العادات التي اعتاد الناس على فِعلها، ولكنها تسبب لهم أضرارًا كالتي يسببها التدخين، ناصحًا القرَّاء بالتخلي عن هذه العادات، وسيجدون نتائج إيجابية لذلك على عقولهم، وأجسادهم، وأرواحهم.

صحة

منذ شهر
في حميتك الغذائية.. هل الأفضل أن تتناول الدهون أم تمنعها؟

وفي البداية أشار مُعدِّو التقرير إلى أن الهند موطن لأكثر من 12٪ من المدخِّنين في العالم. ومما لا شك فيه أن التدخين أمر خطير؛ إذ يموت في الهند وحدها 10 ملايين شخص كل عام بسبب التدخين. وتتفشَّى عادة التدخين في أوساط الشباب هذه الأيام.

ومن ثمَّ تصل هذه العادات إلى حد الإدمان حتى أنها تأخذ بعض الناس إلى فراش الموت. ولكن هناك كثيرًا من العادات التي لا تقل خطورة عن التدخين. وغالبًا ما ننظر إلى هذه العادات بعين التجاهل، لكنها قد تسبب لنا الضرر نفسه الذي يسببه التدخين.

وبدأ التقرير في سرد العادات الخمس التي لا تقل خطورة عن التدخين:

1- الوحدة

أفاد التقرير أن الأبحاث أثبتت أن الوحدة المزمنة ربما تؤثر على الصحة العامة. وتأثير الوحدة أشد وأنكى على صحة الدماغ. وهناك أيضًا دراسات تشير إلى وجود علاقة بين الشعور بالوحدة وتطور أمراض مثل الخِرف والزهايمر. وفي الهند يعيش ما يقرب من 22٪ من كبار السن في وحدة، بينما يجري تجاهل الشعور بالوحدة المزمنة لدى صغار السن.

2- النظام الغذائي السيئ

يؤكد التقرير على أننا جميعًا نعلم أن تناول الطعام الصحي أمر ضروري، ولكن كثيرًا منَّا لا يطبِّق ذلك بصورة يومية. ويأكل كثير منَّا الأطعمة المُصنَّعة، والوجبات السريعة، والأطعمة الغنية بالملح والسكريات. ولا يقف الأمر عند هذا الحد فحسب، إذ إننا في كثير من الأحيان لا نضع الخضر والفواكه ضمن نظامنا الغذائي.

وتشكِّل هذه العادة الأساس لعدد من الأمراض، كالسمنة، والسكري، وما إلى ذلك. وفي الهند يستهلك الناس كثيرًا من الحبوب التي لا تحتوي على ما يكفي من البروتينات، والفواكه، والخضروات.

Embed from Getty Images

وقد تزايدت حالات الإصابة بمرض السمنة بين الرجال والنساء، وخاصة في المناطق الحضرية.

3- أسلوب الحياة غير النشط

يلفت التقرير إلى أنه في العالم المعاصر جميعنا يجلس أمام الشاشات لساعات طويلة. وأظهرت دراسة أجرتها جامعة ريجنسبورغ في ألمانيا عام 2014 أن كل ساعتين يجلسهما الشخص أمام الشاشة يُزِيدان من فرص الإصابة بسرطان القولون بنسبة 8٪، وفرص الإصابة بسرطان الرئة بنسبة 6٪. وهذا بغض النظر عن أي نشاط بدني ضار آخر خلال اليوم.

4- الحرمان من النوم

ينوِّه التقرير إلى أن الجلوس أمام الشاشة لساعات طويلة يساعد أيضًا في الحرمان من النوم. وهناك رابط بين الضوء الأزرق المنبعث من الشاشة وبعض المشكلات، مثل إجهاد العينين، وعدم وضوح الرؤية، بل إعتام عدسة العين. ويعاني حوالي 33٪ من البالغين في البلاد من الأرق، والمشكلة الأكبر أنهم يجدون ذلك أمرًا عاديًّا.

5- السلوك المتشائم

يلمح التقرير إلى أننا سمعنا جميعًا بعبارة: لا تدع السلوك السلبي يُفسِد حياتك. لكن السلوك السلبي والتشاؤم يمثلان الآن مشكلة واسعة الانتشار. والتشاؤم هو اعتقادك أن الأمور سوف تسوء، أو لن تسير وفق الخطط التي وضعتها. ويؤدي هذا إلى الاكتئاب والتوتر غير المرغوب فيه.

وفي الختام يشدد التقرير على أن تلك العادات الخمس المذكورة آنفًا خطيرة مثل التدخين. لذا تخلَّ عن السلوك السلبي، ونم جيدًا، وكن أكثر نشاطًا في الحياة اليومية، وتناول طعامًا صحيًّا متوازنًا، وعِش سعيدًا. وسترى نتائج إيجابية في عقلك، وجسدك، وروحك، بمجرد أن تتخلى عن هذه العادات الخمس.

هذا المقال مترجمٌ عن المصدر الموضَّح أعلاه؛ والعهدة في المعلومات والآراء الواردة فيه على المصدر لا على «ساسة بوست».

عرض التعليقات
تحميل المزيد