نشر موقع «ميدل إيست آي» الإخباري تقريرًا حول المسلسلات التركية التي حازت شهرة كبيرة في العالم الإسلامي والعالم بصفة عامة، في محاولة لتوجيه القراء إلى أفضل المسلسلات التركية وأكثرها شهرة.

وفي البداية، يشير التقرير إلى أنه بدءًا من الملاحم التاريخية الدرامية مثل «بربروس: سيف البحر المتوسط» إلى الدراسات الاستبطانية للعلاقات بين الجماعات الاجتماعية مثل «طيف إسطنبول»، أوجدت الدراما التركية جمهورًا كبيرًا ومتنوعًا في جميع أنحاء العالم.

وأصبحت المسلسلات التلفزيونية، المعروفة باسم ديزيلر (diziler) أو ديزي (dizi) على سبيل الاختصار، مصدر دخل مربح للاقتصاد التركي، حيث يأمل المسؤولون أن تجني الصناعة مليار دولار سنويًّا بحلول عام 2023.

ترفيه

منذ 3 أسابيع
لهذه الأسباب انتشرت ظاهرة دراما الحكايات المنفصلة وهذه أبرز 6 مسلسلات قصيرة

وكان آخر دليل على شعبيتها هو إطلاق النسخة الأردية المدبلجة من مسلسل أرطغرل على موقع يوتيوب (YouTube) في مايو (أيار) 2020، والتي حصدت 10 ملايين مشترك على المنصة في حوالي خمسة أشهر.

تتوفر الترجمات الرسمية للمسلسلات الأكثر شعبية باللغات العربية والأردية والقيرغيزية والإسبانية، إلى جانب لغات أخرى؛ مما يجعل المسلسلات التلفزيونية واحدة من الصادرات الثقافية الرئيسة لتركيا. وتستقطب الدراما حوالي 650 مليون شخص في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك عدد كبير من المتابعين في العالم العربي.

لكن هذا الاتجاه لا يخلو من معارضين، حيث اتُّهِمت مسلسلات مثل «أرطغرل» بالترويج لقراءة وردية للتاريخ الإقليمي تتعارض مع تفسيرات البلدان التي كانت تحت الحكم العثماني لعدة قرون.

ومع توتر العلاقات بين تركيا والدول العربية مثل مصر والسعودية والإمارات في أعقاب الانتفاضات العربية، أصدرت السلطات الدينية في بعض تلك الدول فتاوى تمنع مواطنيها من مشاهدة المسلسلات الدرامية التركية.

ونظرًا إلى مثل هذه الخلافات، فقد يكون هناك فضول متزايد لمعرفة سبب كل هذه الضجة. وتحقيقًا لهذه الغاية، يقدم موقع «ميدل إيست آي» قائمة بالمسلسلات التي يجب أن يبدأ بها أي محب جديد للدراما التركية.

1- قيامة أرطغرل

يرجح التقرير أن مسلسل «قيامة أرطغرل» ربما يكون أكثر المسلسلات التركية التي جرى تصديرها، وهو مسلسل مكون من 150 حلقة جرى بثه لأول مرة في عام 2014. وتدور أحداثه في القرن الثالث عشر في الأناضول، ويتابع مسلسل قيامة أرطغرل مغامرات الشخص الذي تحمل الأسر العثمانية اسمه.

لا يعرف كثيرون على وجه اليقين عن قصة أرطغرل التاريخية، لكن المسلسل الخيالي متأثر بشدة بتقاليد العثمانيين الموروثة حول أصولهم. والبطل التركي الأسطوري هو أرطغرل بن سليمان شاه، زعيم قبيلة قايي من الأتراك الأوغوز، الذين هاجروا من سهول آسيا الوسطى إلى الأناضول.

وفي تلك الرحلة، يواجه أرطغرل ومجموعته من المحاربين الرُحَّل ظروف طقس قاسية للغاية وعددًا لا يحصى من الأعداء، بدءًا من المغول، إلى الخونة في صفوفهم، إلى فلول القوات الصليبية في الأناضول وبلاد الشام.

وتترابط أطراف القصة أيضًا بقصة حب بين أرطغرل، الذي يلعب دوره أنجين ألتان دوزياتان وحليمة خاتون (التي تلعب دورها إسراء بيلجيتش)، والتي تبدأ بعد إنقاذ حليمة من خاطفيها في حلقات المسلسل الافتتاحية.

ومع وفاة والده، أصبح أرطغرل زعيمًا لقبيلته ويبدأ في إنشاء «البايلك» أو الإمارة، التي ستصبح بعد ذلك الإمبراطورية العثمانية، تحت حكم ابنه عثمان الأول.

أما تتمة المسلسل عن عثمان، فيتابع خليفة أرطغرل مهمة والده.

وعلى الرغم من نجاحه الواسع، اتهم بعض النقاد العاملين في المسلسل بالترويج «لأوهام العثمانية الجديدة» وكون المسلسل وسيلة للقوة الناعمة التركية في العالم الإسلامي. وقد تبدو هذه الانتقادات غير مهمة لمحبي العرض، حيث حققت قناته الأردية على «يوتيوب» وحدها أكثر من 5 مليارات مشاهدة في 18 شهرًا منذ إطلاقها.

2- بيرسونا أو الشخصية

يُعرف هذا المسلسل باسم (El Asesino del Olvido) في المكسيك، حيث صدر في أغسطس (آب)، وهو أحدث دراما تركية تتحول إلى رواية متلفزة. وبذلك، تنضم إلى أمثال كارا بارا آشك أو (العشق الأسود)، التي أصبحت (Imperio de Mentiras) أو (إمبراطورية الأكاذيب)؛ وإيزل (Ezel)، مقتبس باسم «ياجو» للجماهير المكسيكية.

يتابع بيرسونا أغا بيوغلو، وهو رجل في الستينيات من عمره يعاني من النسيان، ومن ثم يزور طبيبًا نفسيًّا بعد أن ماتت قطته من الجوع نتيجة نسيانه إطعامها. وبعد تشخيصه بمرض الزهايمر المبكر، يخشى بيوغلو من أن يفقد نفسه بسبب المرض، لكنه يرى أيضًا أنه فرصة لتصفية الحسابات القديمة بينما لا يزال يتذكرها. ومع الشروع في خطة مفصلة للانتقام، يقرر كاتب المحكمة المتقاعد أن يطبق القانون بيده.

الدراما البوليسية المكونة من 11 حلقة من إخراج أونور صايلاك، ويؤدي هالوك بيلجينير دور بيوغلو، في أداء حصل بفضله على جائزة إيمي الدولية.

ويترك القاتل المسن ملاحظات على جباه ضحاياه لكي تكتشفها محققة تدعى نيفرا (كانسو ديري). وبينما تحاول حل جرائم القتل ومعرفة القرائن، تضطر إلى الكشف عن أجزاء من ماضيها كانت تفضل تركها مدفونة.

3- الحامي (المحافظ)

وأفاد التقرير أن المسلسل التركي الأصلي الأول على «نتفليكس» يخوض في نوع من فانتازيا الخيال العلمي الأقل استكشافًا، حيث يمزج بين الحركة السريعة والتاريخ والتشابكات الرومانسية.

واستنادًا إلى الرواية التركية التي تحمل عنوان «قصة غريبة من الفحم والشاب»، يروي المسلسل حكاية هاكان، وهو رجل في العشرينيات من عمره، يعمل في متجر والده للأنتيكات في السوق الكبير بإسطنبول في تركيا الحالية.

ويحلم تاجر السيارات هاكان بمستقبل يتجاوز متجر والده وسرعان ما ينتهي به المطاف بوصفه شريكًا لرجل أعمال غامض يُدعى فيصل إردم، الذي يعمل على مشروع تجديد في آيا صوفيا. لكن مساراتهم تتباعد عند اكتشاف هاكان لقميص سحري، الأمر الذي دفعه إلى معركة مع قوى الشر، العازمة على تدمير إسطنبول.

والمسلسل الآن في موسمه الرابع على «نتفليكس».

4- بربروس: سيف البحر الأبيض المتوسط

ويضيف التقرير أن هذا المسلسل عبارة عن فيلم آخر لمحبي التاريخ التركي، وأيضًا لعشاق أرطغرل على وجه الخصوص، حيث يلعب الممثل إنجين ألتان دوزياتان دورًا رائدًا مرة أخرى.

وتدور أحداث المسلسل الخيالي التاريخي في القرن السادس عشر، ويتبع مغامرات خير الدين بربروس (المعروف في أوروبا باسم بارباروسا أي ذي اللحية الحمراء، ويلعب دوره أولاس تونا ستيب)، وهو قرصان عثماني وفي وقت لاحق أدميرال في البحرية العثمانية في عهد السلطان سليمان الأول.

وقد وُلد بربروس باسم هزير ريس في ليسبوس، وهي جزيرة يونانية، لأم يونانية مسيحية أرثوذكسية وجندي عثماني، وبدأ العمل هو وإخوته الثلاثة بوصفهم بحَّارة.

وتُظهر الدراما التاريخية كيف وطد باربروس وشقيقه عروج ريس أو عروج بربروس (دوزياتان) السيادة العثمانية في شمال أفريقيا، وصدوا القوات الفرنسية والإسبانية. ويُبث العرض على قناة «تي آر تي 1» في تركيا قبل أن توزعه القناة على جمهور عالمي. وحصدت الحلقة الأولى، المتوفرة باللغة التركية فقط على موقع «يوتيوب»، بالفعل 7 ملايين مشاهدة على موقع «يوتيوب»، وقت نشر هذا التقرير.

5– طيف إسطنبول

يصل التقرير إلى محطته الخامسة ليوضح أن هذا المسلسل التركي المصغر يستخدم بمهارة الحياة المتشابكة لعديد من الشخصيات الرئيسة لفحص الانقسامات الاجتماعية والثقافية والعِرقية في البلاد.

وفي الحلقة الأولى، يلتقي المشاهدون بمريم، وهي شابة من عائلة متدينة تعمل بدوام جزئي عاملة نظافة للأثرياء في إسطنبول. ويعرض المسلسل حياة الأغنياء والفقراء والعلمانية والدين من خلال القصص الشخصية لشخصيات المسلسل المختلفة.

تستمر مريم في معاناتها من الإغماء. إنها ليست مسألة طبية، كما يقول أحد الأطباء، لذا فهي تذهب إلى طبيب نفسي لفهم سبب حالتها على نحو أفضل (أي شيء له علاقة بحفلات الزفاف). ومعالجتها بيري هي «تركية بيضاء»، وهو مصطلح يستخدم لوصف الأتراك المتعلمين العلمانيين. إنها ورثت ثروة من أسرتها وهي عكس مريم. وبدورها، تسعى بيري نفسها إلى علاج تعاستها وتحيزاتِها.

وبعد ست درجات من فرضية الفصل، تظهر صلات كثيرة لمجموعة من الشخصيات الأخرى: يقدم المسلسل المكون من ثمانية أجزاء أيضًا معاناة رجل متدين، يُعرف باسم جحا في تركيا، وابنته، التي تتصالح مع حياتها الجنسية، وشاب مستهتر ثري يسعى بشدة إلى السعادة وجندي سابق، من بين آخرين.

وعلى الرغم من أن لكل منهم قصة مختلفة ليرويها، يبدو أنهم جميعًا محاصرون في معاناة سببتها هوياتهم التي لا يمكنهم الهروب منها.

6 – فاطمة

يوضح التقرير أن فاطمة يلماز (التي تلعب دورها بورجو بيريجيك) عاملة نظافة يتعين عليها نقل الأخبار المؤسفة عن وفاة ابنها إلى زوجها ظافر وهو أحد الأشقياء الذي أطلق سراحه مؤخرًا من السجن.

ولأنها لم تتمكن من العثور عليه، ينتهي الأمر بالشخصية إلى الانجراف إلى عالم الجريمة الإجرامي الذي كان يسكنه زوجها وتقتل عضوًا في عصابة.

في البداية، تغاضى عنها ضباط الشرطة بوصفها مشتبهًا بها محتملة بسبب سلوكها المتواضع، ويرى شركاء زوجها السابقون قيمة في إبقائِها في الجوار.

وهكذا تبدأ حياة فاطمة بصفتها قاتلة في عصابة وتحولها من عاملة نظافة خجولة إلى قاتلة لا تعرف الرحمة، مدفوعة بشتى أنواع الظلم الذي عانت منه في الحياة.

ويبلغ طول المسلسل الصغير ست حلقات فقط وصدر على «نتفليكس» في أبريل (نيسان).

7– القرن الرائع

وهنا يصل التقرير إلى محطته السابعة والأخيرة ليوضح أن مسلسل القرن الرائع عبارة عن رواية تاريخية أخرى تحظى بشعبية كبيرة، ويستند القرن الرائع إلى حياة السلطان سليمان القانوني وحالات العشق التي عاشها، وهو الحاكم العاشر والأطول حكمًا للإمبراطورية العثمانية.

كان المسلسل الذي أنتج في عام 2011 هو الأكثر شعبية في وقته وحظي بملايين المشاهدين في 72 دولة.

وتدور أحداث المسلسل في القرن السادس عشر، ويتابع المسلسل الذي كلف ميزانية ضخمة في الأزياء الحياة في حريم السلطان، حيث يلعب الممثل خالد أرغنتش دور البطولة.

وجرى تصوير السلطان على أنه زير نساء ومنكب على الشراب في المسلسل، ليقع في الحب ويتزوج لاحقًا من محظيته حريم سلطان، الأسيرة الرومانية التي أصبحت واحدة من أكثر النساء نفوذًا في التاريخ التركي. وأثار المسلسل الشهير الذي يمضي ببطء (في 139 حلقة) غضب رجب طيب أردوغان، رئيس الوزراء آنذاك، الذي قال إن المسلسل غير دقيق في الواقع و«مهين».

وقال أردوغان: «أولئك الذين يتلاعبون بهذه القيم يجب أن يتلقوا درسًا في إطار القانون».

وفي تناقض حاد، قال رئيس البلاد آنذاك، عبد الله جول: «حقيقة أن هناك تعريجًا على الأحداث التاريخية أو الأشخاص التاريخيين من خلال الأفلام أو المسلسلات التلفزيونية يُعد تطورًا مرحَّبًا به».

هذا المقال مترجمٌ عن المصدر الموضَّح أعلاه؛ والعهدة في المعلومات والآراء الواردة فيه على المصدر لا على «ساسة بوست».

عرض التعليقات
تحميل المزيد