الاستهتار والإجهاد والتهور قد تكون علامات لمشكلة أعمق

وفقًا لمراكز مكافحة الأمراض الفيدرالية، واحد من كل 10 أمريكيين معرض للإصابة بالاكتئاب في أي وقت. وكثير ممن يعانون من الاكتئاب لا يعلمون ذلك حتى. تتراوح أعراض الاكتئاب بين أعراضٍ بسيطة وأخرى حادة، وقد تختلف إلى حدٍ كبير. عادةً تُرد الأعراض إلى الإرهاق والتعب والضغوط أو حتى عملية الشيخوخة. لكن إليك 7 علامات دقيقة يجب ألا تتجاهلها، سواء في نفسك أو لشخص من المقربين لك.

1- التهور وسرعة الانفعال

يعتقد غالبية الناس أن الاكتئاب يؤدي إلى الإصابة بحزنٍ عارم. لكن، أحيانًا من يعانون من الاكتئاب يصابون بالغضب وسرعة الانفعال عوضًا عن اليأس والبؤس.

إذا لاحظت زيادة في معدل سرعة الانفعال أو قد يبدو أن من حولك يشعرون أن عليهم المبالغة في الحذر حتى لا تستاء أو يثيرون غضبك، لا تتجاهل ذلك. ولا تلق باللوم على الضغوط الحياتية وأعباء العمل إذا ما نفذ صبرك أو أصابك غضب شديد. بل توقف لحظة لتأخذ في الاعتبار احتمال أنك تعاني من الاكتئاب.

2- مشكلات النوم

في حين أن تعرضك لقلق في النوم ليلتين أو ثلاثة بين الحين والآخر ليس بالضرورة سببًا يدعو للقلق؛ استمرار مشاكل النوم أو الأرق المزمن يمكنها أن تكون من أعراض الاكتئاب. الكثير ممن يعانون من الاكتئاب يواجهون مشكلات الخلود إلى النوم أو الاستمرار في النوم على الرغم من شعورهم بالإجهاد والإرهاق.

 

هناك آخرون يعانون من الاكتئاب لكنهم – على العكس – ينامون كثيرًا. فهم يعانون كي يستيقظوا في الصباح، وينتظرون الليل بلهفة حتى يخلدوا للنوم مجددًا، وعادة ما يأخذون أكثر من قيلولةٍ واحدة خلال اليوم. إذا تغيَّرت عاداتك في النوم، من الضروري أن تعالج السبب الكامن المحتمل.

3- أوجاع والآم

هناك علاقة قوية بين الجسم والعقل. عندما تعاني من مشكلات الصحة العقلية، على الأرجح ستواجه مشكلات بدنية تباعًا.

يميل العديد من الناس لتجاهل الأوجاع والآلام غير المبررة باعتبارها جزء طبيعي من عملية الشيخوخة، لكن آلام الظهر و الصداع وآلام العضلات يمكن أن تكون من علامات الاكتئاب.

4- فتور الهمة وانخفاض الطاقة

يمكن للاكتئاب أن يقلل من طاقتك ونشاطك فيتركك فريسة الإحساس بالخمول والإرهاق معظم الوقت. كثير من الناس يتجاهلون إحساسهم بالإرهاق معتقدين خطأ: “حسنا، ربما لم أحظ بنوم جيد مؤخرًا،” أو “أعباء العمل تسبب لي الإرهاق معظم الوقت.”

لكن بالنظر في كيفية تغيُّر مستويات طاقتك بمرور الوقت أو شعورك بالإرهاق أكثر عند أداء المهام الصغيرة، وأنها تتطلب منك وقتًا أطول من المعتاد لاستكمالها، ربما تعاني من الاكتئاب.

5- الشعور بالذنب

إلقاء اللوم على نفسك دون داع بسبب الأحداث التي تمر بها في حياتك ليس سلوكًا صحيًّا بالمرة. إذا كنت تشعر بالذنب إزاء كل شيء، على سبيل المثال بدءًا من طلاقك، رجوعًا إلى أحد المشاحنات التي قد تورطت بها في طفولتك، ربما فعلًا تعاني من الاكتئاب.

العديد ممن يعانون من الاكتئاب أيضًا يشعرون بأن لا قيمة لهم. لذا، انتبه جيدًا لحواراتك الداخلية: إذا كنت قاسيًا شديد النقد لنفسك، ربما يكون ذلك علامة من علامات الاكتئاب.

6- الاستهتار

أولئك الذين يبالغون في الاحتفالات والانفتاح على الغير حتى الأغراب، غالبا ما يعانون من مشكلات من الداخل. تكرار سلوكيات مثل المقامرة، والسلوك الجنسي المحفوف بالمخاطر، وسوء تعاطي المواد المخدرة، كلها خارجية لتقنيع المشاعر غير السارة بالداخل.

إذا بدأت أنت أو أحد المقربين منك في الانغماس في سلوكيات خطرة في الآونة الأخيرة، ربما تكون تلك علامة على محاولة التعامل مع اضطراب داخلي. وللأسف، تلك الأنواع من مهارات التعامل غير الصحية مع المشكلات الداخلية، ستشعرك بإحساسٍ مؤقت من الراحة؛ ولكن على المدى الطويل يمكنها التسبب في زيادة الاكتئاب سوءًا.

7- مشاكل في التركيز

إذا كنت تعاني كي تحافظ على تركيزك، أو تشعر أن تفكيرك ضبابي. ربما تكون تلك علامة على إصابتك بالاكتئاب. المصابون بالاكتئاب غالبًا ما ينسون، وباستمرار يضعون الأشياء في غير أماكنها الصحيحة في حياتهم اليومية، مثل الأوراق والمفاتيح.

على الرغم من أن العالم الرقمي اليوم يتركنا في حالة من التشتيت، ربما تنبع مشكلات التركيز من اضطراباتٍ في المزاج. إذا لاحظت انخفاضًا شديدًا في معدل إنتاجيتك أو صعوبة في الاستمرار في مهمة ما، ربما عليك وضع باعتبارك احتمال إصابتك بالاكتئاب.

كيف تحصل على المساعدة؟

إذا كنت تعتقد أنك ربما تعاني من الاكتئاب، تحدث إلى طبيبك على الفور. الاكتئاب مرض يمكن معالجته: سواء علاج نفسي أو أدوية طبية أو مزيج من الاثنين يساعد في تقليل أعراضه. وكونك تعاني من الاكتئاب لا يعني بالضرورة أنك ضعيف؛ فالأشخاص ذوي القوة العقلية الهائلة يختبرون أيضًا مشاكل الصحة النفسية والعقلية.

هذا المقال مترجمٌ عن المصدر الموضَّح أعلاه؛ والعهدة في المعلومات والآراء الواردة فيه على المصدر لا على «ساسة بوست».

عرض التعليقات
تحميل المزيد