يقول أطباء الأمراض الجلدية في الولايات المتحدة إن التغيرات غير المعتادة في الجسم يجب أن تكون عاملًا دافعًا لإجراء اختبار الإصابة بالفيروس، على الرغم من أن عديدًا من المرضى لا يعانون من أي أعراض أخرى.

نشرت صحيفة «نيويورك تايمز» الأمريكية تقريرًا لمراسلة الشؤون الصحية، روني كارين رابين، حول أعراض جديدة تدل على الإصابة بفيروس كورونا وهي «أصابع كوفيد»، وهي عبارة عن انتفاخات في أصابع القدم، يتحول لونها إلى الأرجواني أو الأحمر والأزرق.

صحة

منذ 5 شهور
مترجم: جائحة أخرى قد تسببها طريقة علاج كوفيد-19

وفي بداية تقريرها، قالت المراسلة إنه قبل تفشي جائحة فيروس كورونا، دأبت الطبيبة ليندي فوكس، طبيبة أمراض جلدية في مدينة سان فرانسيسكو، على ملاحظة أن هناك أربعة أو خمسة مرضى يصابون سنويًّا بتورمات في أصابع اليدين أو القدمين بسبب البرد؛ تغيرات مؤلمة غير معتادة لونها أحمر أو أرجواني، تظهر عادةً على أصابع اليدين أو القدمين في الشتاء. ولكنها شاهدت عشرات المصابين خلال الأسابيع القليلة الماضية.

تقول الطبيبة ليندي فوكس، وهي طبيبة ممارسة عامة في جامعة كاليفورنيا بمدينة سان فرانسيسكو: «فجأة وعلى عكس المتوقع، اجتاحتنا تورمات أصابع القدمين. واكتظت العيادات الخاصة بي بأشخاص يعانون من تغيرات جديدة غير معتادة على أصابع القدمين. وهؤلاء الأشخاص ليسوا أشخاصًا مصابين في الأساس بتورمات في أصابع اليدين أو القدمين بسبب البرد. لم يكونوا يعانون من أي شيء من هذا القبيل».

الناس قلقون للغاية

وأضافت المراسلة: كما أن هذا الوقت من العام ليس هو وقت الإصابة بتورمات في أصابع اليدين أو القدمين بسبب البرد، والتي تنتج عن التهاب في الأوعية الدموية الدقيقة كرد فعل على ظروف البرد أو الرطوبة. تقول ليندي: «عادةً ما نرى ذلك يظهر في عِزّ الشتاء».

والطبيبة ليندي فوكس ليست الوحيدة التي تعج عياداتها بهذه الحالات؛ ففي مدينة بوسطن، تقول الطبيبة إستر فريمان، رئيسة قسم الأمراض الجلدية العالمية في مستشفى ماساتشوستس العام إن عيادة التطبيب عن بُعْد الخاصة بها «مليئة بالكامل بمرضى مصابين بتورمات في أصابع القدمين. واضطررتُ إلى تحديد جلسات علاجية إضافية، لرعاية المرضى الذين يطلبون استشارات بشأن التورمات في أصابع القدمين. والناس قلقون للغاية».

Embed from Getty Images

وتظهر التغيرات غير المعتادة بين الأعراض الدالة على الإصابة بعدوى فيروس كورونا المستجد. وأبرز العلامات على الإصابة بالفيروس هي السعال الجاف وضيق التنفس، لكن الفيروس مرتبط بسلسلة من التأثيرات غير العادية والمتنوعة، مثل التشوش الذهني وفقدان حاسة الشم.

ولا يُدرِج مسؤولو الصحة الفيدراليون التغيرات غير المعتادة في أصابع القدمين ضمن قائمة أعراض فيروس كورونا، لكن بعض أطباء الأمراض الجلدية يضغطون من أجل تغيير ذلك، قائلين إن ما يسمى بـ«أصابع كوفيد» يجب أن يكون سببًا كافيًا لإجراء الاختبار. (كوفيد-19) هو اسم المرض الذي يسببه فيروس كورونا.

ولفت التقرير إلى أن العديد من الأوراق الطبية الصادرة من إسبانيا وبلجيكا وإيطاليا أشار إلى طفرة في الشكاوى بشأن التغيرات المؤلمة غير المعتادة في أصابع القدمين والكعوب والأعقاب وباطن القدمين لدى المرضى. ولم يكن واضحًا دائمًا ما إذا كان المرضى مصابين بالفيروس، لأنهم كانوا بصحة جيدة وكانت الاختبارات محدودة. ومعظم الحالات التي أُبلغ عنها كانت في أوساط الأطفال والمراهقين والشباب، ويقول بعض الخبراء إن ذلك قد يعكس استجابة مناعية صحية للفيروس.

وقالت الطبيبة إستر فريمان: «إن أهم رسالة يجب أن نوجهها إلى الجمهور ألا تخافوا، فمعظم المرضى الذين ظهرت عليهم هذه التغيرات غير المعتادة حالتهم الصحية جيدة للغاية». وأضافت: «يخضع المرضى لما نسميه دورة سريرية حميدة. إنهم يمكثون في المنزل، وتتحسن حالتهم، وتختفي التغيرات غير المعتادة على أصابع أقدامهم».

الخبر السار

وذكرت المراسلة أن العلماء بدأوا في دراسة هذه الظاهرة، ولكن يبدو حتى الآن أن تلك التغيرات غير المعتادة الشبيهة بالتورمات في أصابع اليدين أو القدمين بسبب البرد تشير، على نحو مذهل بما فيه الكفاية، إلى الإصابة بعدوى بسيطة أو الإصابة بعدوى دون أعراض. وقد تتطور أيضًا بعد عدة أسابيع من انتهاء الطور الحاد من العدوى.

ويوصي التقرير المرضى الذين يعانون من تورمات في أصابع القدمين وتغيرات غير معتادة باللون الأحمر والأرجواني باستشارة طبيب الرعاية الأولية أو طبيب الأمراض الجلدية للتأكد من استبعاد أي أسباب محتملة أخرى قد تكون أدَّت إلى ذلك. ولكن، يقول الخبراء، إنه لا يجب على هؤلاء المرضى أن يتهافتوا على غرف الطوارئ، حيث قد يتعرضون لخطر الإصابة بفيروس كورونا أو ربما يُعرِّضون غيرهم للإصابة إذا كانوا مصابين بالفعل.

صحة

منذ 5 شهور
مترجم: هل توصلت السويد حقًّا إلى أفضل طريقة للتعامل مع فيروس كورونا؟

تقول الطبيبة ليندي فوكس: «الخبر السار هو أن التغيرات غير المعتادة الشبيهة بالتورمات في أصابع اليدين أو القدمين بسبب البرد تعني عادةً أن أمورك ستكون على ما يرام. وعادةً ما يكون ذلك دلالة جيدة على أن جسمك قد أصيب بمرض كوفيد ويقوم برد فعل مناعي جيد تجاهه».

وغالبًا ما ينزعج المرضى الذين يعانون من تغيرات مؤلمة غير معتادة. وتظهر تلك التغيرات على نحو متكرر على أصابع القدمين، وغالبًا ما تصيب عدة أصابع في القدم الواحدة أو في كلتا القدمين، ويمكن أن تكون القروح مؤلمة للغاية، مما يسبب شعورًا بالالتهاب أو الحكة.

وفي البداية، تبدو أصابع القدم متورمة ويشوبها لون أحمر. وفي بعض الأحيان يتورم جزء من أصبع القدم، ويمكن رؤية التغيرات أو التورمات البارزة عليه. وبمرور الوقت، تصبح التغيرات أرجوانية اللون.

هذا المقال مترجمٌ عن المصدر الموضَّح أعلاه؛ والعهدة في المعلومات والآراء الواردة فيه على المصدر لا على «ساسة بوست».

عرض التعليقات
تحميل المزيد