هناك عادات يعتقد مديرون كثر أنها ساعدتهم في التقدم في حياتهم.

ثمة صفات مشتركة بين كثير من الناجحين، مثل أنهم يثقون بأنفسهم، ويعملون بجدية، ويحافظون على صحتهم. «كريستينا ديسماريس» جمعت في هذا التقرير مجموعةً من العادات يعتقد المديرون كثر أنها ساعدتهم في التقدم في حياتهم المهنية، والشخصية أيضًا.

1. ابدأ يومك من المنزل

هناك مهام يمكنك القيام بها حتى قبل ذهابك للعمل، الرد على الرسائل الإلكترونية أو المكالمات الهامة على سبيل المثال. التخلص من هذه المهام مبكرًا يصفي الذهن، ويسمح بالتركيز مع أي شخص يتواصل معك بمجرد وصولك لمكتبك. حتى أقل التفاعلات مع فريق عملك تعطيهم شعورًا بالتقدير والاهتمام. على النقيض، التشتت الذي يسببه حاجة ملحة لإجراء مكالمات هاتفية أو غيرها، يمكن أن يؤدي إلى إحباط أو حيرة لفريقك، أو أن يعتبر نقص الاهتمام أو التركيز شخصيًّا.

نيكي ليونداكيس، رئيس مجلس إدارة «مجموعة فنادق ومنتجعات كوميون».

2. لا مكالمات عمل أثناء الوقت المخصص للعائلة

قضاء بعض الوقت مع الزوجة والأولاد قد يكون أكبر مكافئة لك خلال يومك، إنه يُحدث توازنًا ضروريًّا للاستمرار بنجاح في حياتك العملية.

إكساندر أوكسمان، رئيس مجلس إدارة شركة «وينك».

3. اشرب الكثير من الماء

يتكون جسم الإنسان من نسبة كبيرة من الماء، ويحتاج الكثير منه ليعمل بكفاءة. في الحياة الفوضوية العصرية، يصبح من الصعب أحيانًا أن تتذكر أن تشرب كمية جيدة من المياه يوميًّا. حاول أن تصل إلى 8 أكواب يوميًّا. هذا سيجعل حياتك أكثر صحية.

جون ريزو، مدير وشريك في «جلوب أون ديماند».

4. كن ممتنًا لما تملك

Untitled

تخصيص 10 دقائق في بداية اليوم للصلاة والشعور بالامتنان لكل ما تملكه، ولكل ما أنت عليه يعطيك دفعة طاقة حقيقة لباقي يومك. الامتنان يجعلك سعيدًا، والسعادة جزء من نجاحك لتصبح أكثر إنتاجية، كما أنها معدية وستنقل الطاقة الإيجابية لزملائك في العمل.

أوريا ماك جاري، منتجة ومخرجة حاصلة على جوائز.

5. قف لمدة 15 دقيقة كل ساعة

الجلوس طوال اليوم ليس أفضل ما تفعله لصحتك، لتحافظ على لياقتك تظهر الدراسات أن عليك تجنب الجلوس لفترات طويلة دون أن تغير من وضعيتك. تستطيع أن تظبط مؤقت هاتفك لينبهك كل ساعة فتعمل واقفًا لمدة 15 دقيقة. بدلًا من الجلوس في الاجتماعات، تستطيع أن تقف أو تتمشى قليلًا. أثناء المحادثات الهاتفية أيضًا تستطيع أن تقف.

كارين ليلاند، مؤسسة مجموعة «سترلينج» للتسويق، ومؤلفة تسعة من أكثر الكتب مبيعًا.

6. اختر أعداءك بعناية

ثمة نوعان من العملاء، أولئك الذين يحبون أن يسمعوا ما يريدون، وأن تفعل لهم الأشياء بالطريقة التي يفضلونها، وأولئك الذين يحبون أن يروا النتائج فقط. من السهل جدًّا أن تدلل النوع الأول أو أن تغضبه. أعطيتُ ذات مرة رأيًا قاسيًا لإحدى العميلات ذات النفوذ، استغنت عن خدماتي مباشرةً، وبدأت بالإساءة لسمعتي في كل مكان. بعد فترة تلقيتُ مكالمة أخرى من عميلة أرادت خدمات فقط لانبهارها بقدرتي على انتقاد المرأة الأخرى التي تبين أنها شخص مكروه. إذًا، عبر السنين تتبين كيف تختار أعداءك، تستطيع حتى أن تستعين بإساءاتهم لبناء نجاحك، وتحسين علاقاتك.

جيفري لايكين، رئيس مجلس إدارة شركة «إيفليوشن منتورينج» لمدربي الحياة التي تعمل مع المراهقين والعائلات في ٤ قارات.

7. لا تنس التمرينات الرياضية

Untitled.png1

لا تضع تركيزك أولًا على عملك ثم أطفالك ثم زوجتك، وتنسى أن تخصص وقتًا لنفسك. تستطيع توفير بعض الوقت يوميًّا لتمريناتك الرياضية.

مات ستيوارت، شريك مؤسس في «كوليج ورك» للدهانات.

8. استخدم طريقة الأجندة العكسية

عندما تخطط لاجتماع ما، ابدأ من نهايته، أفضل طريقة لفعل ذلك هي أن تنظر للنتائج المرجوة؛ أي ماذا يجب أن يكون قد تم إنجازه عند نهاية هذا الاجتماع؟ هناك أهداف كمية، مثل «سيكون عندنا رؤية واضحة لميزانية الربع الرابع من عام ٢٠١٦»، وأخرى كيفية، مثل «المزعجون سيتكلمون أقل، والهادئون يتكلمون أكثر». بعد هذا اترك بعض الوقت لأي شيء غير متوقع، وإذا التزم كل شخص بالنتائج المطلوبة، سيكون الجدول الزمني على ما يرام.

ماك بوجرت، رئيس «إزاليرننج» التي تخدم ٢٠٠ منظمة حول العالم، ومؤلف كتاب فوضى التعليم.

9. قم بعمل قائمة بمهامك اليومية مرتبة طبقًا للأولوية

عندما تستيقظ كل صباح، جهز قائمةً بكل المهام التي تريد إنجازها بنهاية يوم العمل، وأعط كل مهمة حرفًا بحسب أهميتها، حرف الألف للأكثر أهمية، وحرف الدال للأقل أهمية، كثير من الناس يتسرعون عادةً بالعمل في المهام التي تظهر خلال اليوم، بدلًا من إنهاء قائمة المهام بترتيب أهميتها. عمل قائمة بالمهام والالتزام بها طوال اليوم يسهل التركيز في الأعمال الهامة.

نائب الرئيس للاستثمار في «اتحاد إلايت المالي» الذي يعمل في المجال منذ ما يقرب من ٣٥ سنة.

10. أعط نفسك وقتًا للاسترخاء

السماح لنفسك ببعض الوقت للاسترخاء، والتنفس، والتأمل لمدة لا تزيد عن ٣٠ دقيقة، سيساعد بشكل كبير في تطوير أدائك في مهامك اليومية، من الممكن عمل هذا في الصباح الباكر، وقبل الخلود للنوم.

بيتر بومبارا، رئيس مجلس إدارة «مجموعة بي سي بي» للاستشارات المالية.

11. لا تفعل كل الأشياء التي تجيدها

لسنين طويلة قيل لنا إن علينا أن نركز على الأشياء التي نجيدها، وأن نحيط أنفسنا بآخرين لفعل الأشياء الأخرى. مع الوقت تتعلم أن عليك التركيز فقط في الأشياء التي لا يجيدها سواك.

مارك يونج، مدير تنفيذي لشركة «جيكل وهيد» للإعلانات.

12. تحدث مع الناس وجهًا لوجه وكون علاقات جديدة

في الأغلب تكون المكالمات الهاتفية، أو رسائل البريد الإلكتروني، أو الرسائل النصية هي وسيلة التواصل الأساسية في العمل، لهذا الاجتماعات القصيرة مع فريقك وزملائك من الممكن أن تحسن علاقات العمل بشكل كبير.

دافيد ستون، رئيس مجلس إدارة شركة «تكنولوجيا الأطباء».

13. نظف أسنانك كل ليلة بالخيط

علميًّا، ثبت أن ثمة علاقة مباشرة بين تنظيف الأسنان بشكل دقيق، والصحة بشكل عام. كلما كنت بصحة جيدة كلما استطعت أن تكون أكثر إنتاجية في حياتك الشخصية، والمهنية. إنه روتين يومي سريع وسهل يساعدك في الحفاظ على صحتك أن تكون أفضل.

دامون براون، رئيس مجلس  إدارة شركة «دينتوفاشيرت»، شركة رائدة في مجال تجميل الأسنان.

14. وأنت تخطط لمشاريعك.. كن على يقين أن الأمر صعبٌ

أنت تعلم أين تريد أن تصل، لكن رحلة الوصول شاقة تملؤها العوائق. هذه النظرة ستساعدك على اتخاذ القرارات، وتعطيك مرونةً لعمل تغييرات سريعة لضمان تحقيق أهدافك.

مايكل سانتورو، شريك في الإدارة في شركة «إنفيدز».

15. اقرأ أشياء إيجابية كل يوم

هذا قد يحدد المزاج والحالة النفسية التي ستكون عليها لباقي اليوم. أيضًا تستطيع أن تقرأ شيئًا مماثلًا في نهاية  اليوم، أن تحدد كيف تبدأ يومك وكيف تنهيه، يساعدك على أن تكون ناجحًا في عملك وحياتك.

كودي فوستر، شريك مؤسس لمؤسسة دعاية تدعى «أدفايزور إكسل».

16. ركز اهتمامك على التقدم للأمام

عندما تبدأ إدارة عملك سيكون هناك الكثير من الأوقات الجيدة، والأوقات السيئة. تعامل مع المشاكل بمجرد حدوثها، ثم اتركها وراءك وانظر إلى الأمام. الحياة مع ذكرك خطأ أو حادثًا لمدة طويلة ستعيق تقدمك للأمام ليس أكثر. إذا حدثت مشكلة، ابذل مع فريقك أفضل ما لديكم وتعلموا من الموقف. لكن لا تجعل هذا يضيع وقتك الثمين فترتكب أخطاء أخرى، تعامل مع الموقف وتقدم للأمام.

إدو ليفلر، رائد أعمال ومؤسس شركة «يوبي».

هذا المقال مترجمٌ عن المصدر الموضَّح أعلاه؛ والعهدة في المعلومات والآراء الواردة فيه على المصدر لا على «ساسة بوست».

عرض التعليقات
تحميل المزيد