في لقاء مع رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي مؤخرًا، تحدث مؤسس شركة فيسبوك، مارك زوكربيرج؛ عن قصة لم يسمع بها سوى عدد قليل من الناس كما قال.

 

“الهند بشكل شخصي هي مهمة جدًا في تاريخ شركتنا”، هكذا قال السيد زوكربيرج لمستمعيه خلال لقاء مفتوح مع الجماهير في مقر شركة فيسبوك في ولاية كاليفورنيا.

 

قبل أن يحقق فيسبوك هذا النجاح الباهر على الإنترنت، وبينما كان يدرس ما إذا كان سيبيع شركة التواصل الاجتماعي، قال السيد زوكربيرج إن مؤسس شركة أبل ستيف جوبز أوصى بزيارة معبد في الهند “من أجل إعادة الاتصال مع ما أعتقد أنه كان مهمة الشركة”.

 

لم يحدد السيد زوكربيرج أي معبد لكنه قال إن السيد جوبز كان هناك عندما كان يفكر في رؤيته لمستقبل آبل.

 

يقول زوكربيرج: “وهكذا ذهبت وسافرت لمدة شهر تقريبًا”.

 

وتابع: “رؤية الناس، ورؤية كيف يتصل الناس ببعضهم البعض، فرصة الشعور بكيف يمكن للعالم أن يكون أفضل إذا كان لدى الجميع قدرة أقوى للاتصال عززت بالنسبة لي أهمية ما كنا نفعله، وهذا شيء لطالما تذكرته على مدى السنوات العشر الماضية ونحن نؤسس فيسبوك”.

 

في وقت سابق خلال عطلة نهاية الأسبوع، في لقاء مع الرئيس التنفيذي لشركة أبل تيم كوك، استمع السيد مودي كيف أن السيد جوبز زار الهند من أجل الإلهام.

 

ردًا على قصة السيد زوكربيرج عن علاقته مع الهند، قال السيد مودي: “أعتقد أن الناس في جميع أنحاء العالم سوف يفاجأون بشدة لسماع ما قلته اليوم”.

 

وأضاف: “أنت طرحت هذا السؤال: لماذا هناك الكثير من التفاؤل عندما يتحدث الناس عن الهند وماذا يمكنني أن أعتقد في ذلك. عندما ذهبت إلى الهند قمت بزيارة معبد مع الكثير من الآمال، وانظرْ إلى أين وصلت”.

 

وتابع: “آمل أن لا يكون مجرد شيء لتعزيز الرصيد المصرفي الخاص بشركتك وآمل أن تكون صوتًا للملايين والمليارات من الناس في جميع أنحاء العالم”.

 

في لحظة من الصراحة، كان السيد مودي على وشك البكاء بعد أن طلب السيد زوكربيرج منه أن يتحدث عن والدته.

 

وقال: “عندما كنا صغارًا، كنا نذهب إلى بيوت جيراننا في مكان قريب، وكنا ننظف الأطباق، ونملأ الماء. وهكذا يمكنك أن تتخيل ما كان على الأم القيام به، وما كان عليها أن تفعل لتربية أطفالها، وما كان يجب عليها أن تمر به”.

 

واعترفَ بأن هذه التضحية هي السمة المميزة لمئات وآلاف من النساء والأمهات في الهند ومختلف أنحاء العالم.

 

في منشور على صفحته الرسمية على فيسبوك بعد اللقاء، وصف السيد زوكربيرج قصص الطفولة لدى السيد مودي وتأثير والدته في حياته “بالملهمة” و”باللحظة الأكثر “إبهارًا” في اللقاء.

 

 

[c5ab_facebook_post c5_helper_title=”” c5_title=”” url=”https://www.facebook.com/zuck/posts/10102395348314571?pnref=story” width=”” ]

 

 

 

 

هذا المقال مترجمٌ عن المصدر الموضَّح أعلاه؛ والعهدة في المعلومات والآراء الواردة فيه على المصدر لا على «ساسة بوست».

عرض التعليقات
تحميل المزيد