كثيرة هي الأشياء التي تحدث في الطفولة وتؤثر فيما سنصبح عليه أثناء المراهقة ومرحلة النضج. ولأنه لا توجد طريقة معروفة أو محددة لضمان النجاح أو تحقيق السعادة في مرحلة النضج، فإنه لدينا تلك الأبحاث السيكولوجية التي سعت لتحديد بعض من العوامل والصفات التي تنبئ منذ الطفولة بمستقبل ناجح.

وإليك بعض مما توصلت إليه تلك الأبحاث عن شكل طفولتك وكيف تؤثر على نجاحك في مرحلة النضج.

1-مهاراتك الاجتماعية في فترة الروضة تحدد ما إذا كنت ستلتحق بالجامعة أو ستحصل على وظيفة

Untitled

تتبع باحثون من جامعتي بنسلفانيا ودوك حياة أكثر من 700 طفل من أنحاء الولايات المتحدة منذ فترة الروضة وحتى سن الـ25 عامًا فوجدوا ارتباطًا مهمًا بين مهاراتهم كأطفال في هذا العمر وبين النجاح الذي وصلوا إليه بعد عقدين من الزمان.

فقد بينت الدراسة التي امتدت لأكثر من 20 عامًا، أن الأطفال المتعاونين اجتماعيًا مع أقرانهم بدون دفع أو حث من أفراد آخرين، والمساعدين لمن حولهم والمتفهمين لمشاعرهم ويحلون مشاكلهم بأنفسهم؛ حصل أكثرهم على درجات علمية عالية وعلى عمل بدوام كامل في سن الـ25 بنسبة أكبر من الآخرين محدودي المهارات الاجتماعية.

بالإضافة إلى أن محدودي المهارات الاجتماعية كانت نسبة تعرضهم للسجن والإفراط في شرب الكحوليات أكبر.
تذكر كريستين سكبيرت مديرة البرنامج في مؤسسة “ود جونسون” التي مولت البحث في تصريح لها أن الدراسة تبين أن تطوير مهارات الأطفال الاجتماعية والعاطفية أحد أهم الأشياء التي يمكن فعلها لإعداد الأطفال لمستقبل صحي أكثر. وأضافت أنه من سن مبكرة يمكن لتلك المهارات أن تحدد أين سيذهب الطفل بعد عقدين من عمره إلى الجامعة أم إلى السجن، وهل سيكون موظفًا أم مدمنًا.

2- إذا كان والداك مطلقين منذ مرحلة الطفولة المبكرة فغالبًا ستحظى بعلاقة سطحية معهم في مرحلة النضج

 

إذا كان انفصال الوالدين عن بعضهما قد حدث والطفل بين عمر الـ3-5 سنوات فذلك يعني أنه غالبا ما سيحظى بعلاقة غير مستقرة بهما في مرحلة النضج خاصة من ناحية الأب، وذلك تبعًا لما بينته الدراسة التي أجريت في جامعة إلينوي، وعلى كل حال فإن هذا الطلاق في مرحلة مبكرة من عمر الطفل لا يعني أنه سيحظى بعلاقات عاطفية غير مستقرة في الكبر.

3- إذا كنت ممن يقلدون والديهم فستكون أكثر انفتاحًا في الكبر

إذا كنت تقلد كل ما يفعله والداك في مرحلة طفولتك، حتى وإن كانت أفعال لا تدل على شيء فغالبًا أنت تطور استعدادك لافتراض أن الأفعال يمكن أن تكون بلا هدف ما أو معنى معين، وذلك يجعلك أكثر انفتاحًا لمشاركة ونقل الثقافات فيما بعد في حياتك، وذلك بحسب ما أثبتت دراسة أجريت من قبل باحثين في جامعتي كوازولو ناتال في دوربان بجنوب إفريقيا وكوينزلاند في أستراليا.

4- إذا كنتِ فتاة وكانت والدتك تعمل فأنتِ غالبًا ستكونين الرئيسة في عملك وستجنين المزيد من المال

وجدت إحدى الدراسات التي أجريت في جامعة هارفارد للتجارة أن هناك مميزات مهمة للأطفال الذين يكبرون مع أمهات يعملن خارج المنزل. فبحسب الدراسة فإن الفتيات اللاتي تعمل أمهاتهن خارج المنزل يذهبن للمدرسة لفترة أطول ويحصلن على وظيفة يتولين فيها دور الإدارة ويجنين مالًا أكثر، وذلك بنسبة 23% أكثر من قريناتهن اللاتي ينشأن مع ربات بيوت لا يعملن خارج المنزل.

تقول البروفيسور كاثلين ل. ماكجين كبيرة فريق البحث في جامعة هارفارد للتجارة أن تمثيلك لدور ما هو طريقة تشير إلى ما يلائمك من خلال كيفية تصرفك وسلوكك والنشاطات التي ترتبط بها وما تؤمن به.

 

5- إذا تعرضت لاعتداء جنسي أثناء الطفولة فأنت أكثر عرضة لخطر السمنة في مرحلة النضج

وجدت العديد من الدراسات رابطًا بين الاعتداء الجنسي أو أي صدمات أخرى في الطفولة وبين اضطرابات الطعام.
وبالنسبة للنساء فقد بينت دراسة عام 2007 أن الاعتداء الجنسي في مرحلة الطفولة يزيد نسبة الإصابة بمرض السمنة المفرطة أو البدانة بـ27% مقارنة بالنساء اللاتي لم يتعرضن لمثل تلك الاعتداءات الجنسية.

وبالنسبة للرجال ففي دراسة عام 2009 وجد أن نسبة إصابة الرجال الذين تعرضوا لاعتداء جنسي في الطفولة بمرض السمنة هي 66% بالمقارنة مع الذين لم يحدث لهم ذلك.

6- محاولة أن تكون “ناضجا” في المرحلة الثانوية قد تقود إلى مشاكل في مرحلة النضج

بحسب دراسة نشرت في دورية “تطوير الطفل” فإن المراهقين الذين يحاولون أن يظهروا أكبر من أعمارهم ليكونوا أكثر شعبية وتداخلا مع محيطهم “سلوك النضج الزائف لدى المراهقين”؛ يكونوا أكثر عرضة لإدمان الكحول وارتكاب أعمال إجرامية في السنوات الأولى من العشرينات.

ويصف جوزيف ب.آلن البروفيسور النفسي وكبير الباحثين في جامعة فيرجينا هذا السلوك بأن المراهق يريد أن يظهر بعمر أكبر مما هو عليه ويحس بذلك قبل بلوغ هذا السن المتقدم، فهم لم يبلغوا بعد هذا الحد من النضج العاطفي والسلوكي الذي يأتي ويتماشى مع سن النضج، فيكون نتيجة ذلك أن يحاولوا شرب الكحوليات والتدخين والسهر في حفلات لوقت متأخر وممارسة الجنس.

7- كلما كان دخل والديك الشهري أكبر كلما كانت علاماتك في امتحان القبول بالجامعة أكبر

بحسب شون ريردون الباحث في جامعة ستانفورد فإن فجوة الإنجاز بين الأسر الأقل والأكثر دخلًا شهريًا عادة ما تكون من 30%-40% أكبر بين الاطفال الذين ولدوا في 2001 عن هؤلاء الأطفال الذين ولدوا قبل 25 عامًا قبل ذلك.

وقد لاحظ البروفيسور دان بينك مؤلف دراسة بعنوان “Drive” أن الدخل الشهري الكبير للوالدين سبب رئيسي في العلامات المتقدمة التي يحصل عليها أطفالهم في امتحان التقدم للجامعة (SAT).

وكان بينك قد كتب في دراسته “بأن الغياب الشامل والدخل المادي الكبير والحالة الاجتماعية والاقتصادية هي ما تقود إلى أداء أفضل والحصول على مراتب متقدمة في التعليم”.

8- إذا نشأت فقيرًا فغالبًا ذاكرتك العاملة ستعاني

رجحت دراسة أجريت في جامعة أوريجون أن الأطفال الذين نشأوا في مستويات اجتماعية واقتصادية أقل سينتهي بهم الحال في سن النضج بذاكرة عاملة أقل كفاءة وقدرة أقل على الاحتفاظ بقدر كبير من المعلومات في نفس الوقت.

9- إذا كنت تشاهد الكثير من برامج التلفزيون العنيفة فغالبًا ستكون ناضجًا عنيفًا

أظهرت دراسة استمرت لـ15 عاما أن سلوكيات الأطفال العنيفة تتشكل نتيجة المشاهد التي يقبض فيها على الجناة بعد المعارك الدامية، فمثلًا إذا شاهد الطفل مشاهد لعنف تمارسه الشرطة أثناء القبض على المجرمين فإن ذلك ينعكس عليهم بشكل سلبي، ويكون هذا الطفل أكثر عنفا وتحفزًا بعد تقدمه في العمر.

10- تعلم الرياضيات في سن مبكرة يجعلك أفضل في العمليات الحسابية والقراءة

وجد تحليل مبتكر عام 2007 أجري على 35 ألف طفل لم يدخلوا المدرسة بعد في كل من الولايات المتحدة وكندا وبريطانيا أن تطوير المهارات الحسابية لديهم يعود عليهم بشكل إيجابي كبير. وكان جريج دانكن أحد الباحثين المشاركين في الدراسة من جامعة شمالي غرب الولايات المتحدة قد صرح للصحافة أن الأهمية الكبيرة لمعرفة مبادئ الرياضيات والمهارات الحسابية كانت أحد الألغاز التي خرجت بها الدراسة، مثل معرفة الطفل بالأعداد وترتيبها والنظريات الحسابية الأولية قبل دخوله إلى مراحل المدرسة الأولى.

كما صرح دانكن أن المعرفة بمبادئ الرياضيات لا تنبئ فقط بإنجازات في الرياضات والحسابات إنما أيضا إنجازات في القراءة.

11- إذا كان والداك مدمنين فغالبًا ستكون ناضجًا جادًا للغاية

سينتهي بك الحال والدًا لوالديك إذا كان أحدهما مدمنًا للكحول أو المخدرات، وذلك لأنك تتعدى مرحلة الطفولة بسرعة وتصبح جديًّا للغاية قبل أن تبلغ السن المطلوب لذلك، وبالتالي فتكون غير قادر على الاستمتاع بمراهقتك كأي من أقرانك، وبحسب معهد بورتلاند فستميل لأن تكون مسؤولا بشكل أكبر من اللازم.

12- إذا أنهت والدتك دراستها الجامعية فستنهيها أنت كذلك

وجدت ساندرا تانج الباحثة النفسية في جامعة متشيجن خلال دراسة لها عام 2014 أن الأمهات اللواتي أنهين دراستهن الجامعية غالبًا ما ينشِئون أطفالا يفعلون نفس الشيء.

فمن بين 14 ألف طفل دخلوا إلى الروضة في الفترة بين 1998-2007 وجدت الدراسة أن الأطفال الذين ولدوا لأمهات مراهقات (18 عامًا أو أقل) كانوا أقل نسبة في إكمال دراستهم الجامعية أو الثانوية بالمقارنة بأقرانهم.

والطموح مسؤول جزئيا عن ذلك، فقد وجد الباحث والأخصائي النفسي إريك دوبو من جامعة بولنج جرين ستيت خلال دراسته طويلة المدى التي أجراها على 856 شخص عام 2009 في مناطق نيوورك شبه الريفية أن مستوى الآباء التعليمي أثناء بلوغ طفلهما سن الثامنة كان مهما في التنبؤ بالنجاح التعليمي والوظيفي الذي سيصل له الطفل بعد 40 عامًا قادمة.

1 2

هذا المقال مترجمٌ عن المصدر الموضَّح أعلاه؛ والعهدة في المعلومات والآراء الواردة فيه على المصدر لا على «ساسة بوست».

علامات

translation, تربية
عرض التعليقات