نشر موقع ديشايند تقريرًا لإيفياني إيجيد، كاتب المحتوى المختص بالعملات الرقمية والمشفَّرة، تحدث فيه عن الدعاوى القضائية التي رفعها كريج رايت الأسترالي، الذي يدَّعي أنه مبتكر بيتكوين، ضد مجموعة من مطوري العملات الرقمية.

رايت يلجأ إلى القضاء لمحاسبة مطوري بيتكوين

استهل الكاتب تقريره بالقول: تقدَّم خبير الكمبيوتر الأسترالي كريج رايت، الذي يزعم أنه مبتكر عملة البيتكوين الرقمية، برفع دعوى قضائية ضد 16 مطور برامج في محاولة منه لتأمين 111 ألف وحدة من هذه العملة المشفرة الرائدة.

ورفع رايت هذه الدعوى بمساعدة شركة توليب للتجارة، ومقرها دولة سيشل في شرق أفريقيا، ورايت هو من ادَّعى بنفسه أنه مبتكر البيتكوين المثير للجدل تحت الاسم المستعار الغامض ساتوشي ناكاموتو. وذهب إلى أبعد من ذلك بادعاءاته في الدعوى القضائية الثانية التي رفعها في لندن؛ حيث ادعى أنه فقد الوصول إلى المفاتيح المشفَّرة الخاصة به بعد اختراق شبكة منزله في فبراير (شباط) 2020.

ما توقعات أداء البيتكوين في 2021؟

وهذه الادعاءات التي أثارها الخبير المقيم في لندن والمختلف عليها بشدة رُفِعت ضد مطوري أربع شبكات، «بيتكوين ساتوشي فيجين»، و«بيتكوين كاش»، و«بيتكوين كور»، و«بيتكوين كاش آي بي سي».

واتهم كريج رايت المطورين في الدعوى القضائية الأخيرة بالتقصير في أداء واجباتهم أثناء العمل لصالح المبتكر والمالك الشرعي للأصل الرقمي الأكثر شعبية. ومع ذلك فقد أُثيرت موجة من الشكوك من طرف أحد المتهمين؛ إذ تُجري الشرطة تحقيقًا بشأن وهمية هذه الادعاءات في محاولة منها للإمساك بالمتسللين المجهولين.

ردود الفعل على الدعوى القضائية

وينقل التقرير عن بول فيرجسون، الذي يمثل كريج رايت بالتعاون مع شركة المحاماة، تصريحه بأنه يجب على المطورين ضمان رد الأصول الرقمية المتنازع عليها إلى مالكها إذا ثبتت ملكيته الشرعية لها.

العالم والاقتصاد

منذ 6 شهور
مترجم: لماذا ارتفع مؤشر قيمة البيتكوين بشكل متزايد؟

إلا أن أحد المتهمين الآخرين، وهو بيتر تود، نفى أن يكون هو أو بعض زملائه قد كانوا مشاركين في التطوير المنتظم للشبكة. وشدَّد على أن رايت لم يُثبت ملكيته للعملة الرقمية، وأضاف أن العملة المشفَّرة لا ينبغي أن تخضع «للمصادرة التعسفية».

وختم الموقع تقريره بتصريح تود الذي ورد في رسالة بريد إلكتروني حيث قال: «إذا سمحنا للأشخاص بمصادرة العملات وإعادة تخصيصها بأمر من المحكمة، فهذا يعرِّض عملاتك لخطر السرقة بسبب الانتهاكات التي قد تحدث من قِبل هذه العمليات غير المعصومة من الخطأ».

هذا المقال مترجمٌ عن المصدر الموضَّح أعلاه؛ والعهدة في المعلومات والآراء الواردة فيه على المصدر لا على «ساسة بوست».

عرض التعليقات
تحميل المزيد