قنديل البحر حيوان بحري من الرخويات، يُصنَّف في شعبة اللاسعات، يتكوَّن من قرصٍ شفَّاف قوامه هلامي، وله أطراف طويلة تسمى لوامس. في هذا التقرير تجمع ميشيل لاركين من موقع «بيزنس إنسايدر» 12 حقيقة مدهشة قد لا تعرفها حول هذه المخلوقات الخلابة.

مع بدء موسم الخروج إلى الشاطئ توالت التقارير عن انتشار قنديل البحر ولسعاته؛ إذ اكتُشف قنديل البحر المسمى «عرف الأسد» في دبلن بأيرلندا، وأغلقت العديد من الشواطئ في ولاية سينالوا في المكسيك بعد الإبلاغ عن مئات اللسعات، وغزا «رجل الحرب البرتغالي» (من فصائل قنديل البحر، وذو لسعة مؤلمة) شاطئ في ولاية كارولينا الجنوبية بالولايات المتحدة.

رغم أن هذه اللافقاريات قد تكون مخيفة، تعتقد ميشيل أنها خلابة، وقليلًا ما يمكن فهمها. ليس لقناديل البحر عقول أو قلوب أو عيون، ويرجع عمرها إلى ما يزيد عن 500 مليون سنة، وهي اليوم شبيهة على نحو رائع بأسلافها في عصور ما قبل التاريخ.

5 حيوانات خلف القضبان حول العالم.. ما هي التهم الموجهة لها؟ 

في ما يلي 12 حقيقة مدهشة، ربما لم تكن تعرفها عن قنديل البحر.

1- نوعٌ واحد منها يمكن أن يقتل إنسانًا بالغًا

يُعتَقَد أن المكعبيات هي أكثر الكائنات البحرية سُميِّة في العالم، لها جسم مكعب الشكل، وتوجد عادةً في المياه المحيطة بأستراليا والمحيط الهادئ، ومخالبها مغطاة بالسنون المليئة بالسموم. القليل منها فقط له سم مميت للإنسان، لكن قناديل البحر السامة يمكن أن تؤدي إلى سكتة قلبية، أو الموت في غضون دقائق.

2- يتكون قنديل البحر من الماء بالكامل تقريبًا

حوالي 5% من أجساد قناديل البحر تتكون من بروتينات هيكلية وعضلات وخلايا عصبية، بينما الـ95% المتبقية عبارة عن ماء. بالمقارنة يتكوَّن 60% من الجسم البشري من الماء.

3- يمكن أن يكون للمجموعة الواحدة ثلاث أسماء مختلفة

عادةً ما يكون لمجموعات الحيوانات أسماء خاصة بها، على سبيل المثال: تسمى المجموعة من الأبقار بالقطيع، بينما العديد من الأسماك عندما تسبح معًا يطلق عليها «سرب». ويمكن أن تسمى مجموعة قناديل البحر بثلاثة أسماء مختلفة: «زهرة»، أو«صفعة»، أو «سرب».

4- التبوُّل على لسعة القنديل لن يخفف الألم

هناك خرافةٌ شائعة مفادها أنه إذا لُسِعَ أحدٌ من قنديل البحر، يجب على شخصٍ آخر أن يتبوَّل على اللسعة لتخفيف الألم، لكن هذا ببساطة غير صحيح. وفقًا لمايو كلينك: إذا لُسِعَت من قنديل البحر، فإن أفضل تصرُّف هو إزالة أي سنون بعناية باستخدام الملقاط، ووضع ماء ساخن على الجزء الملسوع، أما إذا تضاعفت استجابة المصاب للسعة، أو فقد وعيه، فاطلب الرعاية الطبية فورًا.

5- قنديل البحر ليس سمكة

رغم اسمها لا تعتبر قناديل البحر نوعًا من الأسماك؛ فالأسماك فقَّاريات تعيش في الماء، وتتنفس عبر خياشيمها، أما قناديل البحر فلافقَّاريات، أي ليس لها عمودٌ فقري، وتتنفَّس الأكسجين من الماء عبر الأغشية.

Embed from Getty Images

6- يوجد أكثر من 60 ألف قنديل بحر في الفضاء

في عام 1991 أُطلق أكثر من ألفي بوليب (سليلة) لقناديل البحر في الفضاء، لاختبار مدى تفاعلها مع انعدام الجاذبية. استنسخت هذه القناديل في الفضاء، وخلقت أكثر من 60 ألف قنديل، لكنها لم تتأقلم جيدًا عند عودتها إلى الأرض.

7- يوجد أكثر من 25 نوع صالح للأكل

يمكن أن يكون قنديل البحر طعامًا شهيًا، إذ إن هناك أكثر من 25 نوع صالح للأكل. عادةً ما يوضع في السلطات أو المخلل، ويقول البعض إن لها طعم مالح ومشابه كثيرًا للمعكرونة.

8- يُعتَقَد أن هناك نوعًا منها لا يموت

يُعتقد أن هناك قنديلًا خالدًا لا يموت، إذ يمكنه التحوُّل إلى مستعمرة من البوليب (كائنات حية أحادية). بتقدم عمر القنديل، يستقر أخيرًا في قاع البحر، ويتحوَّل إلى بوليب، ثم يبيض مجددًا، ثم تخرج قناديل متطابقة وراثيًا.

إذا تضرَّر قنديل البحر الخالد جسديًا أو تضوَّر جوعًا، يمكنه التحوُّل مرة أخرى إلى بوليب، ثم ينتج قناديل متطابقة وراثيًا.

9- يمكن العثور على قناديل البحر في مياه كلِّ المحيطات

نظرًا لميلها لاتباع التيارات المحيطية، يمكن العثور عليها في جميع أنحاء العالم، في جميع المحيطات. يمكن أن تتكاثر في المياه الاستوائية الدافئة، أو مياه القطب الشمالي البارد، ويمكن العثور عليها في قاع المحيط أو بالقرب من السطح.

10- قناديل البحر وُجِدَت قبل الديناصورات

نظرًا لأن قنديل البحر لا يملك أي عظام، يصعُب الحصول على حفريةٍ من الهلام، لكن عام 2007، اكتُشفت حفرية قنديل بحر في ولاية يوتا، ويُعتقد أن عمرها أكثر من 505 مليون سنة. تعيش الديناصورات منذ نحو 245 مليون إلى 66 مليون سنة؛ ما يعني أن القناديل وُجِدَت قبلها على الأقل بـ250 مليون سنة.

11- تتغذى قناديل البحر على مخلوقات بحرية أخرى

عادةً ما يأكل قنديل البحر الهائمات الصغيرة والجمبري والأسماك؛ إذ تستخدم لوامسها للسع الفريسة، ومن ثم أكلها.

12- بعض القناديل متلألأة بيولوجيًا

التلألؤ البيولوجي هو مصطلح يُعبِّر عن قدرة الكائن الحي على إنتاج ضوئه، ولدى بعض القناديل هذه الخاصية، إذ تتوهَّج داخليًا.

10 نصائح طبية للحفاظ على صحتك في موجات رطوبة الصيف

هذا المقال مترجمٌ عن المصدر الموضَّح أعلاه؛ والعهدة في المعلومات والآراء الواردة فيه على المصدر لا على «ساسة بوست».

عرض التعليقات
تحميل المزيد