تقول جينيفر ستيل في مستهل مقالها الذي نشره موقع «بيزنس إنسيدر» أنه في حين أن المزيد والمزيد من الشركات تختار السماح للموظفين بالعمل عن بعد – قرار حكيم بالنظر إلى زيادة الإنتاجية – إلا أن العمل من المنزل ليس للجميع. تمارس جينيفر عملها بهذا الشكل منذ ما يقرب 10 سنوات، وتقول إنها لا تستطيع أبدًا تخيّل العودة إلى بيئة المكتب التقليدية.

 

ومع ذلك، تقول جينيفر: «إنه من السهل أن يتشتت انتباهك عندما تكون مدير نفسك عندما يتعلق الأمر بإدارة الوقت. ونظرًا لعدم تسجيل أي شخص إنتاجيتها، فإن الأمر متروك لها لضمان إنجاز كل شيء في وقته وعلى مستوى عالٍ من الجودة».

 

إليكم كيف تحافظ جينيفر على تركيزها وانضباطًها أثناء العمل من المنزل:

 

 

1. وضع جدول زمني

 

 

تقول جينيفر: «في حين قد يفكر بعض الناس في أن إحدى مزايا العمل من المنزل هي القدرة على تغيير روتينك – ومن الرائع أن تكون قادرًا على الذهاب إلى موعد مع طبيب أسنان في منتصف النهار مثلًا – أجد أنني أعمل بشكل أفضل إذا التزمت بجدول زمني صارم».

 

تستيقظ جينيفر في نفس الوقت كل صباح (حوالي الساعة السادسة والنصف صباحًا، ولا يتجاوز الساعة السابعة صباحًا) وتكون في السرير عمومًا في العاشرة مساء، كل ليلة، بما في ذلك عطلات نهاية الأسبوع.

 

تأخذ كلبها في نزهة على الأقدام كأول نشاط في الصباح، ثم تذهب إلى صالة الألعاب الرياضية لمدة ساعة، ثم تعود للمنزل وتطهو بعض الطعام، ثم تبدأ العمل حوالي الساعة 11 صباحًا. ولا تأخذ استراحة غداء، ولكنها تقوم بشيء «أكثر قيمة»

Embed from Getty Images

 

2. التحرك في الأرجاء على الأقل لمرة واحدة

 

هناك فوائد وآثار مؤكدة للتحرك والنهوض عن المكتب بانتظام على الإنتاجية والصحة البدنية، وتحرص جينيفر على أن تقوم بذلك مرة واحدة على الأقل كل ساعة. القيام بذلك يسمح لي بتمديد ساقي وتدفق الدم مرة أخرى أثناء تناول بعض القهوة من المطبخ، كما يساعد على تنقية ضباب التركيز والاستعداد للبدء بمشروع معين مع تركيز متجدد.

 

كما تشرب جينيفر الكثير من الماء – ما يقرب من أربعة لترات في اليوم – وتقول: هذا يساعد أيضًا في إجباري على النهوض كثيرًا؛ لأنني غالبًا ما يجب أن أجري إلى الحمام على الأقل مرة في الساعة.

Embed from Getty Images

 

3. الاستماع إلى ما يساعد على الاسترخاء

 

تقول جينيفر «قد يبدو الأمر مجنونًا، ولكن الاستجابة الزوالية الحسية الذاتية – وهي ظاهرة معروفة بشكل أكبر باسم ASMR – قد فعلت عجائب لمستويات الإنتاجية». هي في الأساس عبارة عن أصوات تسبب الاسترخاء في كامل الجسم كنتيجة لبعض المحفزات، والتي تختلف وفقًا للفرد، سواء كان الأمر يتعلق بالاستماع إلى أصوات محركات أو أصوات الهمس، فإن أولئك الذين جرّبوا ASMR يشهدون على تأثيرها – بحسب الكاتبة.

 

تقول إنها رائعة أيضًا لمساعدتها على النوم في الليل إذا كانت تواجه مشكلة في الاسترخاء ليلًا. وخلال اليوم، تقوم جينيفر بتوصيل سماعات الرأس والاستماع إلى بعض فنانيها المفضلين في ASMR على «يوتيوب» للدخول الى حالة إنتاج كاملة.

Embed from Getty Images

 

4. تناول الطعام الجيد

 

بالإضافة إلى مساعدتك في الحفاظ على وزن صحي، يساعد تناول الطعام الجيد على زيادة مستويات الطاقة، بالإضافة إلى قدرتك على التركيز. سيختلف تعريف «الأكل الجيد» للجميع، ولكن بالنسبة لها فيتضمن الكثير من الخضروات الطازجة، وكمية معتدلة من البروتين واتباع نظام غذائي غني بالدهون الصحية ومنخفض الكربوهيدرات والسكر.

Embed from Getty Images

 

5. الابتعاد عن الملهيات أثناء العمل على المشاريع الهامة

 

تقول جينيفر: إن بريدها الإلكتروني يتلقى باستمرار رسائل جديدة ، 99٪ منها إما رسائل بريدية غير مرغوب فيها أو رسائل عشوائية من وكالات علاقات عامة أو بريد إلكتروني آخر من المحتمل أن تحذفه بدون فتحه. بعبارة أخرى: معظمها غير مهم، وليس حساسًا للوقت، أو يتطلب ردًا سريعًا.

عندما تعمل على كتابة أو تحرير مقالة أو مستند مهم، تسجل جينيفر الخروج من حسابات البريد الإلكتروني الخاصة بها، وتنسى كل ذلك. بخلاف ذلك تقول جينيفر: إنه سينتهي بها الأمر بالضغط على روابط النشرات الإخبارية وتدخل في دوامة لا تنتهي.

Embed from Getty Images

 

6. التخفيف على النفس

 

تقول جينيفر: «في الوقت الذي أعمل فيه بجد لضمان أن أوفي بمواعيد التسليم وأن أنهي أعمالًا ذات جودة عالية، أعلم أيضًا أسلوب عملي والوقت الذي أحتاجه لإكمال مهام معينة؛ مما يعني أن لدي أحيانًا ساعة أو ساعتين يمكنني فيها عمل أشياء أخرى».

وبصفة عامة يترجم هذا الذهاب إلى المتجر مثلًا – والذي يساعد أيضًا في التحدث إلى البشر – أو حتى خبز بعض من الكوكيز. تقول جينيفر: «في النهاية أعرف أنني سأفعل ما يجب القيام به، لذلك لا يستحق الأمر الكثير من القلق».

 

Embed from Getty Images

 

هذا المقال مترجمٌ عن المصدر الموضَّح أعلاه؛ والعهدة في المعلومات والآراء الواردة فيه على المصدر لا على «ساسة بوست».

عرض التعليقات

(0 تعليق)

أضف تعليقًا

هذا البريد مسجل لدينا بالفعل. يرجى استخدام نموذج تسجيل الدخول أو إدخال واحدة أخرى.

اسم العضو أو كلمة السر غير صحيحة

Sorry that something went wrong, repeat again!