السفر تجربة ممتعة، لا يمكن إنكار ذلك؛ وبالتأكيد السفر بمفردك حالة خاصة يرحب بها كثيرًا محبو المغامرات، وبينما قد تجد من يحذرك منها، في نفس الوقت ستقابل من يحفزك على هذه المغامرة! الأمر حقًا مُحير؛ دعونا نعرض تقريرًا يوجهك لأهم الأشياء التي لا يجب أن تفعلها حين تسافر وحدك، والقرار في النهاية بين يديك لتخوض تجربة السفر سواء مع مجموعة أو بمفردك!

8. لا تتخلَّ عن زملائك في المغامرة

ليس معنى السفر وحدك أن تتحول إلى شخصٍ لا يتحدث مع أحد، وتصبح رحلة سفرك أمرًا ثقيلًا عليك يصيبك بالتوتر والرهبة من الغرباء!

لم لا تتشارك بعض الأوقات مع أقرانك من المسافرين المنفردين؟ قد اشتركتم جميعًا في هذا القرار، ربما تجد لديهم أفكارًا أكثر جنونًا ومرحًا لرحلتك! لا تنسَ أنهم مغامرون مثلك وهذه حقيقة لا يمكنك إغفالها، في جعبتهم العديد من الخطط وغالبًا ستقابل بينهم أصحاب خبرة في مثل هذه الرحلات. بشكل عام، استمتع بمغامرتك منفردًا واجمع الخبرات ممن حولك واقض أوقاتًا لطيفة وفي النهاية كن حذرًا من الغرباء لكن دون مغالاة. وتأكد من أي معلومة يخبرك بها أي شخص لا تعرفه جيدًا.

7. لا تبالغ في الحميمية

بالتأكيد عليك أن تكون ودودًا في تعاملاتك أثناء السفر وخاصة بمفردك، لكن عليك أن تحافظ على أمانك الشخصي. كيف تكون شخصًا لطيفًا مع الغرباء وفي نفس الوقت لا تتعرض لمضايقات؟ عليك بالتوازن؛ وهو ليس صعبًا كما قد تعتقد، خاصةً وأن لديك من المهارات ما يمكنه حمايتك بشكل كافٍ كونك قد اتخذت قرارًا بالسفر وحدك.

قد أشجعك على المغامرة ولكن لا تكن جريئًا بطريقة تعرضك للمخاطر. الفتيات والنساء هم الأكثر عرضة للفهم الخطأ، حتى في بلاد مصنفة تحت بند الدول المتقدمة، الطبيعة الإنسانية واحدة في كل العالم ستقابلين من ينظر لابتسامتك بشك ويحكم على سلوكك بريبة لمجرد محاولتك التعامل بود مع الغرباء! والحل، لا تبتسم للغرباء وحافظ على تعامل ودود. أجل، إنها معادلة صعبة ولكن إذا لم تكن قادرًا على فهمها وتنفيذها بشكل جيد، أنصحك ألا تسافر بمفردك!

6. لا تهمل البحث عن مضيف

هناك مواقع تتيح لك تجربة الإقامة مع سكان محليين وهي تجربة فريدة من نوعها، ستتعرف من خلالها على البلد التي تزورها عن قرب لا يحققه لك أكثر المرشدين السياحيين خبرة. الأمر مغامرة مضافة إلى تجربة سفرك بمفردك، عليك بها لا تفوتها. يمكنك تصفح موقع www.couchsurfing.com قبل سفرك واختيار مضيفك القادم، بالإضافة إلى ذلك يمكنك تصفح المنتديات التي يوفرها الموقع، هناك منتدى لكل بلد أو مدينة يمكن لأي شخص النشر عليه. على سبيل المثال، منتدى لشبونة نشط للغاية من خلاله يمكنك اكتشاف الأنشطة التي يمكن ممارستها في هذه المدينة مثل اليوجا أو التعرف على الأحداث والمناسبات هناك بشكل موسع.

5. لا تسكن الفنادق

بيوت الشباب هي أفضل الأماكن لتكوين صداقات. على الرغم من أنك ستلتقي بأشخاص لأول مرة، ستبقى دائمًا لديك فرصة جيدة لتعقد صداقات أبدية مع بعض هؤلاء الذين تعرفت عليهم للتو. من السهل في عالم الإنترنت أن تجد نُزل شباب تناسبك، عليك فتح المتصفح وزيارة hostelbookers.com أو hostelworld.com هذه المواقع ستوفر لك عروض النزل المختلفة والأهم من ذلك وجود تقييمات وآراء من أشخاص سكنوا هذه الأماكن من قبل، بهذه الطريقة في الغالب سوف تحصل على أفضل بيوت الشباب المتاحة.

4. لا تهمل البحث عن معالم وجهتك

سواء كنت مسافرًا بمفردك أو مع مجموعة يجب عليك القيام ببحث جيد يكشف لك أهم معالم وجهتك الجديدة. وأهم من حرصك على الأماكن التي ستزورها عليك بمعرفة عادات وثقافات من ستتعامل معهم. وللأسف على المرأة أن تتأكد جيدًا من عدم وجود أي حوادث ضد النساء في المكان الذي تنوي القيام بالسفر إليه وحدها، ربما على المرأة تغيير وجهتها إذا تأكدت من وجود مخاطر. متعة السفر لن تكتمل دون التمتع بالأمان الشخصي. بشكل عام عليك التعرف إلى شخصٍ من أهل البلد المتوقع زيارتها، وسؤاله عن كيف يتعامل السياح فيها، وكيف تتجنب الأماكن التي تنتشر فيها حوادث السرقة والقتل.

هناك شعوب لديهم عادات غريبة وخصوصًا في تعاملهم مع الغرباء؛ فلا تهملها كي لا تفسد رحلتك. وعليك أن تتخيل حالتك إذا كنت في الصين، وقمت بفرقعة عيدان تناول الطعام كما لو كنت تلعب بالطبل، معنى هذه الحركة أنك متسول! تأكدت أن السفر يحتاج للكثير من البحث الجاد؟!

3. لا تتجول بمفردك

هناك بعض الأنشطة التي تتطلب وجود أشخاص آخرين بصحبتك، مثل تسلق الجبال أو السير في الغابة. أحدهم قد تنزلق قدمه ولا يجد من يساعده ويُترك في الغابة وحيدًا مُعرضًا لكل الأخطار المتوقعة في مثل هذه الحالات. حاول أن تحافظ على تواجدك وسط الناس حتى لو كنت تتجول وحيدًا، لا أحد يتوقع متى يحدث له حالة إغماء مفاجئة أو ضربة شمس نتيجة لقضاء النهار بأكمله في جولة طويلة دون أن يدري مضي الوقت، التوقعات السيئة كثيرة. والوقاية سهلة، حافظ على وجود الناس من حولك هذا أسهل طريق لتحصل على المساعدة أو الإسعافات إذا لزم الأمر.

2. لا تخجل

واحدة من أكبر مزايا السفر بمفردك أنك قادر على إجراء محادثات مع أي شخص آخر، ولإثراء تجربتك عليك بالانخراط مع السكان المحليين. في الغالب سكان المكان الذي تزوره سيساعدونك بالمعلومات أكثر من أي مرشد سياحي أو موقع على الإنترنت. هم أدري بأفضل ما في بلادهم وربما تصاحب من يدلك على أفضل الأسعار وأرخص الفنادق، فقط كن حريصًا بشكل لا يفسد متعتك ومغامرتك. الفكرة هي ألا تندم على عدم زيارة معالم سياحية أو عدم التعرف على عادات وتقاليد الشعوب التي تزورها. ستنزعج بعد عودتك من الرحلة، إذا علمت أن هناك شيئًا فاتك! تتجمل الأماكن بسكانها وعاداتهم وتقاليدهم وطقوسهم الغريبة في كل المناسبات.

1. لا تفقد الاتصال مع أسرتك

حتى لو كنت مسافرًا وحدك، يجب أن تبقي شخصًا ما في المنزل على اطلاع بأخبارك أولًا بأول. وعليك أن تخبر هذا الشخص بمسار رحلتك بشكل مستمر حتى لو تكلفت تعريفة إضافية لهاتفك المحمول. كُن على اتصالٍ دائمٍ بأسرتك. يعتقد بعض الناس أنهم فقط يحتاجون لأهلهم في حالات الطوارئ وهذا ليس صحيحًا؛ فمتابعة شخص من أسرتك لخط سيرك معناه أنك إذا تأخرت عن موعد عودتك من جولة ما بشكل مبالغ فيه، سيقوم هذا الشخص بالبحث عنك ومحاولة إيصال المساعدة إليك بأي شكل لأنه سيتأكد أنك في خطر.

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد