3,981

كشف صحافي أمريكي الخميس عن بعض كواليس القرار داخل البيت الأبيض، ونشر لأول مرة تعليقات أطلقها الرئيس دونالد ترامب حول ما أسماه «انقلابًا سعوديًا».

وقال مراسل «أسيوشيتد برس» في البيت الأبيض، جوناثان ليمير، في تغريدة له على موقع «تويتر»: إن كتاب «النار والغضب في بيت ترامب الأبيض من الداخل» أورد أن الرئيس الأمريكي أخبر أصدقاءه أنه «هندس انقلابًا في السعودية» مع صهره جاريد كوشنر، وذلك بعد تولي محمد بن سلمان منصب ولي العهد في المملكة العربية السعودية.

وأضاف ليمير في تغريدته أن ترامب قال لأصدقائه أيضًا: «لقد وضعنا رجلنا في القمة»، في إشارة إلى تزعم «ابن سلمان» لمقاليد الحكم في السعودية.

وتحدث الكاتب الأمريكي مايكل وولف في كتابه عن تفاصيل من داخل البيت الأبيض، بعد إجراء أكثر من 200 مقابلة مع مسؤولين أمريكيين، أبرزهم المستشار السابق لترامب، ستيف بانون.

وكان بانون قد شغل سابقًا منصب كبير مستشاري الرئيس دونالد ترامب للشؤون الاستراتيجية؛ مما أتاح له التواصل مباشرة مع الرئيس الأمريكي، وأمكن رصد تأثيره في بعض القرارات الرئيسة التي اتخذها ترامب.

كما أدخله ترامب في مجلس الأمن القومي منذ 28 يناير (كانون الثاني) 2017، ولاحقًا عزله عن المجلس في أبريل (نيسان) 2017.

تعليقات الفيسبوك