صباح تاريخي ذلك الذي شهده العالم، يوم الجمعة الماضي، الموافق 24 يونيو (حزيران) الجاري، حيث أجري أحد أهم الاستفتاءات الشعبية خلال مائة عام على الأقل، على بقاء بريطانيا كعضو في الاتحاد الأوروبي أو خروجها، وجاءت النتيجة مدهشة، حيث أيد 51.9% من البريطانيين خروج بلادهم من الاتحاد الأوروبي، مقابل 48.1% فضّلوا البقاء، لتخرج بريطانيا من الاتحاد رسميًا وليس فعليًا، في قرار تاريخي، يُبعد المملكة المتحدة عن الاتحاد الأوروبي، بعد عضوية استمرت 43 عامًا.

وكانت لنتيجة الاستفتاء آثار كبيرة داخل بريطانيا، وفي أوروبا والعالم أجمع. لتُطرح أسئلة ملتهبة حول أسباب الخروج ونتائجه المحتملة، وما الذي ستخسره بريطانيا والعالم، والعرب على وجه التحديد، نتيجة خروج لندن من الاتحاد الأوروبي، ومن أكبر المستفيدين من هذا الخروج؟ وتأثير ذلك الخروج على النظامين الأوروبي والعالمي.

وللإجابة على تلك التساؤلات الهامة، أعدّ «ساسة بوست» ملفًا خاصًا، حول التأثيرات السياسية والاقتصادية والاجتماعية، لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، تجدونه هنا:

7 أسئلة تشرح لك قصة «الخروج العظيم» لبريطانيا من الاتحاد الأوروبي

كيف قرأت الصحف العالمية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي؟

ماذا ستخسر بريطانيا في حالة خروجها من الاتحاد الأوروبي؟

ماذا يخسر العرب بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي؟

ما الذي ينتظره العالم بعد الخروج البريطاني من الأسرة الأوروبية؟

«عودوا لبلادكم».. العنصرية تغزو بريطانيا إثر خروجها من الاتحاد الأوروبي

بعد ضجة الانسحاب البريطاني.. ماذا تعرف عن تأسيس الاتحاد الأوروبي؟

التداعيات الاقتصادية لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي: مصر من المتضررين!

«ڤوكس»: خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي مخيف.. والسبب ليس اقتصاديًا

«دير شبيجل»: كل ما تريد معرفته عن استفتاء بريطانيا للخروج من الاتحاد الأوروبي

«أردوغان»: انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي هو بداية لعهد جديد

«بلومبيرج»: من أكبر الرابحين من خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي؟ الصين قد تكون الإجابة

«فورين بوليسي»: انهيار النظام العالمي الليبرالي

 

عرض التعليقات
تحميل المزيد