قافلة المهاجرين تتحدى ترامب.. قصة آلاف الفقراء الواقفين أمام أسوار أمريكا
تم النشر في 19 نوفمبر, 2018

هربًا من الفقر والعنف المتزايدين في أمريكا الوسطى، انطلقت قافلة المهاجرين من الهندوراس نحو أمريكا، بحثًا عن حياة أفضل، انضم لهم آخرون -أثناء رحلتهم- من السلفادور وجواتيمالا، ليصل عددهم نحو 6 آلاف مهاجر، ساروا سويًا نحو حدود الولايات المتحدة، متحدين ترامب الذي وصفهم بأنهم يضمون بينهم مجرمين، ووعد بألا يدخلوا البلاد.

في هذا الفيديو، نسرد لك قصة هؤلاء المهاجرين وتفاصيل رحلتهم الشاقة.

اقرأ أيضًا: كل شيء مباح ضد المهاجرين

عرض التعليقات