أحياء اختفت وخريطة تتغير... آثار الحرب في سيناء من الفضاء
تم النشر في 08 نوفمبر, 2018

بدأت الحكومة المصرية حربها على الجماعات المسلحة في سيناء منذ سنوات، كان آخرها العملية الشاملة (سيناء 2018)، التي بدأت في فبراير (شباط) من العالم الحالي. أثرت هذه الحملة والحملات السابقة على خريطة سيناء وسكانها، بقرارات مثل إقامة المنطقة العازلة، بين حدود سيناء وغزة، أزيل أغلب مدينة رفح المصرية وهُجر سكّانها إلى مناطق أخرى، وعلى نفس النهج، في أماكن أخرى، هُجّر أهالي قرى بدعوى وجود عناصر خطرة فيها.

 

يعرض الفيديو التغيرات التي حصلت في سيناء في السنوات الأخيرة، مستعينًا بصور الأقمار الصناعية، التي تظهر شكل شبه الجزيرة المصرية قبل الحرب وبعدها.

عرض التعليقات
(0 تعليق)

أضف تعليقًا

هذا البريد مسجل لدينا بالفعل. يرجى استخدام نموذج تسجيل الدخول أو إدخال واحدة أخرى.

اسم العضو أو كلمة السر غير صحيحة

Sorry that something went wrong, repeat again!