8,886

أيًا كانت الأزمة التي تواجهك، تحاول اليابان ألا تجعلك تجلس حزينًا بسببها، وأن تبحث عن حل عملي يُحسن من حالتك النفسية، حتى وإن كان الإنسان وحيدًا لا يجد صديقًا واحدًا يحتسي معه القهوة، أو امرأة عزباء فقدت الأمل في الحب والزواج، أو حتى فتاة تجلس بحرج في أحد المطاعم تتناول وجبتها وحيدة! لا تقلقوا؛ فاليابان توفر أغرب الخدمات وأكثرها إثارة للجدل، وقد اخترنا لكم سبعًا من تلك الخدمات لنشاركها معكم.

1- هل المال لا يشتري الأصدقاء؟

«المال لا يشتري الحب أو الأصدقاء»؛ تلك المقولة تقف عاجزة أمام أحد ابتكارات اليابان الفريدة من نوعها، والتي تخبر الناس: «إن لم تستطع شراء الحب الحقيقي، فعلى الأقل يمكنك شراء المظهر الموحي بالحب»، ويؤكد رجل الأعمال الياباني إيشي يويشي  أن المظاهر – من وجهة نظره – أصبحت أهم شيء في العالم حاليًا، والكثير من الناس يفتقدون التلويح للمحبين أمام الآخرين أكثر من افتقادهم للحب ذاته؛ ولذلك جاءت له فكرة «Family Romance».

شاهد تقريرًا مصورًا عن فتاة استأجرت صديقًا في اليابان من هُنا.

تلك الشركة اليابانية توفر خدمة استئجار صديق أو قريب، أو حتى حبيب؛ وفقًا لاحتياجات طالب الخدمة. بداية من تأجير صديق بالساعة من أجل التحدث معه، أو التصوير معه لنشر الصورة على مواقع التواصل الإجتماعي، مثل: «إنستجرام»؛ حتى يوحي لمن حوله أنه ليس وحيدًا كما يتخيل البعض، وصولًا لتأجير أعداد كبيرة من الممثلين قد  تصل إلى 800 فرد؛ لتأديه دور أقارب العميل يوم زفافه إذا لم يكن يمتلك عائلة كبيرة، أو حتى في مأتم؛ من أجل البكاء معه ومواساته.

حققت تلك الخدمة نجاحًا كبيرًا في اليابان؛ مما دفع البعض لتنفيذها في بلده، مثل: سكوت روزنباوم، والذي أسس شركة باسم «Rent A friend» في الولايات المتحدة الأمريكية، والتي تقدم نفس الخدمات مقابل 30 دولار في الساعة، وتعلن الشركة على الموقع الإليكتروني الخاص بها أن الصديق الذي تستأجره؛ يمكنك أن تذهب معه إلى «السينما»، أو دروس الطهي، أو لعب البولينج، وكل الأنشطة التي تجول في بالك.

2- تناول طعامك مع «فرس النهر»

هل تشعر أن الخدمة السابقة قد تكون غريبة أو مثيرة للشفقة؟ انتظر حتى تتعرف على تلك الخدمة الأكثر غرابة، والتي ابتكرتها اليابان من أجل محاربة الوحدة في المقاهي والمطاعم. ولماذا تأكل طعامك بمفردك، بينما يمكنك أن تتناوله مع «دبدوب».

شاهد جولة صغيرة من داخل «Moomin Cafe» من هُنا.

هناك شخصية كارتونية شهيرة تدعى Moomin، وهي عبارة عن لعبة محشوة على شكل فرس نهر، و«Moomin Cafe» هو مقهى يوفر حجمًا كبيرًا من تلك الشخصية الكارتونية لتجلس أمام الشخص الذي يشعر بالحرج أو الوحدة؛ حينما يتناول طعامه بمفرده.

3- جلسات لتنظيف الأذن

خلال عام 2006 أعلنت الحكومة اليابانية أن تنظيف الأذن لم يعد إجراءًا طبيًا؛ وبالتالي لم يعد يحتاج الشخص تصريحًا مهنيًا للعمل منظف للأذن؛ ولذلك ظهرت خدمة جديدة في اليابان خلال نفس العام، وفي فترة قصيرة انتشرت الخدمة في طوكيو، ومنها إلى باقي اليابان بمئات الفروع.

شاهد تقريرًا مصورًا عن إحدى جلسات تنظيف الأذن في اليابان من هنا.

مركز «Yamamoto Mimikaki» هو أول مركز تأسس لتوفير تلك الخدمة فقط عن طريق العديد من المعدات اليابانية المتطورة، حيث يستلقي العميل على فراش تدليك، ويبدأ الموكل بالعمل على تنظيف أذنه وإزالة الشمع منها خلال طقوس هادئة، وأكد يوشيمي ساساكي مدير أحد فروع المركز في طوكيو أن جلسة تنظيف الأذن لا توفر التنظيف فقط، بل تمنح الراحة والاسترخاء للعميل، موضحًا أن من ثلاث لأربع عملاء ينامون أثناء الجلسة، ومعظمهم يكونون من الرجال.

4- شركات تقلد خط الأطفال وتحل الواجب بدلًا عنهم!

هل ترى أن الدروس الخصوصية قد تعرقل عملية تعلم الأطفال؟ إذًا عليك أن تعيد حساباتك؛ لأن هناك ما هو أغرب في اليابان. الدراسة في اليابان يُعرف عنها الصعوبة وتكدس المهام وقت الدراسة، بالإضافة إلى المهام الصيفية التي يوكل بها الطالب في فترة إجازته؛ ومن هنا جاءت فكرة «Summer Homework»، والتي توفر على الأطفال عناء هذا العمل الشاق.

Embed from Getty Images

إذا أراد الطالب كتابة تقرير مكون من صفحة واحدة؛ فهذا يكلفه ما يقرب من خمسة دولارات، ولكن في حالة كتابة ملخص كامل عن كتاب؛ فقد يصل الأجر إلى 50 دولارًا، والعاملون بالشركة يقلدون خط الطفل العميل في المهام التي ينفذوها. وفي المقابل لم يعترض الآباء على هذا النوع من الخدمات، بل إنهم يشجعونها؛ لأنها توفر عليهم الوقت والعناء في مساعدة أبنائهم في الدراسة.

5- الزواج على الطريقة اليابانية

يظن الرجال أحيانًا أن حماس المرأة تجاه الزفاف أقوى منهم؛ لأنها ليلة العمر بالنسبة لها. حينما تكون المرأة الأهم، والأجمل في قاعة الزفاف، حيث كل العيون تراقبها بحب أو غبطة، أو حتى حسد، ولكن ماذا عن المرأة التي كرست حياتها لعملها؛ ولم تجد الوقت الكافي لمقابلة شريك العمر، هل ستندم في نهاية حياتها؛ لأنها لم تخض تلك التجربة الاستثنائية؟

شاهد تقريرًا مصورًا عن زفاف منفرد من هُنا.

لا تقلقي عزيزتي العزباء؛ فشركة « Solo wedding» اليابانية تفكر في سعادتك، وتوفر لك خدمة الزفاف المنفرد، والذي يحاكي الزفاف الحقيقي بكل تفاصيله، ما عدا تفصيلة واحدة: وهي «العريس»، وتؤكد المرأة المؤسسة للشركة، يوكيكو إينو، أنها أسست تلك الخدمة لتشجيع النساء على الشعور بهذا الإحساس الإيجابي تجاه أنفسهن، ولكنها أيضًا أوضحت أنه رغم إقبال بعض النساء على تلك الخدمة، إلا أن بعضهن شعر أنها تجربة حزينة وبائسة.

6- استمتع بصداقة قطة دون تحمل عنائها

الاعتناء بحيوان أليف في منزلك مسؤولية كبيرة، وتتطلب الكثير من الجهد والعناء، بالإضافة للاهتمام النفسي والمعنوى لهذا القط أو الكلب، ولكن ماذا إذا كنت مُحبًا للقطط، وتريد قضاء بعض الوقت للعب والاستمتاع معها دون أن تحمل عناء العناية؟ مرة أخرى؛ اليابان تجد لك الحل.

شاهد تقريرًا مصورًا عن أحد مقاهي القطط في اليابان من هُنا.

في اليابان يمكنك الذهاب لأحد المقاهي المسماه بـ«مقهى القطط» لشرب القهوة أو الشاي الخاص بفترة استراحتك بالعمل، وبالإضافة إلى ذلك يمكنك اللعب مع الكثير من القطط في أماكن مخصصة، مثل مساحات اللعب للأطفال في المطاعم، والقطط المتواجدة في المقهى تعيش فيه فترة طويلة؛ في حالة إن أحببت قطة يمكنك أن تعود إليها مرة أخرى لتزورها.

7- Love Joule.. للنساء فقط

يرى البعض في اليابان أن انخراط المرأة في أمور الجنس وطقوس الاستمناء قد يكون من المحرمات أو الأشياء غير المحببة؛ فظهر مشروع جديد يقدم خدمة خاصة للنساء؛ الغرض منها محاربة تلك الأفكار القديمة في المجتمع، ومنح المرأة مساحة حرة من الخصوصية الجنسية.

حانة « Love Joule» في اليابان توفر للمرأة المشروبات الروحية والألعاب الجنسية والمواد الإباحية؛ من أجل ساعات خاصة في حب الذات والاستمناء، وأماكن أخرى للأحاديث النسائية المشتركة عن الجنس في مساحة آمنة وخالية من الرجال؛ فالرجل لا يدخل تلك الحانة، إلا إذا كان مع امرأة من زبائن الحانة.