شهد مسلسل «صراع العروش» على مدار مواسمه الثمانية بداية قوية، وسنوات من النجاح وحصد جماهيرية واسعة في أنحاء العالم؛ وانتهى بجدل بين جماهيره حول منطقية النهاية التي اختارها كُتاب المسلسل؛ ومدى رضاء الجماهير عنها؛ والذي لم يكن في كفة الكُتاب؛ حتى رفض بعض الجماهير الموسم الأخير بأكمله ووقعوا عريضة لإعادة انتجه؛ شارك فيها حتى الآن ما يزيد عن نصف مليون شخص من أنحاء العالم. ولكن إعادة إنتاج الموسم الثامن لم يكن ضمن خطة القناة المنتجة «إتش بي أو».

إذا  كنت ضمن الجماهير الذين لم يرضيهم الموسم الأخير من المسلسل؛ يمكنك أن تصنع أحداثك الخاصة من خلال لعبة «Game of Thrones Winter is Coming»؛ والتي أطلقت القناة بالتعاون مع شركات «وارنز بروز» و«إنتر أكتف إنترتينمت». في هذا التقرير نقدم لك دليلًا لاستخدام تلك اللعبة وكل ما تريد معرفته عنها.

أقرب صورة للواقع

في البداية علينا أن نخبرك أن الشركات المُنتجة للعبة؛ قد كرست مجهودًا كبيرًا في صناعة «الجرافيك» لشخصيات اللعبة حتى تبدو في أقرب صورة للواقع؛ وهو الأمر الذي نجحوا فيه؛ ويمكنك أن تراه بوضوح في الإعلان الرسمي للعبة والذي نشرته قناة «إتش بي أو» في شهر مارس (آذار)، حيث يمكنك مشاهد الإعلان من هُنا:

اللعبة طوّرت تحت إشراف شركة «يوزو جيمز» الصينية بترخيص رسمي من «اتش بي أو» بغرض تطوير لعبة تتيح للجماهير «الانغماس» في عالم «صراع العروش»، واستعانت الشركة المُصممة للعبة بفنانين محترفين تكفلوا برسم الشخصيات وتصميمها بمراعاة أن تكون أقرب صورة لواقع الممثلين المشاركين في المسلسل.

وتبدأ أحداث اللعبة فور وفاة «نيد ستارك»؛ ويتولى اللاعب دور حاكم «ويستروس» والذي يطمح في إنقاذ الناس من الحروب والقتل ووضع حد للنزاعات التي لا تنتهي بين الممالك السبع، ومن خلال اللعبة يتمكن اللاعب من تجنيد شخصيات المسلسل المُقربة لقلبه؛ لينضم إلى صفوفهم.

هل ستختار جون سنو ليكون شخصيتك. شاهد كيف تبدو شخصيته في اللعبة من هُنا:

 

تصميم اللعبة يمنح اللعب توازنًا بين استراتيجية اللعبة وتقمص أدوار الأبطال في المسلسل، ويسمح له بإنشاء منزل، وبناء قلعة ملكه، وتوسيع أراضيه، وتدريب جيش من أجل الاستعداد للحروب القادمة سواء مع الممالك الأخرى أو مع السائرون البيض، ويمكن للاعب مشاركة اللعب مع أصدقائه أيضًا والتعاون معهم في المعارك أو الحرب ضدهم وكأنهم أبطال المسلسل بالضبط.

هل ستجلس على العرش الحديدي؟

تندرج لعبة «Game of Thrones Winter is Coming» تحت بند الألعاب الاستراتيجية، وحتى يفوز اللاعب؛ عليه بناء قاعدة غير قابلة للاختراق، ومع تقدم اللاعبين في المراحل؛ عليهم اكتساب المزيد من القوة والأموال والنفوذ حتى يستحوذون على العرش الحديد، وسيكون لكل مصدر قوة أيقونة في أعلى صفحة اللعبة؛ لتخبر اللاعب ما استطاع أن يجمعه من خلال رحلته في أحداث اللعبة.

شاهد نبذة عن تدريب الجيوش من هُنا:

ينصح مصممو اللعبة كل لاعب؛ باختيار حلفائه بعناية وحكمة وفقًا لفهمه لتاريخ الشخصيات وخطوطها الدرامية في أحداث المسلسل، وتجنيدهم في صفوفه بغرض الاستفادة منهم لرسم مساره نحو الهيمنة على السبع ممالك. وفي حالة وصول اللاعب إلى العرش الحديدي والسيطرة على الممالك السبع؛ سيتمكن من تغيير شكل المنطقة كاملة، ويمكنه الخروج للتجول في طبيعة المناطق التي وقعت فيها أحداث المسلسل؛ والتي تتغير وفقًا للشخصية التي فازت بالعرش الحديدي.

الشخصية الأولى التي تقابلك حينما تبدأ اللعبة هي الساحرة الصهباء؛ والتي تبدأ حديثها معك بتحذيرك من أن «الشتاء قادم»؛ وتخبرك عن ضرورة تكوين جيش قوي وقلعة حصينة، ومن ثم تأخذك اللعبة في البداية مع مجموعة من الإرشادات؛ تجعل خطوات اللعبة سهلة الاتباع؛ ولكن إن لم تكن متابعًا جيدًا للمسلسل؛ سيكون من الصعب عليك فهم تلك الخطوات سريعًا.

عليك بناء دولة

لعبة «Game of Thrones Winter is Coming»؛ لا تتمحور حول الحرب فقط؛ بل على اللاعب بناء دولة قوية ومستقرة حتى تخدم جميع أغراض اللعبة حينما يأتي وقت الغزو، ومن أهم المهام التي على اللاهب الاهتمام بها هي بناء المباني والتي تساعده في رحلته، وهناك أكثر من نوع للمباني في اللعبة.

الأولى هي القلعة وهو المبنى الأساسي لجميع الأنشطة في اللعبة، وكلما طورت القلعة؛ كلما زاد عدد جيشك، والثانية هي قلعة أخرى، ولكن بغرض حفظ الغربان، والتي تستخدمها في استكشاف مواقع العدو وإرسال الرسائل المهمة للحلفاء، والاهتمام ببناء تلك القلعة لا غنى عنه؛ لأنها من ستخبرك إذا تعرض أحد المعسكرات للاعتداء. والمبنى الثالث هو المستشفى بغرض إنقاذ أرواح الجنود الجرحى في المعارك، وتلقي العلاج.

شاهد كيف تبدو شخصية آريا ستارك في اللعبة من هُنا:

مبنى آخر عليك بناءه لضمان سلامة جيشك ونجاح خطتك؛ وهو المأوى، والذي يمكن استخدامه لحماية الجيوش والأمراء أثناء هجوم الأعداء على مدينتك، ولذلك لأن المأوى في هذه اللعبة لا يمكن لعدوك اختراقه أبدًا، وحتى يكون لدى اللاعب الأسلحة الكافية لخوض أي حرب قادمة؛ عليه بناء مبنى آخر وهو مبنى الحدادة والمواد الحرفية.

وكل متابع جيد لأحداث مسلسل «صراع العروش»؛ يدرك أهمية وجود مبنى البنك الحديدي، والذي يمنح الملوك والأمراء القروض والأموال التي يحتاجونها للتجهيز للحرب أو الاستثمار.

اللعبة متاحة على موقع اللعبة الرسمي مجانًا بأكثر من لغة من بينها الإنجليزية، ويمكنك الانضمام من خلال الضغط هُنا، ولك الاختيار في متابعة اللعبة على المتفصح أو تحميلها على حاسوبك الشخصي مجانًا.

5 روايات يمكنها النجاح مثل «صراع العروش» إذا تحولت للدراما

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد