«ألقُ الانتحار».. لماذا ينتحرُ الأدباء؟

في 28 من مارس (آذار) عام 1941 ملأت الكاتبة الإنجليزية فيرجينيا وولف جيوب معطفها بالحجارة واتجهت صوب نهر الأوز لتُنهي حياتها بالانتحار غرقًا واضعة بذلك حدًا لنوبَات الجنون التي كانت تجتاحها، وهكذا سكتت الأصوات التي كان يُخيَّل لها أنها تسمعها للأبد. وبعد 20 عامًا أطلق إرنست هيمنجواي رصاصة من بندقيته المفضّلة على رأسه واضعًا بذلك … تابع قراءة «ألقُ الانتحار».. لماذا ينتحرُ الأدباء؟